آخر المستجدات
الاحصاءات لـ الاردن24: اعلان نسب ومعدلات البطالة الجديدة خلال شهر اربد: عزل (17) منزلا وانتظار نتائج 650 عينة.. والحديث عن اصابة في مغير راحوب غير دقيق في أكبر معدل يومي.. 60 حريقا بإسرائيل جراء "بالونات" غزة عزل ثلاث بنايات سكنية في عجلون الكلالدة: نشر الجداول الأولية للناخبين فجر الجمعة المقبل ارحيل الغرايبة: نواجه تهديدا ومخاطر حقيقية وظروفا تقتضي التهدئة هكذا استقبل الأردنيون إعلان موسكو عن اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا اللوزي: إجراءات الحماية على المعابر الحدودية استثنائية.. وهي خط الدفاع الأول الرزاز: نأمل أن يكون كل أردني مشمولا بالضمان الاجتماعي والتأمين الصحي إعادة انتشار أمني لتطبيق أوامر الدفاع مستو: 18 آب قد لا يكون موعد فتح المطارات.. ولا محددات على مغادرة الأردنيين العضايلة: الزام موظفي ومراجعي مؤسسات القطاع العام بتحميل تطبيق أمان جابر: تسجيل (13) اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا.. إحداها مجهولة المصدر الحكومة تقرر تمديد ساعات حظر التجول.. وتخفيض ساعات عمل المنشآت اعتبارا من السبت وزير الصحة لـ الاردن24: ايعاز بالحجر على العاملين في مركز حدود جابر التربية: نتائج التوجيهي يوم السبت الساعة العاشرة جابر لـ الاردن٢٤: سنشتري لقاح كورونا الروسي بعد التحقق من فاعليته بدء تحويل دعم الخبز لمنتسبي الأجهزة الأمنية والمتقاعدين المدنيين والعسكريين اعتبارا من اليوم العضايلة: قد نلجأ لتعديل مصفوفة الاجراءات الصحية.. ولا قرار بشأن مستخدمي مركبات الخصوصي عبيدات: لا جديد بخصوص الصالات ودوام الجامعات.. والاصابات الجديدة مرتبطة بالقادمين من الخارج

شويكة تعلن خطوات دخول الأردن للسياحة العلاجية.. وتصنيف المملكة كوجهة آمنة

الاردن 24 -  
* مؤتمر صحفي لوزراء السياحة والآثار والصحة والدولة لشؤون الإعلام ومدير عمليات خلية أزمة كورونا في رئاسة الوزراء.

* وزيرة السياحة، مجد شويكة: الأثر على قطاع السياحة كبير جدا لارتباطه بحركة السفر وتضرره من الإغلاقات.

* شويكة: بسبب حجم التحدي الذي يواجهه القطاع، وبسبب أهميته ومساهمته في الاقتصاد، أَخذت جهود وإجراءات دعم القطاع والعاملين فيه حيِّزا كبيرا من اهتمام وأولويات وإجراءات الحكومة.

* شويكة: مسار التعامل مع جائحة كورونا الذي مرت به الدولة الأردنية من الاستجابة السريعة لتحديات الجائحة، ثم التكيف والتأقلم والتكافل، ثم التعافي والمنعة تنطبق على قطاع السياحة.

* شويكة: خلال المرحلة الأولى من الاستجابة السريعة: شهد قطاع السياحة إغلاقا للمنشآت وتوقيفا للأنشطة لحماية صحة المواطنين والعاملين في القطاع والحفاظ على سلامة المنشآت.

* شويكة: خلال مرحلة الثانية المتمثلة بالتكيف والتأقلم والتكافل، تركزت الجهود على تخفيف الضرر على القطاع لحمايته: حيث تم وبشكل متدرج ومبرمج فتح المطاعم جزئيا، وأتيحت الاستفادة من مختلف برامج الحماية والتمويل والإقراض التي وفرتها الدولة للعاملين في القطاع والمستثمرين فيه.. وتم التركيز على الحجر الفندقي للعائدين كفرصة لإدامة عمل الفنادق.

* شويكة: بعد ذلك تمّ التأسيس لمرحلة التعافي (ولتخفيف الضرر) عبر تنفيذ حزمة إجراءات خاصة بدعم قطاع السياحة أعلنّاها قبل 20 يوم تقريبا، وقد أتاحت سيولة للقطاع بقيمة 200 مليون دينار من خلال مجموعة إجراءات اشتملت على دعم لفوائد قروض، وتخفيض لضريبة المبيعات وبدل خدمات الفنادف والمطاعم، وإتاحة استرداد الكفالات وتسييلها، وتضمنت هذه الإجراءات أمري الدفاع 13 و 14.

* شويكة: تمت مراجعة الاجراءات الحكومية من قبل جهة دولية معتمدة، وتمت الموافقة من قبل المجلس العالمي للسياحة والسفر WTTC على الأدلة الإرشادية التي أصدرها الأردن لقطاعه السياحي.

* شويكة: أعلن المجلس العالمي للسياحة والسفر الأردن وجهة سياحية آمنة، من خلال منح الأردن علامة السفر الآمن (Safe Travels Stamp).

* شويكة: تصنيف الأردن وجهة سياحية آمنة، من قبل المجلس العالمي للسياحة والسفر، يمثل تأييدا دوليا لسلامة الإجراءات التي اتخذها الأردن ونجاحها في احتواء الجائحة والسيطرة عليها. وبالتالي يُعزز ثقة الزوّار بالبيئة السياحية الأردنية الآمنة.

* شويكة: في ظل هذا الإعلان العالمي، نستطيع أن نتقدم خطوة إضافية جديدة، مبرمجة ومدروسة، على طريق تعافي قطاع السياحة واستئناف نشاطه المعتمد على السياحة الوافدة، من خلال آلية خاصة بالسياحة العلاجية.

* شويكة: قبل الإعلان عن آلية تفعيل السياحة العلاجية الوافدة للأردن، أود أن أشير إلى العناصر التي دفعتنا للتركيز على السياحة العلاجية كمرحلة أولى من عودة السياحة الوافدة

* شويكة: هناك إمكانية لاستقبال الزوار برّا من العديد من الدول المجاورة.

* شويكة: تتضمن خطوات السياحة العلاجية المراحل التالية: متطلبات قبل السفر، الوصول ومعابر الدخول، التنقل للمستشفى، تلقي العلاج والإقامة في المستشفى، ثم الاستشفاء والنقاهة، ثم المغادرة/العودة.

* شويكة: في مرحلة قبل السفر:
- يقوم الشخص الزائر بقصد العلاج ومن خلال موقع سلامتك بالحجز في المستشفى الذي يرغبه، والدفع إلكترونيا؛ والأسعار شفافة ومعلنة من قبل المستشفيات.
- يحصل الزائر على التأشيرة، إن دعت الحاجة، إلكترونياً بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

* شويكة: في مرحلة الوصول والدخول للأردن والمستشفى:
- الوصول للأردن يكون براً أو جواً. وفي هذه المرحلة يتم تسيير رحلات جوية بحسب الزخم.
- عملية الاستقبال في المعابر والمطار والتنقل تكون من قبل المستشفى المعني.
- يجب على المريض والمرافقين، وسيسمح لمرافقين فقط، أن يكونوا حاملين لشهادة خلو من كورونا قبل 72 ساعة من الوصول.
- في حال كان الزائر مصاباً سيحول فوراً لمستشفيات وزارة الصحة المختصة بعزل مصابي كورونا وعلاجهم.
- تحميل تطبيق أمان إلزامي لجميع القادمين
- النقل يكون بوسائط نقل محددة لهذه الغايات حصرا من قبل المستشفيات .

* شويكة: خلال مرحلة الاستشفاء والنقاهة والعودة:
- بعد الانتهاء من الإجراء الطبي، تستمر عملية الحجر في المستشفى الذي يقيم فيه المريض والمرافقين، مع إمكانية إما المغادرة الى البلد الأصلي او إنهاء مدة الحجر بالمستشفى أو بالفندق المعتمد للحجر إن أمكن.



أعلنت وزيرة السياحة والآثار مجد شويكة، جاهزية الموقع الالكتروني "سلامتك" لاستقبال طلبات المرضى الراغبين بالقدوم الى الاردن للعلاج، مشيرة الى جاهزية 20 مستشفى لاستقبال المرضى من الخارج.

وأضافت شويكة خلال مؤتمر صحفي في رئاسة الوزراء اليوم الأحد، أنه مع تزايد الطلبات المقدمة من قبل الراغبين بالقدوم الى الأردن للعلاج، جرى وضع وتطوير منظومة متكاملة بين المريض والمستشفيات وبالتنسيق مع خلية الازمة، تحكم عملية قدوم المريض برا او جوا، موضحة انه جرى وضع متطلبات لرحلة المريض قبل سفره وعند وصوله للمملكة وانتقاله للمستشفى لتلقي العلاج والتعافي.

وقالت، ان الاجراءات التي ستطبق على الاشخاص الراغبين بالعلاج تتم بالتوافق بين الوزارة وجمعية المستشفيات وخلية الازمة، وتبدأ بتقديم المريض طلبا مرفقا بتقارير طبية على الموقع الإلكتروني "سلامتك" ليتم قبوله من المستشفى وبدورها ستتكفل بنقله بسيارات خاصة، لافتة الى أن عرض الاسعار للعلاج بالمستشفيات يتم من خلال الموقع.

وأشارت وزيرة السياحة الى السماح لمرافقين اثنين يحملان شهادة خلو من فيروس كورونا مع كل مريض، مبينة أنه جرى تخصيص طابق في المستشفى لغايات الحجر الصحي وسيتم حجر المريض ومرافقيه.

وأضافت، "للمريض بعد تلقيه العلاج ومرافقيه ثلاثة خيارات فيما يخص الحجر الصحي، هي؛ إما استكمال فترة الحجر بالمستشفى، او العودة الى بلادهم اذا كانت عودتهم برا، او استكمال المدة بالفنادق المخصصة للحجر الصحي"، لافتة الى أن جميع الاجراءات المحكمة والمطلوبة من القادمين قابلة للتغيير والتطوير.

ولفتت الى ان المجلس العالمي للسياحة والسفر، أعلن أن الأردن وجهة سياحية آمنة، معتبرة أن هذا التصنيف من قبل المجلس، يمثل تأييدا دوليا لسلامة الإجراءات التي اتخذتها المملكة، ونجاحها في احتواء الجائحة والسيطرة عليها وهو ما يُعزز ثقة الزوّار بالبيئة السياحية الأردنية الآمنة.

وأكدت شويكة أن سيطرة الأردن على انتشار فيروس كورونا ونجاح الكوادر الطبية بتطويقه، وخلو ‏المستشفيات الخاصة من الفيروس، ساهم بزيادة الطلب من قبل المرضى الراغبين في القدوم الى الأردن لغرض العلاج، ورفعت ثقة العالم بقدرة المملكة على استقبال المرضى وعلاجهم، لافتة الى التعاون الكبير من قبل من وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة والجهات المختصة بهذا الشأن. ‏وقالت، إن جائحة كورونا كان لها أثر كبير على الاردن والعالم أجمع، وتأثر بها قطاع السياحة والسفر بشكل كبير لارتباطه المباشر بعملية السفر، مؤكدة اهتمام الحكومة بحماية ودعم القطاع الذي تجاوز دخله في العام الماضي 4 مليارات دينار.

وأشارت الى أن الحكومة تعاملت خلال الجائحة بثلاث مراحل اساسية، الاولى الاستجابة السريعة التي شهد خلالها قطاع السياحة إغلاقا للمنشآت وتوقيفا للأنشطة لحماية صحة المواطنين والعاملين في القطاع والحفاظ على سلامة المنشآت، فيما تمثلت المرحلة الثانية بالتكيف والتأقلم والتكافل، وتركزت الجهود خلالها على تخفيف الضرر على القطاع لحمايته، في حين تم وبشكل متدرج ومبرمج فتح المطاعم جزئيا، وأتيحت الاستفادة من مختلف برامج الحماية والتمويل والإقراض التي وفرتها الدولة للعاملين في القطاع والمستثمرين فيه، وفتح الفنادق للحجر الصحي للعائدين، كفرصة لإدامة عملها.

وحول المرحلة الثالثة "مرحلة التعافي"، أوضحت شويكة أنه ولتخفيف الضرر على القطاع تم تنفيذ حزمة إجراءات خاصة مؤخرا من قبل الحكومة تضمنها أمرا الدفاع 13 و 14، لدعم القطاع السياحي، من خلال إتاحة سيولة بقيمة 200 مليون دينار، اشتملت على دعم لفوائد قروض، وتخفيض ضريبة المبيعات وبدل خدمات الفنادق والمطاعم، بالإضافة الى إتاحة استرداد الكفالات وتسييلها.

وبينت ان الحزمة ركزت ايضا على دعم السياحة الداخلية كخطوة أساسية في التعافي المتدرج والمبرمج، وذلك عبر توفير دعم للنقل السياحي البري والجوي، ولمكاتب السياحة والسفر والأدلاء ومقدمي الخدمات من المجتمعات المحلية من خلال برنامج أردننا جنة، لافتة الى أنه وخلال 10 أيام استفاد أكثر من 4700 مواطن من البرامج السياحية الداخلية المدعومة.

وأشارت شويكة الى أن الوزارة عملت على إعداد مجموعة من الأدلة الارشادية للفنادق والمطاعم والنقل السياحي وللمنظومة السياحية كاملة وجرى تدريب العاملين بالقطاع السياحي للتعامل مع الادلة، حيث تتضمن الادلة إجراءات تشغيل نموذجية، لتتمكّن المنشآت والأنشطة السياحية من استئناف عملها والتزامها بمعايير الصحة والوقاية والسلامة، مبينة انه تمت مراجعة هذه الاجراءات من قبل جهة دولية معتمدة، وتمت الموافقة عليها من قبل المجلس العالمي للسياحة والسفر.

 
Developed By : VERTEX Technologies