آخر المستجدات
الصحة: الموظفة الصينية التي تعمل في البترا غير مصابة بالكورونا تعليق دوام المدارس في العقبة والبترا بسبب الظروف الجوية كيف تحصل على وظيفة في أمانة عمان؟! وزير الصحة: زيادة انتاج الكمامات.. وتقييد دخول القادمين من أي بلد يشهد انتشار الكورونا مصدر يوضح حول دعم الخبز.. والصرف للموظفين والمتقاعدين على رواتبهم رفض تكفيل المعتقل بشار الرواشدة.. وتساؤلات حول سبب عدم حضوره الجلسة الصحة تنفي تسجيل اصابة كورونا: الفحوصات أثبتت سلامة الحالة جثمان الشهيد على مذبح الطقوس التلموديّة.. لا تنسى أن تستنكر قبل التصفيق! الكورونا يثير تخوفات أردنيين.. والصحة: لا كمامات في السوق.. وسنتخذ أي اجراء يحفظ سلامة مواطنينا غاز العدو احتلال: الأردن وقّع اتفاقيّة تدعم الاستيطان مباشرة رغم الاستنكار الرسمي! طاقم أمريكي يرافق نتنياهو في إجراءات عمليّة لتنفيذ صفقة القرن التربية تحدد موعد الامتحانات التحصيلية.. والتوجيهي في 1 تموز الشحاحدة لـ الاردن24: لم يدخل أي من أسراب الجراد إلى المملكة.. ونعمل بجاهزية عالية طاقة النواب تطالب بتغيير أسس إيصال التيار الكهرباء لمواطنين خارج التنظيم الفلاحات يطالب بوقف الإعتقال السياسي وإسقاط صفقة الغاز 100 مليون دينار سنويا لصندوق ضمان التربية لا تنعكس على واقع المعلمين! اعتصام حاشد أمام قصر العدل بالتزامن مع عرض الرواشدة على المحكمة.. والقاضي يؤجل الجلسة - صور العمل توضح حول العشرة آلاف فرصة عمل قطرية - رابط من البترا إلى عمّان.. استثمار الذاكرة ومستقبل الدولة الأردنيّة أمير قطر: زيارتي إلى الأردن ستزيد التعاون في مجالات "الاستثمار والرياضة والطاقة"
عـاجـل :

دير بالك شايفك!

أحمد حسن الزعبي

قبل شهور قامت امانة عمان بتركيب كاميرات للمراقبة البيئية في مختلف الشوارع لمراقبة السيارات المارة التي قد تعتدي على النظافة العامة من رمي عبوة كولا او قذف أكواب الشاي الفارغة أو «قُعم السجاير» ثم تصويرها ورصد مخالفتها لحين ترخيص المركبة ..وبقدر ما أفرحتنا هذه الخطوة الجيدة ، بقدر ما استفزّنا الإعلان الذي وزّع بالتزامن معها على الاشارات الضوئية والدواوير والجسور حيث هممت أكثر مرة بالكتابة عنه..لكن أخذتني مواضيع أخرى أكثر ألماً واكثر استفزازاً فقمت بتأجيله...

الاعلان الذي ما زال موجودا الى الان على التقاطعات المهمة : عبارة عن صورة لشخص يلبس قناع مشبّك مفتوح جهة العينين وينظر الى المارين بمنتهى الفوقية والجاسوسية والمراقبة السلبية ..ومكتوب تحت الاعلان «دير بالك شايفك»!!..وكأن المواطن مجرم حقيقي محاط بالمراقبة والترهيب وبالتالي لا يستحق التعامل معه الا باستعلائية وقمع، وبعينين خفيّتين ومخيفتين ..

«دير بالك شايفك»..طرح سيء وتحذير غير لائق ، وبالمناسبة هو لا يقتصر فقط على مراقبة رامي ورقة «المحارم» او المتخلص من «كيس الشيبس» الفارغ، بل المسالة تتعداها الى افصاح لما يفكر به أي مسؤول «تجاه ابن البلد وربما قد يتوسع التساؤل اكثر...

***

على أي حال لن استرسل اكثر بتفسير من وكيف ولماذا اختير هذا العنوان وهذه الصورة تحديداً..فهناك ما هو أهم منه في هذه اللحظة ؛ فمنذ ان رشقوا عمان بهذا الاعلان السيء..(دير بالك شايفك) وامانة عمان (لم تعد تدير بالها ولم تعد تشوف)، تقصيرها الذي عمّ وطمّ اكثر أحياء عمان تنظيماً وتنظيفاً ورقيا...صار يتجسد على هيئة اطنان من «الزبايل» ملقاة هنا وهناك ..تصلني يومياً عشرات الصور على الايميل ، لحاويات متخمة ومهجورة منذ ايام من قبل فرق النظافة ، كما شاهدت بام عيني نفس المناظر في جبل الحسين والجبيهة ،والعبدلي وحي المدينة وصويلح واللويبدة ..من أكياس منبوشة تقزز الناظرين وتمرض الساكنين.. بينما رائحة الماء الآسن وعفن الفضلات الذي يمتد امتار أمام الحاويات يغتال رائحة ياسمين البيوت القديمة...

لا يمكن بأي حال من الأحوال ان يقنعنا أحدهم ان الأمور حدثت بمحض الصدفة، أو ازدادت سوءاً بسبب تعطّل الكابسات او اجازات الوافدين..هناك امر مريب وغريب يحدث..ولا استبعد ان اجد تفسيره عند صاحب العينين الخفيتين المخيفتين الذي يقول «شايفك»..

دير بالك شايفك؟؟؟! بدلا من ان تراقبوا «قعمة السيجارة» و»كاس القهوة الفارغ» راقبوا أنفسكم أولاً يا امانة عمان ...أو على الاقل فسروا لنا سبب هذا «العقاب»البيئي الذي تقومون به تجاه المواطنين مع سابق التراخي والعجز...

***

شايفكوا...

ahmedalzoubi@hotmail.com


(الرأي)