آخر المستجدات
رغم الأمطار والأجواء الباردة.. اعتصام المعطلين عن العمل أمام الديوان الملكي يحافظ على زخمه الوزير المصري: زيادات رواتب الجهاز الحكومي تنطبق على موظفي البلديات الشواربة: زيادة رواتب موظفي ومستخدمي الأمانة اعتبارا من العام المقبل ديوان المحاسبة يوصي وزارة المياه بإعداد استراتيجية لتخفيض نسبة الفاقد المائي مجلس الوزراء يقرر تعيين العرموطي مراقباً عاماً للشركات النقابات المهنيّة تنظّم وقفة تضامنية مع الأسرى الأردنيين في سجون الإحتلال بحارة الرمثا ينصبون خيمة اعتصام مفتوح احتجاجا على التضييق عليهم - صور معتقلون سياسيون يبدأون اضرابا عن الطعام في ثلاثة سجون النواصرة لـ الاردن24: لا شراكة حقيقية مع التربية دون الغاء المادة 5/ د من قانون النقابة عن القطامين والصراوي وسلطة العقبة.. ألاّ تطغوا في الميزان! سائقو التربية يستمرون في إضرابهم المفتوح ويرفضون اتفاق لجنة الفئة الثالثة والوزارة سلامة العكور يكتب: الإرادة والشجاعة كفيلتان بإنقاذ الأردن من أزماته .. طاهر المصري لـ الاردن24: التحضير لزيارة دمشق مستمر وبما يضمن تحقيق أهدافها اتفاق ينهي إضراب موظفي الفئة الثالثة بـ"التربية" توضيح هام من التعليم العالي حول التجاوزات في المنح الهنغارية ذوو معتقلين أردنيين في السعودية يتهمون الحكومة بالتراخي.. ويدعون لاعتصام أمام الرئاسة ارشيدات يطالب بمحاسبة كافة المسؤولين الذين أقروا بوجود ملكيات اسرائيلية في الباقورة الطراونة لـ الاردن24: خلافات مجالس الأمناء ورؤساء الجامعات أصبحت ظاهرة للعيان.. ولا بدّ من التغيير التربية لـ الاردن24: تعليمات جديدة لامتحان التوجيهي قريبا.. وبدأنا اعداد الأسئلة “المحاسبة” يكشف مخالفات مالية وفنية في مديريات “تربية”
عـاجـل :

توظيفات سياسية لصورة الملك

ماهر أبو طير

لا يترك المرشحون للانتخابات النيابية، وسيلة لجمع الاصوات الا ويستعملونها، وآخر التكنيكات إخراج صورهم مع الملك من الألبومات، وطبعها، وتكبيرها، في سياق الايحاء انهم يتلقون دعما من الديوان الملكي.
هناك عشرات الاف المواطنين لهم صور مع الملك في مناسبات عديدة، واغلب هؤلاء يحتفظون بها، او يضعونها في بيوتهم او مكاتبهم بشكل طبيعي، لكننا نتحدث هنا عن فئة المرشحين للانتخابات الذين تذكروا البوماتهم، واخرجوا صورا منها، لغايات توظيفها في الحملات الدعائية، في رسائل غير مباشرة، انهم خيار شخصي للملك، او انهم يتلقون دعما خاصا، وكأنهم يقولون للناس، ان عليهم ان يصوتوا، لانهم سوف يفوزون في كل الاحوال.
هذه ايحاءات يجب لجمها، وكأنها تقول ايضا ان بقية المرشحين، معادون او معارضون من نوع خاص، فلماذا يتم توظيف هذه الصورة، بهذه الطريقة، وقد شهدنا سابقا، توظيفات تجارية للصورة عبر رفعها على المحلات التجارية بطريقة دعائية، او طريقة تحمل اشارات محددة، ما ادى الى تجريم هذه التوظيفات التجارية، واعتبارها مخالفة للقانون، وها نحن امام توظيفات سياسية.
في مراحل سابقة، كنا نسمع عن مرشحين يطلقون اشاعات عن تنسيقهم مع جهات محددة في الدولة، وانهم حصلوا على مباركة للترشح.
هذه الانتخابات حساسة جدا، فالاقبال سيكون منخفضا جدا، والناس غير مهتمين ابدا، والاتجاهات السياسية مثل التيار الاسلامي، تعلن وجود مضايقات، فيما المرشحون من دون اتجاهات سياسية محددة، يلعبون لعبة الايحاءات، عبر توظيفات محددة، يراد من خلالها ايضا ارسال رسائل للقواعد، التي قد ينطلي على بعض من فيها، هكذا اشارات.
توظيف صورة الملك في الانتخابات، عبر نشر صور للمرشح مع الملك، مصافحا، في مناسبة عامة، في دلالة تمس اولئك الذين ترشحوا ولم يلتقوا الملك، وكأنه يتم الغمز من قناتهم بهذه الطريقة، ولابد من اتخاذ قرارات تمنع توظيف الصورة بهذه الطريقة.
هذا نمط لايختلف فعليا، عن شراء الاصوات، او الترغيب، او الترهيب، او توزيع المساعدات، وغير ذلك من وسائل، فما زالت اكثرية المرشحين تتعامل مع الناس، باعتبارهم قابلين للخداع والتلاعب، بأي وسيلة كانت، وكل هذا يصب في اطار جرح العملية الانتخابية مسبقا، ومنذ هذه الايام.