آخر المستجدات
دراسة إحالة موظفين ممن بلغت خدماتهم (۲۸) سنة فأكثر إلى التقاعد النواصرة يطالب باستئناف صرف علاوات المعلمين كاملة.. ويدعو التربية والعمل للقيام بمسؤولياتها سعد جابر: توصية بفتح المساجد والمقاهي ومختلف القطاعات بدءا من 7 حزيران المركزي: عودة العمل بتعليمات التعامل مع الشيكات المعادة توقع رفع اسعار البنزين بسبب عدم تحوط الحكومه! وزارة الأوقاف تنفي صدور قرار بإعادة فتح المساجد الأردن يبحث حلولا لعودة قطاع الطيران تدريجيا تسجيل سبعة إصابات جديدة بفيروس كورونا النائب البدور: عودة الحياة لطبيعتها ترجح حل البرلمان وإجراء الانتخابات النيابية بدء استقبال طلبات الراغبين بالاستفادة من المنحة الألمانية للعمل في ألمانيا.. واعلان أسس الاختيار لاحقا المرصد العمّالي: 21 ألف عامل في الفنادق يواجهون مصيراً مجهولاً التعليم العالي لـ الاردن24: قرار اعتبار الحاصلين على قروض ومنح مسددين لرسومهم ساري المفعول التربية: تسليم بطاقات الجلوس لطلبة التوجيهي في المديريات والمدارس اليوم الصمادي يكتب: ثورة ما بعد الكورونا قادمة فحافظ على وظيفتك! العوران لـ الاردن24: القطاع الزراعي آخر أولويات الحكومة.. والمنتج الأردني يتعرض لتشويه ممنهج عبيدات لـ الاردن24: سنتواصل مع الصحة العالمية بشأن دراسة ذا لانسيت.. ولا بدّ من التوازن في الانفتاح التربية لـ الاردن24: تحديد موعد تكميلية التوجيهي في آب التعليم عن بُعد: هل يتساوى الجميع في الحصول على تعليم جيّد؟ العضايلة لـ الاردن24: لن نجبر موظفي القطاع العام على التنقل بين المحافظات معيش إيجاري.. حملة الكترونية لإيجاد حل عادل لمعضلة بدل الإيجار

جين و «جردون»

أحمد حسن الزعبي
أجمع علماء الاجتماع في تقريرهم الأخير حول الدول الأكثر سعادة ..على ان «الدنمارك» تحتل المرتبة الأولى عالمياً في السعادة – حيشاكوا من هالطاري- قبل النرويج وسويسرا وهولندا...كما أجمعوا على أن الإمارات وعُمان وقطر «أشوى» الدول العربية سعادة إذا ما قورنت بباقي أعضاء الخريطة الممتدة من الماء الى الماء..
طبعاً علماء الاجتماع يختلفون فيما بينهم عند تفسير السعادة وكثافة حضورها او غيابها بين الشعوب ، آخر الأبحاث تقول أنهم اكتشفوا سرّ سعادة الإنسان والمتمثل في جين معين يرسم ملامح حياة المخلوق منذ ولادته، إما أن يكون سعيداً أو تعيساً..بينما يصرّ فريق ثاني على ان السعادة سببها عوامل خارجية تتعلق بالحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية وليست أسبابا جينية بحته ..وهناك فريق ثالث لا يستطيع أن يفسر سبب السعادة سوى بمقاييس تعتمد على الناتج المحلي الإجمالي وطول الحياة والدعم الاجتماعي وحرية اتخاذ القرار وغيرها من المؤشرات الخارجية.
شخصياً أنا «عايف صباحي» بالثلاثة..اقصد بالثلاث نظريات..يعني لو أخذنا الرأي الأخير أن السعادة تعتمد على الناتج المحلي « سلامة تسلمك راس العبد وفول الكسيح « أما بند طول الحياة : «أبي توفي قبل ان يتم الـ60 عاماً كما ان أطول اقاربي عمرا توفاه الله عند الثالثة والستين»..من حيث الدعم الاجتماعي «خذ خوازيق لما تشبع» حتى اللحظة لا تعترف بي حارتي ككاتب في صحيفة وإنما يصنّفوني من «عواطلية الحارة»..أما من حيث حرية اتخاذ القرار ،فلله الحمد بحياتي لم اتخذ قراراً.. أخي عبأ لي نموذج «علمي-أدبي» وأخي الآخر عبأ «طلب» القبول الموحد والثالث «سجلني في الجامعة « والجاهة زوجتني....وين السعادة؟؟!...ناهيك أن الحياة الاجتماعية «مقرقزة « والاقتصادية « ملاخمة» والسياسية: «سارحة والرب راعيها»..
من الطبيعي ومن الطبيعي جداً أن تحصل الدنمارك على المرتبة الأولى عالمياً في السعادة، فلكثرة ما لديهم فائض سعادة ، وراحة بال بـ»تزنبع تزنبع» الله يهنيّهم، بدأوا بنشر السعادة على ابقارهم أيضا، الم تشاهدوا الأبقار المدللة كيف ترتدي نظارات شمسية «ريبان» ،وتستمع للموسيقى الهادئة ، وتخضع لمساج انثوي، ولكل بقرة «بشكير» تمسح فيه وجهها...و إحنا بعدنا كل العيلة ع «نفس البشكير»...!!..
أخيراً ،تعليقاً على آخر الأبحاث التي تقول أن سرّ سعادة الانسان يتمثّل في جين معيّن يرسم ملامح حياة الانسان منذ ولادته...أقول هذا في حالة الإنسان الطبيعي الذي لم يشاهد نكسات ونكبات وانكسارات خاطر على عدد شعر عشيرته..
شخصياً لو أخضع لعملية فحص جيني كما يدّعى علماء الاجتماع، أنا متأكّد انه مجرد أن أتمدد على السرير ، وتبدأ فتاة المختبر بأخذ عينة مني ...رح «يفطّ جردون» بوجهها مش جين!...

الرأي
 
Developed By : VERTEX Technologies