آخر المستجدات
الزراعة: تهديد الجراد مازال قائما وتكاثره مستمر وبكثافة.. وتحرّك أسراب في السعودية لجان فواتير الكهرباء.. ذرٌ للرماد في العيون... مجلس الوزراء يقرّ تعديلات نظام الأبنية الحكومة تعلن إجراءات احترازية اضافية ضد الكورونا: منع دخول غير الأردنيين القادمين من كوريا وإيران الهيئة البحرية الأردنية ترفع مستوى تأهبها لمواجهة كورونا ذبحتونا تطالب بتعديل تعليمات التوجيهي لمنع حرمان الطلبة من دخول كليات الطب مجلس الوزراء يقر زيادة أعداد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية بواقع 4600 منحة وقرض الكورونا يتفشى في عدة دول.. والصحة تعمم بتشديد الاجراءات على كافة المعابر النواب يحيل مشروع قانون الادارة المحلية إلى لجنة مشتركة المعلمين لـ الاردن٢٤: ننتظر ردّ الحكومة على اعادة معلمي المدارس الخاصة لمظلة التربية تنقلات واسعة في وزارة العمل - أسماء الناصر لـ الاردن٢٤: انتهينا من جدول تشكيلات ٢٠٢٠.. وزيادة وظائف التربية والصحة العوران مطالبا بتدخل ادارة الأزمات لمواجهة الجراد: سيقضي على كل شيء إن وصل! بعد إفراطها في الضحك على الهواء... الاردنية منتهى الرمحي "مُستبعَدة" لأسبوعين من "العربية"؟ (فيديو) نتنياهو يُحدد موعد تنفيذ بنود “صفقة القرن” العمل الإسلامي: الورشة التطبيعية والممارسات على الأرض تتناقض مع رفض صفقة القرن القطاع النسائي في "العمل الإسلامي": نستغرب الربط بين المساواة وعدم مراعاة خصوصية المرأة في العمل الدفاع المدني ينقذ طفل غرق داخل مياه البحر الميت الطفايلة مستمرون في اعتصامهم أمام الديوان الملكي مطالبات بإعادة النظر في نتائج امتحان رؤساء الأقسام.. ومتقدمون يصفونها بالفضيحة
عـاجـل :

ترامب يعلن تفاصيل صفقة القرن: القدس عاصمة غير مقسمة

الاردن 24 -  
* ترامب: اليوم هو يوم اتخاذ خطوة كبيرة نحو السلام
* ترامب: الارهاب والتطرف الاسلامي هما العدوان للجميع
* ترامب: اسرائيل تتطلع نحو السلام، وهي منارة في المنطقة
* ترامب: رؤيتنا للسلام تختلف تماما عن المقترحات السابقة
* ترامب: رؤيتنا للسلام تتألف من (80) صفحة، ومفصّلة أكثر من أي خطة سابقة
* ترامب: خطتي توفر فرصة للفلسطينيين والاسرائيليين ضمن حلّ الدولتين المختلف عن خطط الادارات الأمريكية السابقة
* ترامب: القدس ستبقى العاصمة الموحدة وغير المقسمة لاسرائيل
* ترامب: لن نسمح بالعودة لأيام التفجيرات، ولا تنازل عن أمن اسرائيل
* ترامب: قد تكون هذه آخر فرصة للفلسطينيين كي يحصلوا على دولة فلسطينية
* ترامب: خطتي ستمنح الفلسطينيين عاصمة في القدس الشرقية، وسنقوم بافتتاح سفارة لنا فيها
* ترامب: اسرائيل ستعمل مع الملك عبدالله على ضمان حقّ الناس بالعبادة في القدس
* ترامب: سنساعد في تمكين الفلسطينيين على العيش، ونطلب منهم الموافقة على التعايش السلمي
* ترامب: العديد من الدول تريد المشاركة في توفير (50) مليار دولار لمشاريع جديدة في الدولة الفلسطينية المستقبلية
* ترامب: رؤيتي تعطي الفلسطينيين الوقت الكافي للنهوض، والمبالغ المخصصة لهذه الدولة ستكون مفتوحة
* ترامب: رؤيتي تتطلب إنهاء أعمال حماس الخبيثة والجهاد الإسلامي وأعداء السلام، ووقف الكراهية ضد إسرائيل، وقطع دابر الإرهاب، ووقف توفير التعويضات المالية للإرهابيين من حماس 
* ترامب: أشكر دول الامارات العربية والبحرين وسلطنة عُمان على جهودهم وارسالهم سفرائهم للاحتفال معنا اليوم
* رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو: وجود سفراء الامارات والبحرين وسلطنة عُمان مؤشر ليس للمستقبل فحسب، بل للحاضر أيضا
* نتنياهو: قررت أن أعتمد خطة ترامب كأساس للسلام
* نتنياهو: خطة ترامب للسلام تعالج جذر الصراع، وهو ضرورة اعتراف الفلسطينيين باسرائيل دولة يهودية



قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء الثلاثاء إن القدس ستبقى عاصمة لـ"إسرائيل غير المقسمة، وأن القدس الشرقية ستكون عاصمة الفلسطينيين.

وأضاف ترمب في مؤتمر صحفي، للاعلان عن "صفقة القرن، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وسفراء البحرين والإمارات وعُمان أن هذه ستكون الفرصة الأخيرة للفلسطينيين لأنه لن يكون هناك فريق كفريقنا يحب "إسرائيل" ويحبنا وهم يعرفون من أين تؤكل الكتف.

وقال إنه يمكن للفلسطينيين خلال 4 سنوات التفاوض مع الإسرائيليين ليصلوا إلى الدولة المستقلة، قائلاً للرئيس محمود عباس: "إذا كنت تريد السلام فسنكون معك لنساندك".

وأشار إلى أن الخطة تتضمن "وقف الأنشطة الخبيثة لحماس والجهاد الإسلامي ووقف إثارة الكراهية ضد "إسرائيل".

وذكر أن "رؤيتنا سوف تُنهي دوامة اعتماد الفلسطينيين على المساعدات الأجنبية وسنساعدهم على التمكين لكي يزدهروا بأنفسهم وسيتمتعون بالكرامة".

وقال ترمب: "نخطو اليوم خطوة كبيرة نحو السلام وبُهرت بما وصلت إليه "إسرائيل" فهي مركزٌ للديمقراطية والتجارة وهي ضوء يعمّ العالم وهي مكان مقدس ووعد غليظ للشعب اليهودي".

وأضاف: "صممت على أن أتبع مسارًا بناء لحل النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي وبناء السلام بينهم، وقد يكون التحدي الأصعب والإدارات السابقة حاولت وفشلت فشلاً ذريعا لكنني لم أُنتخب للقيام بأمور صغيرة أو الابتعاد عن القضايا الشائكة الكبرى".

وقال الرئيس الأمريكي إن "صفقتنا تمتد على 80 صفحة وهي مفصلة أكثر من أي صفقة أخرى وكما رأيت مشاكل شتى تحتاج إلى حلول تكتيكية لنجعل الفلسطينيين والإسرائيليين ينعمون في منطقة أكثر أمنًا وازدهارًا وهي ترضي كافة الأطراف ويحل مشكلة الدولة الفلسطينية وتنعم إسرائيل بالأمن ونتنياهو أبلغني أنه راغب في التصديق على هذه الصفقة".

وقال إن "إسرائيل قطعت شوطًا كبيرًا من أجل السلام.. وشكرًا كبيرًا لنتنياهو على شجاعتك لاتخاذك هذه الخطوة الجريئة".

وقال: "قمت بالكثير من أجل إسرائيل؛ أهمها الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني السيء واعترفت بالقدس عاصمة لها وبأن الجولان أرض إسرائيلية".

وذكر أنه حيّد قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، "فهو كان يعلن بشكل واضح أنه يريد تحرير القدس".

نتياهو: "الصفقة جيدة"

من جانبه، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لسفراء الإمارات والبحرين وعمان: "من السرور أن أراكم هنا اليوم وحضروكم يحمل إشارة ليس للمستقبل إنما مهمة للحاضر".

وخاطب نتنياهو ترامب بالقول: "بفضل خطتك سنفتح باب المفاوضات مع الفلسطينيين وتُطالب بنزع سلاح حماس ومن قطاع غزة وتدعو لإبقاء القدس عاصمة موحدة لنا وحل قضية اللاجئين خارج حدودنا وأن الفلسطينيين سيعترفون بإسرائيل كدولة يهودية".

وقال نتنياهو: صفقة القرن جيدة لإسرائيل، وفهي توضح أن موضوع اللاجئين الفلسطينيين يجب أن يُحل خارج إسرائيل، وتؤكد سيادتنا على غور الأردن وهي حدودنا الشرقية التي نحلم بها منذ زمن، وتنزع سلاح حماس".

وقال: "أعلم كيف يمكن أن تحول الـ50 مليار دولار التي أعلن ترمب عنها، حياة الفلسطينيين، وعلى الأقل سنبقى على الوضع الراهن لـ4 أعوام في الأراضي التي لن تندرج في ضمن دولة "إسرائيل".

واختتم نتنياهو بالقول: "لن نغفل ونبدد هذه الفرصة ومدينون لك بدين أبدي من الامتنان".