آخر المستجدات
ارشيدات يطالب بمحاسبة كافة المسؤولين الذين أقروا بوجود ملكيات اسرائيلية في الباقورة الطراونة لـ الاردن24: خلافات مجالس الأمناء ورؤساء الجامعات أصبحت ظاهرة للعيان.. ولا بدّ من التغيير التربية لـ الاردن24: تعليمات جديدة لامتحان التوجيهي قريبا.. وبدأنا اعداد الأسئلة المملكة تحت تأثير الكتلة الهوائية الباردة اليوم مياه الأمطار تداهم أبناء حيّ الطفايلة المعتصمين أمام الديوان الملكي “المحاسبة” يكشف مخالفات مالية وفنية في مديريات “تربية” صداح الحباشنة يعلق على قرار مجلس النواب.. ويقول لـ الاردن24: غالبية المصوتين لا يخالفون التوجيهات معتقلون يبدأون اضرابا عن الطعام الاثنين.. ودعوة لاعتصام تضامني الخميس كلهم يعني كلهم.. المحاسبة أوردت تقاريرها فمتى موعد الحساب؟ الادارة المحلية توضح حول وليمة غداء بـ1650 دينار.. وبدل وجبات فطور وغداء الاردن24 تنشر اسماء نواب صوتوا لصالح رفع الحصانة عن النائبين غازي الهواملة وصداح الحباشنة ثلاث اعتصامات متزامنة أمام السجون احتجاجا على ظروف توقيف معتقلي الرأي - صور نتنياهو: حان وقت فرض السيادة الاسرائيلية على غور الأردن.. وأريد اعترافا أمريكيا بذلك متقاعدون يعتصمون أمام البرلمان احتجاجا على قيمة الزيادة: 10 دنانير لا تكفي سائقو التربية يرفضون فكّ اضرابهم.. ويعتصمون أمام النواب - صور العسعس يتلو خطاب الموازنة.. ويؤكد بدء مباحثات مع صندوق النقد للاتفاق على برنامج جديد - نص الخطاب مجلس النواب يرفض رفع الحصانة عن النائبين صداح الحباشنة وغازي الهواملة فيديو || النواب يسمح بملاحقة الوزيرين سامي هلسة وطاهر الشخشير - اسماء مصابون باختناق بحريق مدرسة بالرمثا يغادرون المستشفى طلبة "أبو ذر" يمتنعون عن الدراسة احتجاجا على توقيف زملائهم

شروط دخول السوريين للأردن..سرية أم علنية؟!

ماهر أبو طير
سياسات الأردن تجاه لجوء الأشقاء السوريين، باتت متشددة، والهدف خفض الأعداد، خاصة بعد أن تورط الاردن بتقديم نفسه كموقع جذاب لأي لاجئ.

في الاردن اكثر من اربعين جنسية لاجئة، من كل دول الدنيا، وبرغم ان هذا الأمر يثير حساسيات لاعتبارات كثيرة، الا أن حال اغلب الدول مشابه لهذا الحال، وما من دولة في العالم الا لديها عشرات الجنسيات، تقيم بشكل شرعي او غير شرعي، والذي يتأمل اسماء الدول يعرف هذه الحقيقة.

غير ان ملف اللجوء السوري، لدينا، محاط بغموض شديد، فالتعليمات لا تعلن صراحة، ربما لأن الاردن يتحرج من اعلان شروط الدخول، ونوعية الحالات، تجنبا لموقف مؤسسات حقوق الانسان وغير ذلك من مؤسسات في العالم، وهذه مبالغة، لأن الاصل اعلان معايير الدخول، حتى نكفي السوريين كلفة المغامرة والسفر الى هنا، ثم العودة، بعد منعهم من الدخول.

حالات كثيرة تعيش في مصر، تركيا، لبنان، ومسجلة باعتبارها لاجئة، أو مقيمة هناك، تحاول الوصول الى الاردن برا لأنها تبحث عن موقع افضل من موقعها الحالي، وتفاجئ بالمنع، لأن الاردن يقول انه اذا سمح بدخول هؤلاء فهو هنا يرفع كلفة اللجوء عن الاتراك مثلا او المصريين، ويحملها نيابة عنهم، وان الاصل ان يبقى الشقيق السوري حيث هاجر، لا ان ينقل المشكلة من مكان الى مكان آخر بديل، في ظل ظروف الاردن ايضا.

اعتقد بصراحة أن على الاردن أن يجاهر بتعليماته بشكل رسمي ومفصل ودقيق، لأنه يساعد السوريين ايضا ومسبقا بمعرفة الموانع، ويساعدهم بعدم التورط بكلف مالية للسفر، ثم العودة، وهو ايضا هنا يخفض الضغط على مواقع الدخول مثل المطار.

هذا مجرد رأي ولايجوز هنا، أن يشعر مركز القرار بتحسس، فلبنان منع دخول السوريين كليا، والعراق الذي عاش من ابنائه مليونا شخص في سورية ذات هجرة، لم يتذكر كل هذا وعامل السوريين بقسوة، والامر ينطبق على الاتراك.

لا نريد أن يتم مس السوري بأي طريقة، وليست مرجلة ان نمسَّ من كان في محنة، لكن بإمكان الاردن ان يختصر على نفسه هذه الحالة، وعن السوريين ايضا، بإصدار تعليمات محددة وواضحة وتفصيلية، وألا يترك الامر، مفتوحا، بحيث يعيش السوري في «حزيرة» وهو لا يعرف هل سيدخل أم سيتم منعه؟!.

يبقى السؤال: هل شروط دخول السوريين للاردن سرية ام علنية،والسؤال مفرود لمن يعرف الجواب؟!.