آخر المستجدات
هل بدأت الحكومة خطتها لتمرير تعديلات الضريبة من النواب؟ فرصة لهطل زخات مطرية اليوم وزير الطاقة: الاردن ملتزم باتفاقية الغاز الاسرائيلي.. وسنستقبله مطلع 2020 فلسطين: شهيد و 115 اصابة في مسيرات العودة على حدود غزة القبض على ثلاثة اشخاص حاولوا سرقة صرافيين آليين فجر الجمعة في عمان اخلاء 20 معلمة اردنية في عُمان الى مناطق آمنة.. والخارجية تدعو الجالية في السلطنة للتواصل مع غرف العمليات يديعوت: تعديلات جذرية على "صفقة القرن" بعد زيارة نتنياهو لواشنطن الحكومة تتعهد باتخاذ كافة الاجراءات التي من شأنها متابعة حقوق عمال صوامع العقبة سابقة في رمضان.. تعمق حالة الركود في الطلب على المواد الغذائية! للحفاظ على أمنهم.. فيسبوك يطلب من مستخدميه رفع صورٍ عارية لهم!! ربع مليون مصل في الأقصى بالجمعة الثانية من رمضان عماد فراجين يعتذر لجماهير الفيصلي - فيديو الإعصار "ميكونو" يشتد قوة ويقترب من سلطنة عُمان المصري يوعز للبدء بإفراز أراضي شركة لافارج، واستثمارات جديدة لشركة تلال الفحيص محاولة سرقة صراف آلي بشارع مكة اسرائيل تدعو الاتحاد الاوروبي وقف تمويل منظمات تشجع على مقاطعتها تنقلات وترفيعات قضائية - اسماء حمادة: العروض الرمضانية سببها ضعف القوة الشرائية طهبوب: الكلام حول خط الفقر تسويق لقانون الضربية .. و اين الدراسة التي تؤكده؟! خسائر شركة الفوسفات العام الماضي (46.6) مليون .. و رواتب بعشرات الالاف لأعضاء مجلس الادارة
عـاجـل :

داعش "يقترع مبكرا" في الانتخابات الرئاسية الفرنسية

الاردن 24 -  
قبل ثلاثة أيام من الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية في فرنسا، يضرب تنظيم داعش المتشدد مجددا في العاصمة باريس، ليرفع، وفق مراقبين، من أسهم اليمين المتطرف في صناديق الاقتراع.
وقد بدا داعش من خلال هجومه الأخير في باريس، الذي أدى إلى مقتل منفذه بالإضافة إلى شرطي فرنسي مساء الخميس، "كمن يدلي بصوته وبشكل مبكر" في الانتخابات الرئاسية المحتدمة بين اليمين المتطرف واليسار المتشدد وأحزاب الوسط.

وقد استغلت الأحزاب اليمينية الفرنسية المتطرفة الهجمات الإرهابية التي شهدتها البلاد منذ هجوم باريس الدامي في نوفمبر 2015 (130 قتيلا)، مرورا بهجوم الدهس في نيس (84 قتيلا)، وصولا إلى الاعتداء الأخير، من أجل الترويج لسياسيات أكثر تشددا.

وقد وضع الترويج لهذه السياسيات بالحملات الانتخابية، مرشحة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة مارين لوبان، في المرتبة الثانية بين 5 مرشحين للرئاسة، أبرزهم مرشح تيار الوسط إيمانويل ماكرون، الأوفر حظا، ومرشح التيار المحافظ فرانسوا فيون الذي حل ثالثا بحسب استطلاعات الرأي.

وهاجمت لوبان في أكثر من مناسبة خلال حملتها الانتخابية المهاجرين، وربطت بين حماية مسيحيي الشرق و"القضاء على التطرف الإسلامي"، كما أطلقت تصريحات وصفها البعض بأنها "عنصرية" تجاه اللاجئين.

فقد أعلنت قبل أيام أنها ستقوم بوقف تأشيرات الدخول طويلة الأمد إلى فرنسا فور توليها السلطة، في محاولة على ما يبدو لمنع دخول متشددين إلى البلاد، وسط تصاعد نبرة الكراهية تجاه اللاجئين.

وقادت عمليات داعش، اليمين الفرنسي المتطرف الذي تمثله لوبان، إلى الذهاب بعيدا من خلال تشبيه عملة اليورو بأنها "سكين في ضلوع الفرنسيين"، لا سيما بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويرى مراقبون أن عمليات داعش الإرهابية في أوروبا، خاصة في فرنسا، خدمت اليمين المتطرف بشكل كبير في هذا البلد، وأدت بطريقة مباشرة أو غير مباشرة إلى صعود أسهمه السياسية في هذه الدول بشكل كبير.