آخر المستجدات
"المفوضية": إنفاق 17% لدعـم اللاجئين بالأردن ضبط 800 الف حبة مخدرات في جمرك جابر البطاينة: اعلان المرشحين للتعيين عام 2019 نهاية الشهر.. ولا الغاء للامتحان التنافسي.. وسنراعي القدامى علي العبوس نقيبا للأطباء للدورة الثانية الهيئة العامة لنقابة الصحفيين تناقش التقريرين المالي والاداري دون الاطلاع عليهما! عن تقرير صحيفة القبس المفبرك.. اخراج رديء ومغالطات بالجملة وقراءة استشراقية للمشهد مبعوث ترامب يتحدث عن صفقة "القرن" ويحذر من إضاعة "الفرصة" بعد 5 سنوات منذ ظهور اخر اصابة.. الزبن يعلن تسجيل 3 اصابات بالحصبة في الازرق الاحتلال يزعم إحباط تهريب شحنة أسلحة من الأردن الجامعة العربية: تطورات مهمة حول "صفقة القرن" تستوجب مناقشتها في اجتماع طارئ الأحد اغلاق صناديق الاقتراع لانتخابات نقابة الاطباء د. حسن البراري يكتب عن: عودة السفير القطري إلى الأردن بدء امتحانات الشامل غدا تجمع المهنيين السودانيين يكشف موعد إعلان أسماء "المجلس السيادي المدني" الخدمة المدنية يعلن وظائف دولية شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات - أسماء ازمة "الاوتوبارك" تتصاعد عقب اندلاع مشاجرة بين موظفي المشروع وعضو غرفة تجارة اربد أهل الهمة تعلن عزمها الطعن بانتخابات طلبة الجامعة الاردنية حازم عكروش يكتب: تفرغ نقيب الصحفيين مصلحة مهنية وصحفية (الأردنية) تعلن نتائج انتخابات مجلس اتحاد طلبتها الجديد البطاينة: واجبات ديوان الخدمة المدنية تحقيق العدالة بين المتقدمين للوظيفة العامة
عـاجـل :

حكومة ذكية لا حكومة إلكترونية

خالد الزبيدي

تقدم الحكومة الذكية خدماتها الالكترونية من خلال الاجهزة المحمولة الذكية وشبكات الحوسبة السحابية وتطبيقات تفاعلية ذكية تحددها الاولوية والفائدة والاثر الذي تحدثه مقارنةً بالاهداف، كل هذا يتم باستخدام التكنولوجيا الحديثة والبنى التحتية المتطورة وضمان أمن المعلومات.
ومن ضمن ما يؤسس لحكومة ذكية كفؤة وفعالة تعمل وفق معايير اداء واضحة وقابلة للقياس بالاضافة الى ما ذكر اعلاه، العمل على ما يلي:
تطوير القدرات المؤسسية شاملا السياسات والاستراتيجيات والأطر التنظيمية، الحوكمة والمساءلة.
تدريب وتأهيل وتطوير القدرات القيادية للموارد البشرية.
بناء أدوات وآليات الرقابة الذاتية والتدقيق الداخلي واستخدام التغذية الراجعة.
تطوير وتحديث التشريعات لتتلاءم مع متطلبات التنمية والحداثة.
انشاء منظومة لدعم القرارات
(Decision Support system) وعلى كافة المستويات مجهزة ببيانات شاملة ومتكاملة ومحدثة باستمرار وبرامج تحليل البيانات الضخمة
(Big Data Analytics) والذكاء الاصطناعي .(Artificial Intelligence)
وما جاء في تقرير ديوان المحاسبة لعام 2017 يقدم في جوانبه صورة من صور الحكمة بأثر رجعي وأنماط متباينة من الحكومة الذكية والحكومة الالكترونية، فالاولى الرقابة والتدخل قبل وقوع المخالفات والتجاوزات وهذا ما حققه ديوان المحاسبة في جوانب من عملياته حيث ادت الرقابة المسبقة على النفقات الحكومية الى تحقيق وفر وزيادة الايرادات بمبلغ 51.5 مليون دينار، وهذا النمط من الانجاز يفترض ان يؤسس الى تدخل ورقابة مسبقة واسعة مع منح ديوان المحاسبة صفة الضابطة العدلية التي تضفي قوة الرقابة والتدخل قبل اتخاذ قرارات الصرف ومنع التجاوزات على المال العام.
أما نمط الحكومة الالكترونية نراه في نفس التقرير الذي سجل اعتداءات على المال العام بأشكال مختلفة بلغ عددها 69 قضية مارسها عدد من امناء الصناديق ومسؤولي الصرف وتنظيم المستندات والتلاعب فيها وصرف شيكات وفواتير غير اصولية بعضها وهمي.
ومن ممارسات الحكومة الذكية تحديد فترة زمنية لا تتجاوز سنة مالية لاغلاق القضايا المتصلة بالتجاوزات على المال العام والفصل فيها بما يشكل رادعا حقيقيا للفساد وتعميق المسؤولية والالتزام بالرقابة الوقائية، اما طي المخالفات والتجاوزات الواردة في تقرير ديوان المحاسبة لسنوات يغري المتلاعبين والمتجاوزين والصرف غير الرشيد حيث تندثر المخالفات امام سيل من القضايا المتوقعة في سنوات لاحقة وهذا ما نراه جليا في تقارير ديوان المحاسبة لسنوات سابقة، حيث لم تغلق قضايا كثيرة تم تسجيلها في سنوات سابقة.. فالحكومية الذكية وقائية من حيث الممارسة والتوعية والتثقيف تحت طائلة المسؤولية السريعة اما الحكومة الالكترونية ضمن المفاهيم والاجراءات الحالية تحتاج لسنوات قد تمتد كثيرا في ضوء الانجازات البسيطة حتى الآن.