آخر المستجدات
وزارة العمل تدعو من تم ابلاغهم بعدم تجديد عقودهم لتقديم شكوى المحارمة يكتب: الصحف الورقية.. إحدى أدوات الدولة وأسلحتها الناعمة ودعمها واجب اجتماع في الداخلية لبحث اجراءات التوجيهي.. وحمّاد يدعو الحكام الاداريين لحفظ أمن الامتحان الرقب يسأل الحكومة: هل هناك اتصالات مع دولة عربية لمنحها دورا في ادارة المسجد الأقصى؟ العمل تمنح العمالة غير الاردنية الحاصلين على مغادرة نهائية (خروج بلا عودة) مهلة نهائية حمدي الطباع: أمر الدفاع (6) وتعديلاته لا يصب في مصلحة الاقتصاد الأردني.. وهناك عدة بدائل أمن الدولة توجه تُهمًا بالإرهاب وحيازة السِّلاح لـ16 شخصًا في 10 قضايا نقابة المعلمين: لا نعلم إن كان هناك شكوى حقيقية أم فرقعة إعلامية! وزارة التعليم العالي تدعم بحوث موجهة للتعامل مع فايروس كورونا في الأردن مسؤولون إسرائيليون يرجحون تأجيل تنفيذ عملية ضم الضفة التربية تبدأ باستقبال طلبات الراغبين بالعمل على حساب الاضافي - رابط المصري: لا تجديد لرخص المهن بعد نهاية حزيران بعد تخلي الحكومة عن العمال.. خبراء يقرعون ناقوس الخطر أجواء معتدلة في المرتفعات وحارة نسبيا في باقي المناطق مدارس خاصة تمارس الابتزاز.. والتربية تلوح بالعقوبات بعد "كورونا اختفى".. منظمة الصحة العالمية تطلق نداء تحذير وزارة العمل: حملة تفتيشية على المدارس الخاصة للتأكد من التزامها بأوامر الدفاع الخدمة المدنية : نعمل على استكمال إجراءات الترشيح والإيفاد للموظفين المركزي: البنوك لن تؤجل الأقساط خلال الشهر الحالي الملك: سنخرج من أزمة “كورونا” أقوى مما دخلناها

تجار الألبسة: خسائرنا وصلت ٣٠ مليون دينار بسبب كورونا

الاردن 24 -  
قدرت نقابة الألبسة والاقمشة والاحذية خسائر القطاع جراء فترة الاغلاق التي بدأت منذ صدور أمر الدفاع الأول بتاريخ ١٨/٣/٢٠٢٠ وحتى الآن بحوالي ٣٠ مليون دينار أردني. 

وتوزعت الخسائر على النحو التالي:
١• رواتب الموظفين العاملين في القطاع والذي يتجاوز عددهم ٥٢ الف موظف والتي تقدر ب ١٨ مليون دينار.
٢• ايجارات المحلات والتي عددها تقريبا ١٠،٨٠٠ محل خلال الشهر الذي تم تعطل فيه بحوالي ٨ مليون دينار.
٣• كلف تشغيلية متفرقة بين رخص المهن واقتطاعات ضمان اجتماعي ورسوم وضرائب أخرى مفروضة على القطاع تقدر ب ٦ مليون دينار وبذلك يتجاوز مجموع الخسائر ال ٣٠ مليون دينار أردني.

وقالت النقابة ان التجار انهوا استعداداتهم قبل الأزمة للموسم الصيفي القادم وموسم رمضان حيث استوردوا بضائع قيمتها ٨٥ مليون دينار للموسم الحالي وهي الآن موجودة لدى مستودعات التاجر ومحلاته، وبالتالي هذه بضائع موسمية تحتاج للبيع في الوقت الحالي في بداية الموسم الصيفي وموسم رمضان مما يشكل تحدي كبير على التجار بسبب توقف عمليات البيع وشح السيولة الواضح نتيجة اغلاق محلاتهم مما يهدد العديد من العاملين في القطاع نتيجة توقف البيع.

وأخيرا، طالبت النقابة الحكومة بالتدخل الفوري والسريع لاصدار قرارات جريئة لإنقاذ هذا القطاع من الانهيار بسبب الخسائر التي لحقت به جراء فترة التعطل بدعم هذا القطاع واعطاءه أولوية قصوى في المرحلة الحالية من خلال دعمه بسيولة نقدية للقيام بواجباته تجاه الموظفين العاملين في هذا القطاع وتسديد الكلف التشغيلية المطلوبة منه والسماح لهذا القطاع بتقسيط الرسوم الجمركية المطلوبة منه على البضائع المستوردة وتخفيض ضريبة المبيعات المقدرة على هذا القطاع ، وإصدار أمر دفاع خاص بوقف استيفاء ايجارات المحلات لمدة ٣ شهور كحد أدنى حتى يستطيع هذا القطاع الاستمرار دون انهيار.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies