آخر المستجدات
المصري لـ الاردن24: خطة لتشغيل الأردنيين عمال وطن بدل الوافدين.. ولمسنا اقبالا من المواطنين العضايلة لـ الاردن24: لم نبحث خفض ضريبة المبيعات.. وماضون في دمج الهيئات مصادر عبرية: توقعات بإعلان نتنياهو ضم غور الأردن رسميا خلال ساعات الاردن: الاعلان الأمريكي حول المستوطنات يقتل حل الدولتين النواصرة يدعو المعلمين لاعتصام أمام قصر العدل في الكرك للافراج عن اللصاصمة والعضايلة وذنيبات البدء بتصفية مؤسّسات الإستنزاف.. خطوة جريئة ولكن أميركا.. قتلى في إطلاق نار بمتجر شهير قرارات الحكومة ستخفض أسعار المركبات (1500- 2000) دينار إطلاق حملة شهادتك وعالمحافظة في مواجهة محتكري الوظائف المعلمين تحذّر الحكومة من الانقلاب على الاتفاق.. وتلوّح بردّ حازم من الكرك سوريا تفرج عن مواطنين أردنيين كانا معتقلين لديها توقيف رئيس فرع نقابة المعلمين في الكرك قايد اللصاصمة ومعلمين آخرين التعليم العالي تعلن بدء تقديم طلبات الاستفادة من البعثات والمنح والقروض الجامعية الطفايلة يساندون المتعطّلين عن العمل أمام الديوان الملكي.. ودعوة لتنسيق الاحتجاجات لا مساس بحقوق العاملين في المؤسسات التي جرى دمجها.. ومساواة رواتب موظفي الهيئات بالوزارات العام القادم تخفيض الضريبة الخاصة على مركبات الكهرباء إلى (10- 15)%.. واستبدال ضريبة الوزن بضريبة 4% الرزاز يعلن دمج والغاء (8) مؤسسات: الارصاد وسكة الحديد وسلطة المياه وهيئات النقل والطاقة هل ترفع الحكومة سعر الكهرباء في فصل الشتاء؟ الحريات النيابية تطالب بالافراج عن المعتقلين ووقف الاعتقالات عشيرة الملكاوي تطالب وزير الداخلية بمحاسبة رجلي أمن اعتدوا على أحد أبنائها

بني هاني لـ الاردن24: الحكومة وافقت على نفق وجسور اربد.. وهذه ملامحها

الاردن 24 -  
وائل عكور - أكد رئيس بلدية اربد الكبرى، المهندس حسين بني هاني، أن الحكومة أدرجت تنفيذ مشاريع الجسور والنفق في المحافظة على موازنة عام 2020، مشيرا إلى أن وزارة الأشغال أنجزت أيضا تصميم المخططات اللازمة للأنفاق.

وقال بني هاني لـ الاردن24 إن تلك المشاريع ستنهي الاختناقات المرورية في مدينة اربد التي يبلغ عدد السكان فيها نحو مليون ونصف بالاضافة إلى اللاجئين السوريين الذي يقدر عددهم بنحو 400 ألف لاجئ يشكلون ضغطا هائلا على البنية التحتية.

وبين ان مشروع النفق الرئيس سينفذ على ميدان الثقافة باتجاه جامعة العلوم والتكنولوجيا، ويتضمن جسرا علويا بشارع الشهيد وصفي التل، فيما الثاني عند اشارات بردى باتجاه بلدة حوارة، والثالث قرب مجمع سفريات عمان باتجاه وسط المدينة.

وقال إن البلدية غير قادرة على تنفيذ المشروع في ظلّ موازنتها المتواضعة والتي لا تتجاوز 42 مليون دينار نصفها يذهب رواتب للموظفين، مشيرا إلى أن تلك الشوارع هي شوارع نافذة ومن مسؤولية مديرية الأشغال.