آخر المستجدات
أمر الدفاع رقم (6).. مبرر التوحش الطبقي! بانتظار العام الدراسي.. هل تكرر المدارس الخاصة استغلالها للمعلمين وأولياء الأمور؟ نقل د.أحمد عويدي العبادي إلى المستشفى إثر وعكة صحية شركات الكهرباء.. جناة ما قبل وما بعد الكورونا!! التربية تعلن اجراءات ومواعيد امتحانات التعليم الاضافي - تفاصيل لليوم الثاني على التوالي.. لا اصابات جديدة بفيروس كورونا وتسجيل (5) حالات شفاء الصحة العالمية تراجع "استجابتها لكورونا".. وتصدر تحذيرا الاتحاد الأوروبي يدرس الرد في حال نفذت إسرائيل الضم التعليم العالي توضح بخصوص طلبة الطب الأردنيين في الجزائر عربيات لـ الاردن24: لن يُسمح للقادمين من أجل السياحة العلاجية بادخال مركباتهم إلى الأردن قلق في الفحيص بعد لجوء لافارج إلى الإعسار: التفاف على تفاهمات البلدية والشركة حول مستقبل الأراضي العمل: مصنع الزمالية مغلق ولن يعود للعمل إلا بعد ظهور نتائج التحقق العجارمة ينفي حديثه عن اتخاذ قرار ببدء العام الدراسي في 10 آب.. ويوضح المراكز الصحية في إربد.. تدني جودة الخدمة يضرّ بالمنتفعين عائلات سائقي خطوط خارجية يعيشون أوضاعا اقتصادية كارثية.. ومطالبات بحلّ مشكلتهم الضمان تسمح للعاملين في قطاع التعليم الخاص الاستفادة من برنامج مساند (2) أردنيون في الخليج يناشدون بتسهيل اجراءات عودتهم بعد انتهاء عقودهم المعونة الوطنية بانتظار قرار الحكومة حول دعم الخبز التربية لـ الاردن24: ضبطنا 58 مخالفة في التوجيهي.. والعقوبات مختلفة الدمج الذي نريد.. قطاع النقل أنموذجا

تبنّي القمل والهمل في زمن الدجل

م. أسعد البعيجات

في احدى اللقاءات للديموقراطيين بوجود اوباما الشاب - قبل أن يستلم منصب رئيس بسنوات - بوجود أحد الاعضاء المخضرمين " تيد كيندي " ، سمع تيد كيندي اوباما يتكلم في احدى اجتماعاتهم وشاهد مدى براعته في طرح المواضيع .

صفن تيد صفّنة رجل فارق الحياة أو ربما صفّنة فقير شاف مديونية بلدنا !!

بعد نهاية الاجتماع قال تيد : " هاظا هو "
قالوا له من هم حوله معتقدين انه يهذي : مين " هاظا هو" ؟

قال : هذا من سينقذ حزبنا وبلدنا (يقصد اوباما)

تبنّى تيد كيندي اوباما ، وسار معه خطوة بخطوة حتى أوصله الى سدة الحُكم - حُكم العالم أجمع ، حَكم اوباما دورتين متتاليتين - ضارباً تيد كنيدي بعرض الحائط شقار هيلاري كلينتون وزراق عيونها وطول بيل كلينتون الذين لم يطيب لهم هذا الاختيار والتبني من تيد كيندي.

لم يساوم تيد كيندي على مبادئه ولم يغير لونه ولم يتعرى من ثوبه ليحصل على كُشكين درك كاملي الدسم والخدم ..!.

لم ينظر تيد كنيدي الى سواد بشرة اوباما بقدر ما نظر الى بياض ضميره هو نفسه !

لم ينظر تيد كنيدي الى جدة اوباما بلفتها كلفة حراث بحمرة الصحن بقدر ما نظر الى أجيال بلده القادمة الذين سيحصدون ما تزرعه تلك الجدة!

لم ينظر تيد كنيدي الى عمة اوباما المقيمة بشكل غير قانوني في أمريكا بقدر نظرته الى خدمة الأُمة والعمة! ( بالمناسبة سلامي لعمتي رضا والله يقومها بالسلامة )-

لم ينظر تيد كنيدي الى شعر ميشل المجعد ولا سواد بشرة ابنتيه ساشا وماليا ،

بقدر نظرته الى

" اقسم بالله ان اخدم الأمة وأقوم بالواجبات الموكلة الي بأمانة واخلاص " !!

هذا هو الانتماء الحقيقي ، انتماء غير مدفوع الأجر، انتماء زيرو سليندر، انتماء مكتب من الخشب المضغوط ، انتماء بدون سائق عسكري برتبة ، انتماء بدون نمرة في الاغوار، انتماء بدون " هاي وي " بالزفتة السخانة امام مزرعتهُ، انتماء بدون درجة سياحية على الملكية .....

كم عدد الذي حنثوا هذا القسم ولو بلتر ديزل ؟
كم عدد الذين استلموا مناصب " لطول قاماتهم " ؟
كم عدد الذين استلموا مناصب " لشقارهم " ؟
كم عدد الذيناستلموا مناصب " لسواد عيونهم "؟
كم عدد الذين استلموا مناصب لمهارتهم باللف والدوران؟
كم حجم غُثاء السيل الذي يُسيّر المركب الوطني الى جهات مجهولة غير معلومة ؟

متى سيأتي دور حراث حمرة الصحن " أبو لفه " لينعم بقسم الإخلاص والوفاء لهذا البلد ؟
متى سياتي دور الشعر المجعد ؟
متى سيسمح لمن هم في أعماق البحر بقول كلمتهم دون خوف ووجل؟
من سيتبنى الوطن وابن الوطن بأمانة وإخلاص ؟
متى سنصل الى تبنّي الضمير الحي والسير معه خطوة بخطوة ؟

لهذا أيضاً لم تنجح فكرة الأحزاب الاردنية مع الدعم الشديد لها من أعلى المستويات في البلد من مال واعلام وكراسي كروم ، فهرمت وهي نطفة أمشاج بسبب نظريتها:

" هذا فقوس وهذا خيار "
" هذا بالصف الأول وانت ارجع ورا "
"هذا أبوه حرَاث وهذا أبوه دراس!! "

فأنجبت أجنة مشوهة لا تقدر على الحِراك ولا البُراز فعاثت في الأرض الآلم و الفساد.

حتى الإصلاح لم يتحقق لمناكفة من يطالبون الإصلاح بعضهم ببعض انت ابن البطة البيضة وانت ابن البطة السودة.

يقول الفقير : الوطن يترنخ تحت قهر المديونية لماذا لا ينقذون الوطن ؟

يرد الزمن والوطن معاً مع كثير من الحزن والآلم :

" ان الذي يغدر بالقسم لن يحضر أبداً وقت الدسم"

ملاحظة : تاريخنا العربي والإسلامي يزخر بالقيادات الفذه يغنينا عن ذكر غيرهم لكن ذكرت تيد كنيدي لأنهم يعرفوه شخصيا اذا لم يكن معلمهم المباشر.

اذا أعجبك الهرج قم بمشاركته في صفحتك الشخصية حتى يشاهده أكبر عدد من الأشخاص

 
Developed By : VERTEX Technologies