آخر المستجدات
السير: الأحد للسيارات ذات الأرقام الفردية في عمان والبلقاء والزرقاء رؤساء الكنائس يقر التدابير الاحترازية والوقائية لإقامة الصلوات النتائج الاولية لمخالطي مصاب نحلة سلبية الدراسات العليا في “الأردنية” تبدأ باستقبال طلبات الالتحاق بالبرنامج الشهر القادم صحة اربد: المصابة الجديدة بكورونا تقيم في منزل تحت الحجر منذ أسبوعين تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا بالأردن الانتحار السياسي والاقتصادي على قارعة انتظار رحيل الكورونا المحامون يطالبون بحرية الحركة والعضايلة يعد بحل القضية مستثمرو المناطق الحرة يطالبون بتمديد ساعات عمل معارض وشركات السيارات مستثمرون وأصحاب شركات يطالبون بتأجيل موعد تقديم الإقرارات الضريبية الأطباء المستقيلون يعتزمون اللجوء للقضاء طلبة جامعة فيلادلفيا يدعون لمقاطعة الفصل الصيفي احتجاجا على تصريحات رئيس الجامعة سحب السفير.. خطوة استباقية ستؤكد جدية الرفض الأردني للضمّ المطاعم والمقاهي تستعد لاستقبال الزبائن بعد أسبوع طلبة دارسون في الخارج يطالبون باستثنائهم من امتحان الوزارة وزارة العمل توضح التفاصيل المطلوبة لمغادرة العمالة الوافدة تفاصيل وإجراءات امتحانات التوجيهي المستثمرون في المناطق التنموية يناشدون الملك لإنصافهم وينتقدون إفقار المحافظات النائب الحباشنة: حكومة الرزاز تستغل أزمة الكورونا لتصفية القطاع العام مواطنون في جرش يستهجنون استيفاء فواتير الكهرباء رغم قرار إعادة تقديرها

خبير نفطي يكشف أرقاما صادمة حول أرباح الحكومة من البنزين والكاز والسولار - جدول

الاردن 24 -  
عبدالرحمن ملكاوي- قال خبير المشتقات النفطية عامر الشوبكي، ان الحكومه تجني أرباحا مرتفعة من المشتقات النفطية كرسوم وضرائب، حيث أن بعض هذه الأرباح مخفية وغير دستورية؛ كبدل دعم الموازنة الذي لم تفصح الحكومة عن مقداره لغاية الان، ومسميات أخرى كبدل مخزون استراتيجي.

وأضاف الشوبكي في دراسة اسعار المشتقات النفطية، إنه وحسب اخر نشرة صادرة عن وزارة الطاقة ومؤشر بلاتس العالمي وبحساب الكثافة النوعية لكل مادة ومعامل صرف الدولار مقابل الدينار، يبلغ سعر لتر بنزين ٩٥ واصل العقبة (٢٥،٥) قرشا، وبنزين ٩٠ (٢٤،٥) قرشا والسولار (٣٠) قرشا والكاز (٣١) قرشا، وبعد اضافة الكلف المبينة في الجدول أدناه، فإن أرباح الحكومة في بنزين ٩٥ تصل إلى (٥٧،٦) قرشا/لتر، وبنزين ٩٠ بمربح (٣٧،٨) قرشا/ لتر، والسولار والكاز يصل المربح إلى (١٧،٢ - ١٨،٤) قرشا على كل لتر.

وأشار إلى أن الهدف من الدراسة تنبيه الحكومة بعد اعلان نيتها فرض ضريبة مقطوعة تضم هذه المرابح وتثبيتها بصيغة قانونية، لتظلّ أسعار المشتقات النفطية مرتفعة حتى لو وصلت الاردن بسعر صفر وبشكل مجاني.

وأكد ان أسعار المشتقات النفطية المرتفعة باتت تثقل كاهل المواطن الاردني في مواد كالبنزين والسولار والكاز، مشيرا الى ان هذه المواد الضرورية والأساسية التي لا يستطيع أي مواطن الاستغناء عنها في النقل والتدفئة بدون وجود بدائل، اضافة إلى أنها تأخذ الجزء الأكبر من دخل المواطن في الطبقة الفقيرة والمتوسطة.

ولفت إلى الضرر على نسبة النمو الاقتصادي واضعاف التنافسية في القطاع الصناعي والتجاري والقدرة على التصدير في ظل ارتفاع أسعار الكهرباء أيضا.

وأكد أن الحكومة تخالف الرؤية والتوجيهات الملكية في كتاب التكليف السامي بدراسة وتخفيف العبء الضريبي عن المواطن الأردني وخاصة الطبقة الفقيرة والمتوسطة.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies