آخر المستجدات
ترامب: حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان اتحاد الكرة يصدر بيانا حول تخصيص ريع مباراتين لأسر شهداء البحر الميت كارثة دجلة في العراق.. ارتفاع عدد وفيات غرق العبارة كتاب البراري حول العلاقة مع اسرائيل يثير نقاشا ساخنا بحضور الرفاعي والربيحات والحروب - صور توقيف أربعة متهمين بقضايا فساد بالجويدة "15" يوماً قاضي القضاة تحيل خمسة من موظفيها للنائب العام بزعم "تحريضهم على الاضراب" اتحاد الكرة يخفض عقوبة عدي زهران للحرمان 5 مباريات .. ويخفض الغرامة على الفيصلي العرموطي يفتح ملف أبراج بوابة الأردن خبراء لـ الاردن24: أسعار المحروقات ارتفعت بنسبة 3% .. وتضخيم الترجيحات يربك القطاع الاعيان يخفض الاجازة السنوية للعاملين.. ويرفض قوننة اعفاء الغزيين من تصاريح العمل مناهضو النووي يطالبون بالافراج عن الناشط باسل برقان.. ويدعون كافة المنظمات لمساندتهم ذوو شهداء البحر الميت أمام قصر الحسينية: الحكومة تكرم المقصرين.. وقالوا لنا "القصر خطّ أحمر"! استمرار توقيف مهربي الدخان والبضائع والبدء بملاحقة الموردين والموزعين الخصاونة ل الاردن٢٤: سنلزم شركات النقل الخارجي بالانطلاق من مراكز الانطلاق الموحد العمري ل الاردن٢٤: تعديلات نظام الأبنية ستعيد ١.٨ مليار خرجت من المملكة الأحوال تنفي فرض ١٠ دنانير على تأخر تجديد الهويات: القانون لا يسمح أصلا نيوزيلندا تحدد هويات جميع ضحايا الهجوم الإرهابي على المسجدين وفيات الخميس 21/3/2018 وفاة (4) أشخاص اثر حادث تصادم في الزرقاء مالك حداد يهنئ الامهات بعيد الام

حرب خضراء

أحمد حسن الزعبي
ترى من شجّع المواطن العربي في مونديال البرازيل ؟ ما هو الأساس الذي دعاه ليتحمّس لهذا المنتخب ويقف ضدّ ذلك المنتخب ولو معنوياً وهو في كامل انسداحه على الفرشة «مرتدياً الشبّاح والسروال»..
لقد استنتجت من خلال رصدي لأحداث المونديال الطويلة و تحليل «بوستات» الشباب على «الفيس بوك والتويتر» وأغطية صفحاتهم ، أن المواطن العربي عندما يضع على يمينه عتاده الحربي الرياضي؛ إبريق شاي، ذخيرة من التسالي تكفي لتسعين دقيقة وريموت كنترول على «الركبة»...محاولاً الهروب من كل أصوات التفجيرات الخلفية و»طرطشة» الدماء الشقيقة التي تلوّن ظهره..فإنه حتى في هذه الحالة لا يستطيع ان يفصل الرياضة عن السياسة...كيف؟.
من خلال رصدي لصور «بروفايلات» المهتمين بالرياضة وجدت ان أقل فريق مشارك بالمونديال حصل على تعاطف وتشجيع من العرب هو المنتخب الأمريكي!!...ليس لأن لعب المنتخب الأمريكي «غير ممتع» كما هو في السياسة وحسب..بل لأن العقل الباطن العربي لا يدّخر لأمريكا الا كل ما هو سلبي تجاهنا..بدءاً من مساندة لاحتلال الصهيوني ..واحتلال العراق وقتل الملايين..ومواقفها الرديئة تجاه الشعوب العربية...لذا لا تجد لها أي نصير في الشارع العربي الجارف والسبب سياسي في قمة الحدث الرياضي...لا بل تشعر أن هناك حماسا منقطع النظير للمنتخب المضاد الذي سيمرغ أنف القوة العسكرية والصواريخ بعيدة المدى وطائرات الاستطلاع بعشب الملعب...
كذلك بريطانيا القلة القليلة تشجّعها، اما فرنسا فحديث النفس العربية للنفس العربية ، انها تتمنى لقاء فرنسا مع منتخب عربي من شمال إفريقيا خصوصاً ممن استعمرتهم سنوات طويلة فقط ليتم الثأر منهم وهزيمتهم أمام «خلق الله» والانتقام للأجداد ولو كروياً على مستطيل التنافس..بالمقابل تجد ان الشعبية تتسع لألمانيا واسبانيا وبلجيكا وهولندا وباقي الدول التي لم تتدخل سياسياً بقوة او كان لها ماض حسن معنا...

كل ما يحدث على ارض الملعب الرياضي هو ردّة فعل لما حصل ويحصل على الملعب السياسي، لذا تجد ان المواطن العربي يتعاطف جداً ويعشق جداً الأمم المستضعفة وهي تواجه الدول الاستعمارية..فنحنّ لساحل العاج والكاميرون والمكسيك ونيجيريا البوسنة والهيرسك كرواتيا غانا الأوراغوي كولومبيا وكل من يقع او وقع بين فكّي كماشة الاستعمار او التبعية...
حتى في الرياضة مبدأنا الثابت: «ياللي مثلي تعا لعندي»

الرأي