آخر المستجدات
النواصرة من مسقط رأس الحجايا في الطفيلة: في جعبتنا الكثير.. وملتزمون بعهد النقيب - صور غنيمات: مبادرة الحكومة ترتكز على تشكيل فريق مشترك مع النقابة لوضع نموذج جديد لعلاقة تشاركية آلاف المعلمين في المفرق يطالبون بالعودة إلى الرابع: ارحل ارحل يا رزاز - صور وفيديو طلبة عائدون من السودان يناشدون الملك.. ويسألون: من أين ندفع 4000 دينار كلّ أربعة أشهر؟! المعلمين لـ الاردن٢٤: كل محاولات التجييش فشلت.. ونسبة الاضراب ١٠٠٪ أصحاب شركات نقل يلوحون بالطعن بتعليمات الهيئة: سنخسر رأس مالنا ابو حمور امينا عاما لوزارة الداخلية الشواربة لـ الاردن٢٤: ماضون بدمج والغاء مديريات وأقسام.. ولن نحول موظفي الفئة الثالثة عن الصناعيين واضراب المعلمين: ماذا عن 120 ألف أسرة تنتظر اقرار علاوة الـ50%؟ إعلان نتائج الإنتقال من تخصص إلى آخر ومن جامعة إلى أخرى - رابط المعلمين تردّ على دعوات التربية للأهالي بارسال أبنائهم إلى المدارس: الاضراب مستمر.. وهذا عبث بالسلم الأهلي انتهاء اجتماع وزاري برئاسة الرزاز لبحث اضراب المعلمين.. وغنيمات: الرئيس استمع لايجاز حول الشكاوى الامن العام: فيديو الاعتداء على الطفلة ليس بالاردن.. وسنخاطب الدولة التي يقيم بها الوافد سائقو التكسي الأصفر يتحضرون لـ "مسيرة غضب" في عمان لا مناص أمام نتنياهو عن السجن الفعلي المعلمين ترفض مقترح الحكومة "المبهم" وتقدم مقترحا للحلّ.. وتؤكد استمرار الاضراب المصري لـ الاردن24: قانون الادارة المحلية الى مجلس النواب بالدورة العادية.. وخفضنا عدد اعضاء المجالس المحلية بث مباشر لإعلان نتائج الترشيح للبعثات الخارجية البطاينة: البدء بتوفيق وقوننة اوضاع العمال الوافدين غدا الاحد نديم ل الاردن٢٤:لن نلجآ لاية اجراءات تصعيدية لحين انتهاء الحوار مع الحكومة
عـاجـل :

حماية وحرية الصحفيين يطالب بالإفراج عن العجلوني والحموز.. ويرفض عقوبة التوقيف

الاردن 24 -  
أكد مركز حماية وحرية الصحفيين رفضه المطلق لتوقيف الإعلاميين على خلفية قضايا الصحافة والنشر.

ورفض مركز حماية وحرية الصحفيين في بيان صادر عنه اليوم قرار توقيف الزميل محمد العجلوني مالك قناة "الاردن اليوم" والإعلامية في القناة رنا الحموز بعد شكوى تقدم بها مدير عام قوات الدرك ضدهما بسبب انتقادات في برنامج تلفزيوني.

واعتبر مركز حماية وحرية الصحفيين أن التوقيف عقوبة مسبقة ولا تتفق مع المعايير الدولية لحرية الصحافة والاعلام.

وقال الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين الزميل نضال منصور "أن من حق الاعلام وواجبه ممارسة النقد لكافة اعمال المسؤولين، وهذا النقد جوهر عمل الصحافة ودورها الرقابي، وهو نقد منصب على أعمال المسؤول وليس موجها له شخصياً".

وأكد منصور على حق الجميع اللجوء للقضاء لإنصافه إن كان يعتقد أن ما نُشر او بُث فيه إساءة، وأن القضاء هو صاحب القول الفصل في النظر بالقضايا المعروضة عليه وبيان الموقف منها.

وشدد على أن اللجوء لتوقيف الإعلاميين عقوبة مسبقة مرفوضة، ولا يجوز توقيف الصحفيين في قضايا القدح والذم، ويجب الالتزام بمحددات التوقيف في القانون.

وأضاف منصور إن حماية حرية التعبير والاعلام في الاردن وتحسين صورته ووضعه في المؤشرات الدولية يتطلب مراجعة التشريعات والسياسات والممارسات لا المضي في اتجاهات معاكسة لذلك، وكل قضية تقام على اعلامي تؤثر على مساحات حرية العمل الاعلامي تسهم بتراجعنا.

وطالب مركز حماية وحرية الصحفيين السلطات القضائية بالإفراج عن الزميل العجلوني والزميلة الحموز فوراً ودون إبطاء، فوجودهما أحراراً لا يؤثر على سير العدالة.