آخر المستجدات
جمع عينات لمخالطي حلاق في إربد بعد إصابة زوجته بالكورونا دياب يدعو لانتخابات نيابية مبكرة لانتشال لبنان من الأزمة قتيل وعشرات الإصابات.. مواجهات ساخنة واقتحام مقار حكومية في بيروت - تحديث انفجار بيروت: لماذا تهبّ "الأم الحنون" فرنسا لنجدة لبنان؟ تسجيل أربعة إصابات محلية جديدة بفيروس كورونا الضمان: تمديد المهلة أمام الأردنيين الراغبين بالاشتراك الاختياري التكميلي الحموي الأردن 24: طلبنا من المخابز تزويدنا بأسماء أصحابها والعاملين لديها للتأكد من حصولهم على تصاريح العضايلة: اكتشاف حالات إصابة محليّة يتطلب الالتزام والتشدّد في تطبيق أمر الدفاع 11 راصد: 48% من النواب راضون عن أداء المجلس الناصر للأردن24: قرارات الإحالة على التقاعد المبكر تحددت بمن بلغت اشتراكاتهم 360 اشتراكا العضايلة ينفي صحة الأنباء المتداولة حول إلزام أفراد الأسرة الواحدة بارتداء الكمامات في المركبات الماراثون الانتخابي في ظل غياب العمل الحزبي والبرامج النعيمي للأردن24: نتائج التوجيهي لم تظهر بعد ونرجح وجود علامات مرتفعة وكاملة الشريف يحذر من انهيار القطاع الزراعي "ممرضة بيروت الشجاعة" تروي تفاصيل إنقاذها للأطفال الرضع تنقلات خارجية في "التربية" (اسماء) المشاركة بالانتخابات النيابيّة.. مؤشر حاسم وغاية بحد ذاتها! اعلان تفاصيل المرحلة الخامسة من اعادة الأردنيين في الخارج.. ودعوة المسجلين سابقا لتجديد طلباتهم المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: عرض جداول الناخبين قبل 14 آب العقرباوي يحذّر من تكرار حالات التسمم: هناك نحو 3500 مشغل شاورما.. جزء كبير منها غير مرخص

بسبب فيروس كورونا... ظاهرة إيجابية تحدث في إيطاليا وإسبانيا وفرنسا

الاردن 24 -  
أعلنت الوكالة الأوروبية للبيئة، تراجع مستويات تلوث الهواء في إيطاليا، تزامنا مع خضوع المواطنين لحجر منزلي يهدف لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفي ميلانو سجل مستوى تركيز غاز ثاني أكسيد النيتروجين تراجعا بنسبة 24 في المئة خلال الأسابيع الأربعة الماضية مقارنة مع الأسابيع الأربعة السابقة.

وأشارت الوكالة الأوروبية للبيئة إلى أن البيانات تؤكد تراجعا كبيرا في نسب تركز الملوثات الجوية، وخصوصا ثاني أكسيد النيتروجين، ما يعود بجزء كبير منه إلى التراجع في حركة المرور والأنشطة الأخرى خصوصا في المدن الكبرى التي تشهد تدابير حجر منزلي للسكان.


وفي بيرغامو، المنطقة الإيطالية الأكثر تضرراً جراء الفيروس، بلغت نسبة التراجع 47 في المئة خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة مقارنة مع الأسابيع الأربعة السابقة.

وفي العاصمة الإيطالية، تراجعت مستويات تركيز ثاني أكسيد النيتروجين بنسبة تتراوح بين 26 في المئة و35 في المئة خلال نفس الفترة.

وفي إسبانيا تراجعت مستويات تركيز ثاني أكسيد النيتروجين بنسبة 55 في المئة خلال عام في برشلونة و41 في المئة في مدريد، كما أن هذه المستويات تراجعت إلى النصف في بعض أنحاء القارة الأوروبية مقارنة مع تلك المسجلة عادة.

وتم تصنيف جودة الهواء في وسط باريس بالـ"جيدة"، إلا أن الوكالة أوضحت أن هذه التغييرات الإيجابية لا تقدم حلولا لأزمة التغير المناخي.

 

 
Developed By : VERTEX Technologies