آخر المستجدات
الحجايا: حتى الاعارة تحولت إلى شركة اكاديمية الملكة رانيا.. ولا تراجع عن العلاوة مهما قال سحيجة الحكومة مليارات الدولارات عالقة بين الأردن والعراق امانة عمان تدرس احالة عدد من موظفيها المستكملين الشروط على التقاعد - اسماء الامن يصدر بيانا حول استخدام الكلاب في زيارة الرزاز إلى اربد العرموطي: مراكز قوى تحول دون النهوض بالدولة الأردنية مجالس محافظات تلوح بتقديم استقالتها احتجاجا على الاجراءات الحكومية الربضي ل الأردن 24: إعادة تسعير التعرفة الكهربائية وبند أسعار الوقود مازالا قيد التشاور ارشيدات لـ الاردن24: اجراءات قضائية بحق الحكومة لعدم إلغاء اتفاقية الغاز الموقعة مع الكيان الصهيوني وثيقة تؤكد وقف منح أبناء الوسط والشمال للأقل حظا والمقبولين على الدورة الشتوية.. والوزارة تنفي إربد: هاجس إغلاق المحال التجارية يلاحق أصحابها باستمرار.. ولا حلول منتخب الجزائر بطلا لبطولة أمم افريقيا الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجازه ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز محطات المحروقات على طريق المطار تهدد بالاغلاق.. وسعيدات يطالب العموش بتحمل مسؤولياته شاهد - قنوات إيرانية تبث لقطات تدحض الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طائرة مسيرة إيرانية في مضيق هرمز الاردنيون يدفعون 45% من ثمن ملابس أطفالهم للحكومة.. لا اصابات بين الأردنيين في اليونان.. والخارجية تدعوهم للحذر البطاينة: 220 تسوية بقيمة (2 مليون وربع) دينار لمتعثري قروض صندوق التنمية حراك بني حسن يعلن وقف المفاوضات مع الجهات الرسمية والعشائرية.. والعودة إلى الشارع زواتي توضّح تعويض الاردن من الغاز المصري بدل انقطاع 15 سنة بالتنسيق مع الإنتربول.. القبض على متسبب بدهس عائلة في عمّان بعد هربه خارج الأردن

خبير يردّ على الوزير السابق سيف: ليست كذبة.. والدراسات تثبت وجود نفط وغاز بكميات اقتصادية

الاردن 24 -  
 
أكد الخبير في شؤون النفط والطاقة، الدكتور زهير الصادق، وجود دراسات أعدتها شركات عالمية لصالح سلطة المصادر الطبيعية ودُفع عليها مليونا دولار، بالاضافة إلى دراسة لشركة البترول الوطنية، والعديد من التقارير الأخرى حول حقيقة "غنى الأردن بالثروات الطبيعية والنفط".

جاء ذلك في تصريح صحفي علّق فيه الصادق على مقال كتبه وزير الطاقة السابق ابراهيم سيف واعتبر فيه أن ادعاء البعض بأن الأردن يعوم على بحر من النفطر هو "كذبة".

ولفت الصادق إلى دراسة أعدتها شركة كورلاب الامريكية لسلطة المصادر الطبيعية العام 1987 ودفعت عليها مليونا دولار، وتشير هذه الدراسة بانه قد تولد في منطقة الازرق (430) مليون برميل نفط وتعتبر هذه كميات تجارية، إلى جانب دراسة أخرى أعدتها شركة شلمبرجر العالمية على حقل الريشة المنتج للغاز الطبيعي، وتذكر هذه الدراسة بان احتياطي الغاز الموجود في حقل الريشة حوالي (10) تريليون قدم مكعب من الغاز كحد ادنى، وقد يصل الى (73) تريليون قدم مكعب، وهذه ايضا كميات تجارية.

وأشار أيضا إلى وجود تقرير اعده ثلاثة خبراء أردنيين لدى سلطة المصادر وشركة البترول الوطنية يشير الى وجود حوالي 2 مليار برميل نفط ثقيل في منطقة الازرق وهذه ايضا كميات تجارية، بالاضافة إلى تقارير أخرى من دائرة معلومات الطاقة الامريكية ومن دائرة المسح الجيولوجي الامريكية تشير لوجود كميات تجارية من النفط والغاز في الأردن، ومنها حقل السرحان، حيث بالامكان استخراج حوالي 1.5 مليار برميل نفط من اجود انواع النفط في العالم.

وأكد الصادق أن الأردن غني بثرواته الطبيعية من نفط (تقليدي وغير تقليدي) وغاز ومعادن بمختلف انواعها، وثروات اخرى، ولكن لم يحسن استخراجها واستخدامها بطريقة صحيحة لكي يستفيد المواطن منها، والسبب بذلك هو عدم العمل بصورة جدية بمجال الطاقة على مدى عمر الحكومات المتعاقبة.

واختتم الصادق حديثه مخاطبا الوزير السابق سيف: "عندما قابلتك أثناء وجودك بالوزارة وبوجود النائب السابقة الدكتورة رلى الحروب، لو كنت ترغب بالاستماع الي حينها لاوضحت لك مضمون ما لدي من تقارير ودراسات، ولكنك ما كنت ترغب بالسماع، بينما كنت انا متطوعا لتوضيح معلومات تشير إلى وجود كميات تجارية من النفط والغاز في المملكة. أليست كل هذه الدراسات والتقارير التي بين ايديكم، وانت كنت مسؤولا عنها، كفيلة بالبدء بالاستثمارات؟ أستغرب كيف تعتبرها أكذوبة، وأنا أقول لك بأنها حقيقة، والوثائق والدراسات الموجودة لدى الجهات الرسمية التي سبق ذكرها، شاهد على ذلك".

اقرا ايضا: