آخر المستجدات
ارتفاع معدل التضخم: خلل في الاوضاع الاقتصادية.. وارتفاع في نسب الفقر والبطالة حكومة الرزاز تلغي السقوف السعرية لخبز الحمام والكعك.. والحموي: الاسعار سترتفع اعتبارا من الخميس الزوايدة مطالبا بعفو عام عن القضايا البسيطة: الشعب يغلي على ابنائه في السجون عبدالله العكايلة: لقد جنحت قاطرة الحكم.. وهذه شروطنا لمنح حكومة الرزاز الثقة التربية تحذّر المدارس الخاصة.. وتقول إنها استقبلت عدة طلبات لرفع الرسوم تفاصيل لقاء وزير العمل في قطر: 1000 وظيفة على الاقل خلال شهرين في عدة مجالات الكسبي : تدريس الهندسة يتعين أن يرتبط مع الصناعة الرمثا: لليوم الثالث على التوالي، تواصل الاعتصام أمام "كهرباء اربد" احتجاجا على "فرق اسعار الوقود" رزوق يطالب الرزاز بالتحقيق فيما شهدته جامعة اليرموك خلال عامين من تجاوزات وارتفاع في المديونية التعليم العالي: السنة التحضيرية ليست نهاية العالم.. وهذه الايجابيات والسلبيات يحيى السعود يحجب الثقة.. ويقول: انا والنائب الصفدي خريجين حبوس.. ويجب أن تأخذ القيادة ثلث راتبنا العتوم: والدتي كانت تتمنى تفجير نفسها وسط الصهاينة.. ونريد تحسين اوضاع المعلم الاقتصادية النائب الطراونة: تلقيت تهديدات بسبب "مصنع الدخان" محمد نوح القضاة يثير الجدل حول النواب: معقول خبطنا بحدا؟ بلدية الزرقاء لـ المصري: قرارك مجحف.. والناس تعاني الصناعة والتجارة: لا شيء يستوجب رفع اسعار البيع في المطاعم الشعبية العاملون في شركة دار الدواء يعلنون اضرابا مفتوحا عن العمل - صور الرزاز يزور الرصيفة ويوعز بحل مشكلة "البيبسي" خلال اسبوع هذا ما يجري في المطار يا دولة الرئيس مصادر تنفي تحديد موعد لاغلاق مخيمات اللجوء السوري في الاردن.. أو اجبار اللاجئين على العودة لبلادهم
عـاجـل :

بني رشيد: لا يصح أن نؤيد العدوان على سوريا

الاردن 24 -  
قال الأمين العام السابق لحزب جبهة العمل الإسلامي زكي بني رشيد ان الضربات الأميركية الغربية ضد سوريا هي الوجه الآخر للمأساة، وتؤدي إلى المزيد من التعقيدد ولن تفضي إلى حل المعضلة.

واضاف بني رشيد في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك: انه " لا يصح أن نؤيد تلك الضربات باي حال والموقف المتوازن الصحيح".

واشار الى ان "إدانة جرائم النظام السوري وتحميله مسئولية ما حدث ورفض التدخل الأجنبي بكل أنواعه ( أميركي روسي إيراني ...)، بعد أن أصبحت سوريا ميدانا لحروب الوكالة بين القوى الدولية ورفض الاستعانة بقوات اجنبية".

ولفت بني ارشيد الى ان "جميع المحاولات الدولية فشلت ولم يبق الا الحل الداخلي الذي يصنعه السوريون أنفسهم".

وتساءل "متى تنضج ذهنية الفرقاء السوريين لإنجاز المصالحة الوطنية التاريخية؟ بعيدا عن الغطرسة والاستكبار والإقصاء والنسخ الحديثة من حروب الأخوة الأعداء وداحس والغبراء."