آخر المستجدات
احالات على الاستيداع والتقاعد المبكر في التربية - اسماء الخارجية: ارتفاع عدد الأردنيين المصابين بانفجار بيروت إلى سبعة التعليم العالي لـ الاردن24: خاطبنا سبع دول لزيادة عدد البعثات الخارجية النعيمي يجري تشكيلات إدارية واسعة في التربية - أسماء عدد قتلى انفجار بيروت بلغ 100.. وضحايا ما يزالون تحت الأنقاض مصدر لـ الاردن24: الحكومة أحالت دراسة اجراء انتخابات النقابات إلى لجنة الأوبئة المعايطة لـ الاردن24: نظام تمويل الأحزاب سيطبق اعتبارا من الانتخابات القادمة الادارة المحلية لـ الاردن24: القانون لا يخوّل البلديات بالرقابة على المنشآت الغذائية انفجار أم هجوم؟.. رأي أميركي "مغاير" بشأن كارثة بيروت اجواء صيفية عادية في اغلب مناطق المملكة اليوم صور وفيديوهات جديدة للحظات الأولى لانفجار بيروت الضخم تفاصيل إمكانيّة مغادرة أراضي المملكة والقدوم إليها نذير عبيدات يوضح أسباب توصية لجنة الأوبئة بتأجيل فتح المطارات بيان صادر عن "حماية الصحفيين": أوامر وقرارات حظر النشر تحد من حرية التعبير والإعلام الخارجية لـ الاردن24: رحلات جديدة لاعادة الأردنيين من الامارات والسعودية صرف دعم الخبز للمتقاعدين على رواتب الشهر الحالي.. والاستعلام عن الطلبات الخميس أردنيون تقطعت بهم السبل في الامارات يواجهون خطر السجن.. ويطالبون الحكومة بسرعة اجلائهم المياه لـ الاردن24: تأخر التمويل تسبب بتأخر تنفيذ مشروع الناقل الوطني المحارمة يستهجن نفي وزير الزراعة لعدم تعليق استيراد الدواجن من أوكرانيا حكومة الرزاز.. مراكمة الفشل تستوجب الرحيل

ترهل عاطفي، وأشياء أخرى

حلمي الأسمر
-1-
الثلج في طريقه إلينا؛ سأعد له معطف الشغف، وشال الفصول الأربعة، وكستناء اللهفة، ودفء الذكريات، أحب الثلج، ليس لأنه يستر عيوب «المرج» بل لأنه يذوب، ويتحول إلى دموع غزيرة تبكي العطش!
-2-
قصة قصيرة جدا
قرر أن يثور على الخنوع، ويعلن تمرده على الذل، تلفت حوله، وسأل نفسه: بمن أبدأ؟ هُرع إلى المرآة، نظر إليها، وبصق!
-3-
تشخيص طبي..
قال لي الطبيب، بعد أن أطال النظر في سحنتي: اتدري ما مشكلتك؟ قلت: لا، لو كنت أدري ما جئتك! قال: بعض الناس تترهل جلودهم، مع مضي العمر، وتترهل مشاعرهم أيضا، مشكلتك أنت، أن الترهلين لا يسيران في خط متواز، فثمة ترهل في الجلد، أما في المشاعر فلا!
قلت: وما الحل يا دكتور؟
قهقه برعونة وقال: يلزمك عملية «استئصال» مشاعر!
-4-
أكروبات نفسي!
نصحني عابث مرة، بأن أخرج من ذاتي كلما شعرت بالضجر أو الحزن، وقال لي: «جرب أن تكون لست أنت، قد يساعد في صناعة بهجة ما» حينما جربت هذه الحيلة، اكتشفت أنني أنا لست أنا، بل تلك الشخصية التي خرجت إليها، وحينما حاولت أن أعود إليّ، لم أجدني، وبالطبع لم أستطع أن أكون تلك الشخصية!
-5-
من هنا وهنا أيضا..
. أن تكون أبلها في غابة من الأذكياء، أرحم بكثير من أن تكون ذكيا وسط غابة من البلهاء!
. آخر الليل، يذهب الناس إلى فراشهم، وأذهب أنا لأفتش عن بقاياي، لأجمعها عن الأريكة، . وأنثرها على السرير!
. من الأفضل لبعض الجميلات أن لا يتكلمْن، حتى يُظَنّ أنهنّ ذكيات، وعميقات!
. حين طرقت أبواب مملكة النوم، ولم تُفْتح لي، نِمْتُ خارجها، على رصيف الشغف!
. «... ثم اكتب أسماء أولئك الذين يحاولون سلبك حياتك، على نعل حذائك،
و»اسحقهم» جميعا بخطوة واحدة..»
-6-
تقول أكبر معمرة اسكتلندية جيسي غالان، وعمرها 109 سنوات، أنها لا تعاني من أي مرض مزمن، وترى أن سر الحياة المديدة التي تتمتع بها، هو «الابتعاد عن الرجال» !
بقي أن نسأل أكبر المعمرين الرجال، ونستمع إلى تفسيره، تقديري، أنه سيقول، أن سر الحياة المديدة، هو «عدم الابتعاد عن النساء»!الدستور
 
Developed By : VERTEX Technologies