آخر المستجدات
التربية النيابية: لا يجوز احتجاز المعلم بعد نهاية حصصه.. وتقييمه يخضعه لمزاجية المدير الجبور لـ الاردن24: وجهنا كتابا رسميا لشركات الاتصالات بحجب تطبيق كريم طريق الفشل الحكومي الطويل.. الصحراوي ليس استثناءا المبيضين : ربط البنوك والمنشآت الحيوية والتجارية المهمة بمركز القيادة والسيطرة الخارجية تجري تقييما لأداء السفراء.. وتتجه لاجراء مناقلات وتعيينات جديدة - اسماء الحمود يجري تنقلات واسعة بين ضباط الامن العام - اسماء الملقي يؤكد على اعتماد بطاقات الاقامة المؤقتة لأبناء غزة مستثمرو قطاع الاسكان يبدأون توقفا عن العمل تمديد فترة استقبال طلبات صيفية التوجيهي الزبن يطالب باقالة حكومة الملقي العبادي: تراشق عوض الله والمجالي كشف معلومات كانت "محرمات" حالة "هستيرية" تسيطر على القطاع الزراعي.. واجتماع حاسم الاثنين الحباشنة: الناس ملّت الاخفاقات المتتالية.. ولتسقط حكومة الملقي «التربية»: مراجعة شاملة للكتاب المدرسي وتـحديــد فـصــول لامتحــان التوجيهــي السير تكشف سبب حادث النائب العمامرة: تغيير المسرب بشكل مفاجىء نتيجة انسلاخ الاطار الخلفي الايمن الدعجة لـ الاردن 24: اربع لجان نيابية تبحث مطالب المعلمين.. وكافة الاطراف ستجلس على الطاولة سجلات الهيئة المستقلة: صالح ساري أبو تايه سيخلف العمامرة في مجلس النواب الطراونة: العمامرة ضحية جديدة من ضحايا الصحراوي وفاة 8 أشخاص بينهم النائب محمد العمامرة وعائلته بحادث على الصحراوي - صور استمرار تدهور اوضاع المطاعم الشعبية.. وعواد: سنحاول انعاشها بالعروض في رمضان
عـاجـل :

بيان صادر عن ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية

الاردن 24 -  
تمر الذكرى التاسعة والاربعون لمعركة الكرامة الخالدة التي سطر فيها الجيش العربي الاردني والمقاومة العربية الفلسطينية ملحمة أسطورية ضد عدوان جيش الإحتلال الصهيوني والتي شكلت مرحلة تاريخية هامة في الصراع القومي مع هذا العدو لتبقى شواهد حيه لقدره الأمة على النهوض ورسم تاريخها بصورته المشرفة.

لقد أكدت معركة الكرامة ان استعادة الارض المغتصبة والحقوق الوطنية المشروعة للشعب العربي الفلسطيني لا تكون إلا بالمقاومة وبكل أشكالها ووحدة القوى الوطنية ضد الاحتلال في المعركة المستمرة منذ ما يقارب السبعة عقود من الزمن بين المشروعين: الصهيوني الاحلالي الإستيطاني والاًستعماري والعربي التحرري.

وتؤكد احزاب الائتلاف في هذا السياق أن استمرار الرهان على الادارة الامريكية وما يسمى بالمفاوضات الثنائية العبثية مع العدو الصهيوني, ادى ويؤدي إلى المسّ بالمصالح الوطنية المشروعة للشعب العربي الفلسطيني وإجهاض حقوقه في العودة وتقرير المصير وإقامة دولته المستقلة.

إن هذه المناسبة الوطنية تؤكد على ضرورة اعادة اللحمة الوطنية الفلسطينية، وإنهاء حالة الانقسام التي لا يستفيد منها الا العدو الصهيوني والتي يستثمرها بهدف تحقيق أهدافه العدوانية والاستمرار في سياسة الاستيطان على الأرض الفلسطينية.

في هذه المناسبة الوطنية والتاريخية التي شهدت على تلاحم مصالح الشعب العربي في الاردن وفلسطين ضد الاحتلال الصهيوني العنصري, نود أن نؤكد على رفضنا للامعان في التطبيع الرسمي مع هذا العدو وبخاصة عقد اتفاقية الغاز المشؤومة.

إن معاهدة وادي عربة التي رفضها الشعب الاردني هي التي أسست لهذا التطبيع, وهي التي ادت إلى هذا الخراب الاقتصادي والسياسي والاضرار بالمصالح الوطنية والسيادية الاردنية.

لتكن هذه المناسبة تأكيداً على التلاحم الكفاحي والمصيري بين الشعب العربي الأردني والفلسطيني في مواجهة مشاريع التصفية للقضية الوطنية الفلسطينية والنيل من السيادة الوطنية الاردنية.

وإن حماية وصون الوحدة الوطنية الأردنية وتعميقها ضرورة ملحة وهامة لمواجهة خطر الارهاب التكفيري الذي تتعرض له المنطقة بما فيها بلدنا الأردن.

عمان في 20/3/2017

الناطق الرسمي بإسم ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية

الأمين العام لحزب الحركة القومية

نشأت أحمد