آخر المستجدات
الزراعة تحصر استيراد البطاطا بأربعة أشخاص.. وأبو حماد: القرار رفع الأسعار القبض على 5 اشخاص تسببوا بوفاة مواطن اثناء ملاحقته "نشالين" مواطنون: الفاليت غير المرخص يجبرنا على دفع دينارين.. والامانة تدعو لتقديم الشكاوى النائب ديمة طهبوب تكتب: مهما منع المانعون احالة خمسة اشخاص بينهم حدثان للقضاء اثر اعتدائهم على معلمين عبدالدايم: شركات المحروقات الكبرى تتغول على القطاع بالتوسع في فتح المحطات.. والتصعيد خيارنا جامعة حكومية تبتعث نجل مسؤول فيها للحصول على شهادة الدكتوراة بعد "تفصيل الاعلان" المحكمة الاتحادية العليا في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء كردستان التربية: نعمل على تعديل اسس اختيار مديري المدارس والمساعدين أصحاب وسائقو "التكسي الاصفر" يبدأون إضرابا عن العمل تجار يترقبون تمديد قرار الشطب والاستبدال للهايبرد امطار وضباب يسيطر على الاجواء الاثنين.. والهطول يشتدّ الثلاثاء وسائل اعلام لبنانية: الجميّل في الاردن... وهذا ما سيؤكّده وزير الخارجية: تقديم الخدمات للمواطن واجب واولوية قصوى مجلس الوزراء يقر مشروع قانون الموازنة العامة لسنة 2018 متضمنة تخفيض الاعفاءات الضريبية ارتفاع عدد وفيات حادث الطفيلة إلى ثلاثة.. واصابة اخرين الصفدي: إلى إيران وغيرها، نريد علاقات أساسها الاحترام المتبادل عاملون في التربية يشتكون احتكار اداريي "الوزارة" المواقع القيادية الشاغرة "بالوكالة" احتجاج على اتفاقية الغاز امام النواب.. والحباشنة: الحكومة وضعت المجلس تحت جناحها الحجز على اموال 300 شخص لم يسددوا فواتير المياه المترتبة عليهم في البادية الشمالية

خلوة الحمارنة حول التعليم العالي.. اسئلة الاولويات والاهداف

الاردن 24 -  
أحمد الحراسيس - يعقد المجلس الاقتصادي والاجتماعي يومي الخميس والجمعة خلوة في البحر الميت بعنوان "اصلاح التعليم العالي"، مستضيفا بعض رؤساء الجامعات ومن صنّفهم رئيس المجلس "مصطفى الحمارنة" على أنهم خبراء تربويون، حيث تأتي الخلوة عقب سلسلة لقاءات جمعت الحمارنة برؤساء جامعات خلال الفترة الماضية لتشهد مباحثات حول "مواصفات عضو هيئة التدريس والايفاد العلمي، وضبط الجودة والمدخلات والمخرجات والمناهج والاستقلال الأكاديمي والاداري وواقع الجامعات الخاصة ومستقبلها" كما سينتج عنها بالضرورة عدة "توصيات"..

لا نعلم حقيقة مدى إلزامية تلك التوصيات في ظلّ وجود "استراتيجية وطنية لتنمية الموارد البشرية"، الأمر الذي يطرح تساؤلا حول جدوى عقد مثل تلك الورشات والخلوات وصرف مبالغ مالية طائلة -بالتأكيد- عليها؟! ولماذا يتجه "مجلس الحمارنة" نحو التعليم العالي ولا يبحث سبل الارتقاء بالواقع المعيشي للمواطنين في مناطق ومحافظات الكرك والطفيلة ومعان والعقبة والمفرق والأغوار مثلا؟! وكيف يمكننا أن نتحدث عن الارتقاء بالتعليم العالي وأبناؤها لا يجدون حقائب يضعون فيها كتبهم المدرسية ويستعيضون عن ذلك بأكياس بلاستيكية!

وإلى جانب رفضنا لمبدأ تعيينه كرئيس للمجلس الاقتصادي والاجتماعي بشكل يتناقض مع التعهدات الحكومية بعدم تعيين أي شخص لم يحالفه الحظ في الانتخابات، واعتراضنا على مبدأ "المجالس والهيئات المستقلة"، فإننا أيضا نسأل عن سبب خروج تلك المجالس والهيئات عن الأولويات التي يُفترض أن تنشغل بها إلى أخرى ثانوية، والسؤال هنا؛ لماذا لم يعقد المجلس الاقتصادي والاجتماعي جلسات وورشات عمل لايجاد سبل تنهض بالاقتصاد الوطني وتجنب الناس ويلات القرارات الحكومية التي جرى اتخاذها سابقا وسيجري اتخاذها لاحقا؟!

لا نعلم حقيقة لماذا تُصرّ بعض دوائر صنع القرار على دعم الحمارنة لتنفيذ أجنداته وخططه التي عارضها كثير من الناس بعدم اختيار الرجل عضوا في مجلس النواب، ولماذا لا يلتفت نائب المبادرة إلى الملفّ الاقتصادي بدلا من التدخل في ملفّ التعليم العالي، وأين هو من المناطق الأقل حظّا كي يناقش سبل دعمها والنهوض بها اقتصاديا ليتمكن الأهل والأبناء من التركيز في التعليم؟!

في الواقع إن الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها البلاد واملاءات صندوق النقد الدولي وتعديلات قانون ضريبة الدخل هي أولوية الأردنيين جميعا والأمر الذي يشغل بالهم أكثر من أي شيء اخر، وهي الأمور التي يُفترض بـ "المجلس الاقتصادي والاجتماعي" أن يبحث فيها لايجاد مخرج للناس منها، وليس التنظير على الناس والحكومة في قطاع التعليم الذي لا نعرف علاقة المجلس به، خاصة في ظلّ وجود وزارة للتعليم العالي والبحث العلمي ومجلس للتعليم العالي يضمّ خبرات وكفاءات عريقة، إلى جانب وجود اللجنة الوطنية لتنمية الموارد البشرية والاستراتيجية الوطنية التي نتجت عن تلك اللجنة..