آخر المستجدات
الكيلاني لـ الاردن24: النقابات سلمت ملفّ انتخاباتها لرئيس مجلس النقباء.. وملزمون بأي قرار آلاف الإسرائيليين يحتجون مطالبين نتنياهو بالاستقالة تحذير هام من دائرة الأرصاد الجوية - تفاصيل انتقال كورونا من الأسطح.. دراسة جديدة تثير جدلا بؤر انتشار الأمراض في محطات التنقية تهدد الأمن الصحي لقاطني "سكن كريم" في أبو علندا جابر: الإعلان عن أسماء الدول المتفق على التواصل معها وبروتوكول فتح المطار قريبا شقيق راكان محمود يؤكد للأردن24 عدم معرفة أسباب اعتقاله حتى الآن تفاصيل عزل عمارة النزهة بعد تسجيل أول إصابة بالكورونا منذ 8 أيام الحكومة : تعيين 52 وزيرا في عامين ليس هدرا للمال العام الكنيست: أمريكا ليست مهتمة حاليًا بتطبيق خطة الضم تعرض دوريات مكافحة التهريب لإطلاق الرصاص وضبط المهربين نقيب المهندسين: نطالب بالافراج الفوري عن أحمد يوسف الطراونة.. ونريد أن نكون دولة قانون ومؤسسات الحكومة: سجلنا اصابة محلية.. ولن ننتقل إلى مستوى "منخفض الخطورة" خطأ في امتحان الأحياء للتوجيهي وشكاوى من تأخر تصحيحه.. والتربية لا تجيب غرب عمان تؤجل النظر في قضية طلب حلّ مجلس نقابة المعلمين نداء الصرايرة للمقتدرين.. دعوة متجددة لدعم صندوق همة وطن القبض على شخص سلب مبلغاً مالياً من داخل صيدلية تحت التهديد عاملون مع اوبر وكريم يعتصمون ويغلقون تطبيقاتهم.. ويطالبون النقل بالتدخل - صور مهندسون أمام النقابات: كلنا أحمد يوسف الطراونة - صور الضريبة تنفي اعادة فرض ضريبة مبيعات على الكمامات والمعقمات

تجمهر غير مشروع

أحمد حسن الزعبي

بما إن الجهات ذات العلاقة لم تكن تسمح لأي اعتصام –يطالب بحقوقه- ان يستمر لأكثر من ساعتين على الدوار الرابع والداخلية وفراس وغيرها من الميادين الحيوية حتى تدخل قواتها وتفرّقه بالقوة بحجة التجمهر غير المشروع وإعاقة حركة المرور ..فأنا أطالبها الآن ان تتدخل بنفس الهمة، والعزيمة، والحرص، و الطريقة، وتفرّق صور بعض المرشّحين بالقوة عن واجهات الميادين بالهروات، والغاز المزيل ، وخراطيم المياة الملوّنة..
كيف لا تتحمّل الدولة، ثلة من الصادقين بوجعهم لأكثر من ساعتين، وتتحمل المزيَّفين والمزيِّفين، وتجار المواقف، ورموز الكسب غير المشروع ،وأباطرة غسيل الأموال شهراً كاملاً.. كيف تسمح لكل المتخمين بالمال ان يطلوا علينا بابتساماتهم الصفراء، ووجوههم الناعمة وعيونهم الناعسة اينما ولينا وجوهنا في هذه العاصمة العظيمة ،أليس وجودهم بهذه الكثرة وبهذه – البجاحة- إزعاجا للعامة ؟؟ .ان مجرد ذكر اسمائهم او قراءة شعاراتهم او رؤية « سحناتهم» المعالجة طويلاً طويلاً على برامج الكمبيوتر تسبب ارتفاعاً في ضغط الدّم وجرياناً سريعاً للأمعاء... وفوق هذا يطلبون منا المؤازرة والتأييد تحت شعارات مثالية فضفاضة !!! فإذا كانت الوجوه مزيفة «بالفوتو شوب» فكيف لنا أن نثق بالقلوب والألسنة والمواقف؟؟.
اقسم بالله العظيم..ان بعض الشعارات التي يضعها مرشحو الــ2013 تحت صورهم يجب ان توصلهم الى محكمة الجنايات الكبرى..لا إلى مجلس النواب :(فكيف لفاسد ان يعد بملاحقة الفاسدين؟..وكيف لمن أكل حقي كمواطن ان يضع شعاراً يطالب فيه بحقه وحقوق المواطنين؟..وكيف من يطالب بالقضاء على الفقر يضع مليون دينار ميزانية لحملته الانتخابية ..لتتبخر بين مناسف وصور ولافتات شرايط)!!
**
أزيلوا هذه «الصور» عن قلب عمّان فوراً ..فهي لا تٌحتَمل كل هذا..
(الراي )

 
Developed By : VERTEX Technologies