آخر المستجدات
المبلغ الأول عن عوني مطيع يستجدي المواطنين في المساجد لشراء حليب أطفاله! الفيصلي يعتذر عن المشاركة في البطولة العربية ويحلّ الاجهزة الفنية والادارية لجميع فرقه تزامنا مع انطلاق اعمال مؤتمر البحرين.. الملتقى الوطني يدعو الاردنيين للمشاركة في فعالية حاشدة على الرابع عام على حكومة الرزاز: اجماع على سوء ادائها.. وفشلها باحداث أي تغيير عائلة المفقود العلي يطالبون بالكشف عن مصير والدهم.. وتأمين حياة كريمة لهم استطلاع: 45% من الأردنيين يفكرون بالهجرة.. و 42% يرون اسرائيل التهديد الأكبر احالة جميع موظفي التقاعد المدني ممن بلغت خدمتهم 30 عاما للتقاعد.. وتخيير اخرين بالتقاعد بيان شديد اللهجة من الشراكة والانقاذ حول مؤتمر البحرين: يستهدفون رأس الأردن في الأساس البستنجي لـ الاردن24: تراجع عائدات الخزينة من المناطق الحرة بنسبة 70%.. وعلى الرزاز زيارتنا توقيف شريك كبير والحجز على اموال اللجنة التأسيسية لشركة تعمير المعاني: الناجحون في التكميلية سيستفيدون من مكرمات "الجيش والمعلمين والمخيمات" محافظ الكرك يكشف التفاصيل والرواية الاولية لجريمة الكرك: الجاني عاد من اجازة طويلة الضفة تخرج رفضا لمؤتمر البحرين المحامون يعتصمون في قصر العدل احتجاجا على نظام الفوترة أبرز تعديلات قانون الأمانة: لا انتخاب للأمين.. وصلاحيات جديدة في الجانب الاستثماري شخص يقتل اخر ويحرق نفسه في المستشفى الايطالي بالكرك التربية لـ الاردن24: سنطبق القانون على المدارس الخاصة المخالفة.. والعقوبات تصل حدّ الاغلاق البطاينة لـ الاردن24: تعديلات نظام الخدمة المدنية لن تشمل شطب اسماء العاملين في القطاع الخاص الحكومة تدرس توسيع أوامر الصرف لمجالس المحافظات مخيم الأزرق: استبدال تقديم الخبز للاجئين بدعم نقدي شهري
عـاجـل :

شاهد - بعد الاعتداء عليها بالضرب.. فيديو للدكتورة روان تشرح فيه حيثيات الحادثة

الاردن 24 -  
أطلّت الدكتورة روان سامي والتي تعرضت لاعتداء من قبل مرافقي أحد المرضى في مستشفى الأمير حمزة بمقطع فيديو مباشر عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تحدثت فيه عن حيثيات الاعتداء عليها بالضرب.

وقالت الدكتورة روان إن مريضا راجع المستشفى وكان بحاجة إلى دخول غرفة العناية الحثيثة، إلا أن جميع الأسرّة كان مشغولة، الأمر الذي دفعها للتواصل مع المناوب الاداري من أجل تأمين سرير له في مستشفى آخر، حيث حاول المناوب الاداري اجراء اتصالات مع المستشفيات الأخرى، مشيرة إلى أنها وفي نهاية ورديتها "الشفت" بدأت تتعرض لمضايقات من مرافقة المريض ومحاولات استفزاز تطورت إلى اطلاق عبارات مهينة وشتائم بحقّ ذوي الطبيبة.

وأضافت الدكتورة روان إنها طلبت من السيدة التوقف عن اهانتها تحت طائلة المسؤولية القانونية وامكانية طلب الحماية الأمنية، وهو ما حدث بعد استمرار الاهانات.

وتابعت: "طلبت الأمن وعدت إلى جهازي لاستكمال اجراءات مريض اخر، وواصلت السيدة الاهانة، فطلبت منها التوقف عن ذلك، قبل أن يوجّه أحد المرافقين وهو صديق عائلة المريض لكمة مفاجئة إليّ، أفقت منها والدماء تنزف من وجهي".

وشددت الدكتورة روان على أن "موضوع الأسرّة وتوفّرها لا علاقة للطبيب به، بل هي مشكلة تحتاج إلى حلول من جهات أخرى وليس الطبيب الذي يتواجد في المستشفى من أجل تقديم الرعاية الصحية والخدمة اللائقة للمواطن"، مضيفة: "نحن الأطباء جزء من هذا الشعب، واجبنا خدمتكم ومساعدتكم، لكن احترمونا قليلا".

واختتمت حديثها بالمطالبة بأن يتمّ تصنيف الاعتداء على الكوادر الصحية على أنه "حقّ عام"، وذلك كي لا تنتهي القضية بفنجان قهوة كما جرت العادة.