آخر المستجدات
إلغاء الطلب القضائي عن المواطن مراد الدويك أول من كشف قضية مصنع الدخان.. وتمكينه من رؤية والدته وزارة المالية: رواتب كانون الثاني في موعدها المقرر بينو يؤكد: شبهة دستورية اثناء التصويت على قانون العمل.. لا نصاب وخطأ في العدّ الضريبة توضح حول خفض ضريبة المبيعات على "الزواحف والأفاعي والسلاحف وغيرها" المياه توضح حول التوصية برفع تعرفة المياه: كلفة المتر المكعب 3.28 دولار.. ونبيعه بـ 40 قرشا "خدع" في محرك البحث غوغل قد يجهلها كثيرون بيع 210 آلاف اسطوانة غاز خلال اليومين الماضيين.. ومحطات المحروقات تستنفر العوران لـ الاردن24: العمالة الوافدة تتحكم بأسعار الخضار والفواكه.. وعلى الأمانة فرض رقابتها التربية لـ الاردن24: لا تغيير على موعد امتحان التوجيهي.. وماضون في الخطة الجديدة وفيات الاربعاء 16/1/2019 منخفض قطبي اليوم وثلوج فوق 900 متر - تفاصيل "ابراهيم".. والد طفلين يناشد الاردنيين مساعدته في تأمين متطلبات العيش الحسنات يدعو "العمل" للالتزام بالاتفاقيات.. ويحذر من اعلانات عاملات المنازل عبر مواقع التواصل بدء الإجراءات القانونية اللازمة لكف الطلب عن أول من كشف قضية الدخان اعتصام في المفرق: تسقط حكومة الافقار.. حكومة رفع الاسعار - صور هميسات: الكشف التنافسي الشهر القادم.. ونتوقع وصول عدد طلبات التوظيف إلى ٣٨٠ ألف بدء تقديم الطلبات الأولية لمشروعات البحث العلمي - رابط الوطنية للدواجن تربط انهاء خدمات موظفين بخسائر في سوق عمان.. والعمل تتابع 1573 طلب للإنضمام لبرنامج "خدمة وطن" باليوم الأول طالع قائمة السلع التي تم تخفيض ضريبة المبيعات عليها - جدول

بسبب "الكرش".. العلم يحذر من "مشكلة كبيرة بالدماغ"

الاردن 24 -  
إن كنت غير مهتم باتباع أسلوب حياة صحي يقلل من حجم الدهون على بطنك وحول خصرك، فإليك هذا التحذير العلمي الجاد.

فبحسب دراسة سلط عليها الضوء موقع "بريفنشن" الطبي، تؤدي زيادة حجم الكرش إلى انكماش في الدماغ، أو بمعنى طبي تزيد فرص الإصابة بالخرف وألزهايمر.

ووجدت الدراسة التي نشرتها دورية "نيورولوجي" الطبية المتخصصة في طب الأعصاب في يناير، أن الدهون الزائدة على البطن والخصر تزيد من خطر الإصابة بأمراض عديدة بما في ذلك أمراض القلب والسكري، لكنها أيضا لها بالإصابة بأمراض الدماغ.

وتابع الباحثون في الدراسة ما يقرب من 10 آلاف مشارك بمتوسط عمر 55 عاما، وعقدوا مقارنة بين مؤشر كتلة الجسم (BMI) وحجم المادة الرمادية والمادة البيضاء في أدمغتهم، المكونان الرئيسيان للمخ.

ومع تقدمنا ​​في العمر، ينخفض ​​حجم المادتين الرمادية والبيضاء في الدماغ، مما يزيد من خطر الإصابة بمرض الألزهايمر والخرف.

 
ووجد الباحثون أن المشاركين ذوي مؤشر كتلة الجسم المرتفع - وهو مؤشر للبدانة - لديهم كمية أقل بكثير من المادة الرمادية في الدماغ مقارنة بالمشاركين الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم السليم.

وتظهر النتائج أن محيط الخصر الكبير يؤثر على الجهاز العصبي المركزي، لكن لا يزال هناك حاجة لمزيد من الأبحاث للتحقق من الارتباط.

و"في حين وجدت دراستنا أن السمنة، خاصة حول الوسط، كانت مرتبطة بأحجام المادة الرمادية المنخفضة في الدماغ، فإنه من غير الواضح ما إذا كانت التشوهات في بنية الدماغ تؤدي إلى السمنة أو إذا كانت السمنة هي السبب في هذه التغيرات"، بحسب الطبيب مارك هامر، أحد المشاركين في إجراء الدراسة.

وأضاف هامر: "لقد وجدنا أيضا روابط بين السمنة والانكماش في مناطق محددة من الدماغ. وهذا سيحتاج إلى مزيد من البحث لكن قد يكون من الممكن أن نقيس مؤشر كتلة الجسم بشكل منتظم للتعرف على صحة الدماغ".

وقال رئيس قسم الدراسات الغذائية في جامعة جورج ماسون، ومدير مركز جونز هوبكنز لإدارة الوزن، لورانس تشيسكين في تصريح سابق لموقع "بريفنشن": "للأسف، فإن البطن أكثر الأماكن خطورة لتخزين الدهون"، ذلك لأن دهون البطن أكثر نشاطا من أي نوع آخر من الدهون في الجسم ويمكن أن تنتشر في مجرى الدم، مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة الدهون في الدم.

لكن لا تزال هناك فرصة لتصحيح الوضع وتجنب هذه المشكلة الصحية، إذا اتبعت نظاما غذائيا صحيا ومارست الرياضة بشكل منتظم، وحاولت الابتعاد عن التوتر قدر الإمكان مع الحصول على عدد ساعات كاف للنوم كل ليلة.