آخر المستجدات
وزير العمل: اللجنة الثلاثية ستلتئم لاتخاذ قرار بخصوص الحد الأدنى للأجور موظفو عقود في القطاع العام يحتجون على عدم شمولهم بزيادة الرواتب المعتصمون أمام الديوان الملكي يلوحون بالاضراب عن الطعام.. ويستهجنون التهميش الحكومي البلقاء التطبيقية: بدء الامتحانات النظرية لشتوية الشامل 2020 غدا السبت هل تبرّر فرص البطالة المقنّعة أداء وزارة العمل؟! البنك الدولي يطالب الأردن بإصلاحات هيكلية بالدين العام والطاقة على صفيح ساخن.. الأطباء في انتظار مجلس نقابتهم.. وخياران لا ثالث لهما دية: مستوردات المملكة من الألبسة والأحذية تراجعت بنسبة 12% العام الحالي سلطات الاحتلال ستسمح للغزيين بالسفر للخارج عبر الأردن فقط عقباويون يستيقظون من حلم تملّك "شاليهات" على وقع قضية "تعزيم" جديدة! وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات - أسماء العمري لـ الاردن24: سنتوسع في دعم أجور نقل الطلبة بعد انتهاء تطبيق "الدفع الالكتروني" العوران يطالب الرزاز بترجمة تصريحاته إلى أفعال نقابة الصحفيين.. (1) الغابر ماثلاً في الحاضر النقابي الصحة: 71 اصابة بالانفلونزا الموسمية الخدمة المدنية: قرار زيادة العلاوات يشمل كافة موظفي أجهزة الخدمة المدنية وفاة طفلين وإصابة أربعة آخرين إثر حريق شقة في عمان بلدية الزرقاء توضح حول انهيار جدار استنادي لعمارة بسبب مياه الصرف الصحي والشرب نتنياهو: سأستقيل من مناصبي الوزارية بريزات يعلن التزامه بزيارة المعتقلين السياسيّين ويتسلّم مذكّرة بمطالب حراك أبناء قبيلة بني حسن
عـاجـل :

بشرى سارة

أحمد حسن الزعبي
يقال إن الدكتور الكوري «تشو يونغ تشون» ظل أكثر من ثلاثين عاماً يجري بحوثاً ويضمن دراسات على الفوائد العلاجية للتصفيق..حتى توصل «هالمنظوم» الى النتائج التالية:
أولاً: عملية «التسحيج» عملية كيميائية تنبه أعضاء الجسم خاصة الأمعاء، وذلك من خلال الأوعية الدموية التي تتجمع بالكف ونهاية الاصابع، خصوصاً اذا تم «التسحيج» والأصابع منفردة متباعدة فهي تخدم الأمعاء كثيراً وتنشطها،هذا من الناحية العلمية حسب رأي :تشو يونغ». اما من الناحية الاجتماعية «حسب جماعتنا» فإن التسحيج يرتبط بالامعاء من خلال السعي وراء «أكل العيش»..
ثانيا: التصفيق بطرف الاصابع، يفيد في معالجة من يعانون من ضعف الإبصار والرعاف المتكرر..
ثالثاً: التصفيق بكامل الأصابع مع تباعد الراحتين قليلاً، وهذا النوع من التصفيق يقوم بتنبيه وتليين مفاصل الاصابع، ويساعد في الوقاية والعلاج لأمراض القلب والشعب الهوائية..
رابعاً: التصفيق بضرب كف اليد على ظهر اليد الأخرى حيث تعزز هذه الطريقة منطقتي الوسط والعمود الفقري وتساعد على إزالة الآلام منهما.
خامساً: التصفيق من وراء العنق وهي ان تمد يديك وراء رأسك وتصفق،حيث تخفف هذه الطريقة من التعب في منطقة الكتف و تساعد كذلك على إزالة الدهون من اليدين والإبطين..
سادسا: التصفيق من وراء الظهر، يساعد على مرونة «شرش» الحياء كي لا «يطقّ» فجأة امام الناس..
سابعاً: التسحيج بالتزامن مع هزّ الرأس ومطّ الشفتين افقياً .هذا التمرين،يقوم بتعطيل كل «فيوزات» التفكير المنطقي، كما يعمل على ازالة الشعور بالادراك نهائياً، بدون احساس بألم الضمير...
أخيراً،وبناء على نتائج الدكتور الكوري «تشو يونغ» لا يسعنا الا ان نزف الى الأخوة «السحّيجة» هذه البشرى السارة: فقد أصبح بإمكانكم أن تمارسوا «تسحيجكم» المعتاد..ومعكم «روبور» طبي يحميكم من الانتقاد...
أخي السحّيج،حرصاً على سلامتك ولأداء أفضل:
سحّـــــج وانت مفحّـــــج..
الرأي