آخر المستجدات
الامن يستضيف اسرة كانت تنام في العراء الحكومة تخسر ثقة تجار السيارات - صور النائب المجالي يطالب الوزيرة زواتي بفتح ملف الشركة اللوجستية والاشراف على التعيينات فيها الأردن يدعو لحل سياسي في اليمن يخفف معاناة المدنيين مجلس الوزراء يناقش الاطر العامة للبيان الوزاري استعداداً لطلب ثقة النواب اعتراضات على عدم عرض مناهج التوجيهي على لجان فنية.. والخلايلة ينفي: الاعلان عن المطالعات الذاتية الاسبوع المقبل التيار الوطني ينتخب الحمايدة رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا هنطش: تعيين زواتي وزيرة للطاقة مقلق.. وعلى الحكومة ان تثبت شفافيتها الحكومة تقترح خفض ضريبة "الهايبرد" بنسب قليلة.. ورمان: الحوار مستمر اقرار تعليمات التقدم للجامعات وفق نظام التوجيهي الجديد.. وتحديد طرق احتساب المعدل - تفاصيل التعليم العالي يقر إجراءات تعيين رئيس الجامعة الأردنية.. ويلغي تعيين 3 من اعضاء مجالس الامناء الحوامدة يشكو "تزوير كتاب استقالته" اثناء توقيفه على خلفية قضية سياسية.. والمصري لا يجيب! ابو الراغب: الوزير الحموري استمع لمشكلات القطاع ولم يقدم أي وعد بحلّها مستشفى حمزة ينفي احتجاز طفلة لحين دفع الأجور: طلبنا تعهدا بالدفع فقط الوزير الغرايبة يوضح: هناك عدة وسائل لتداول "الحوت الأزرق".. وسنعمل على حجبها الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام لجنة متابعة هبة ايار: التشكيل الحكومي يشير إلى عمق أزمة السلطة وانحسار قاعدتها الاجتماعية استمرار القصف على الجنوب السوري يُنذر بموجات لجوء جديدة إلى الاردن الطراونة يطالب الرزاز بموقف واضح وخطوات عملية لاستعادة الباقورة والغمر امريكا قد تطرح صفقة القرن في ايلول المقبل
عـاجـل :

بالفيديو..فتاة سعودية دخلت لتُجري عملية شفط فخرجت بدون أطرافها.. إليكم التفاصيل !

الاردن 24 -  

استضاف الدكتور ممدوح عشي، شابة سعودية، دخلت إحدى المستشفيات لتُجري عملية شفط، فخرجت من المستشفى وقد فقدت جميع أطرافها، وذلك بعدما حدثت لها مضاعفات، ترتب عليها دخولها العناية المركزة لمدة 15 يومًا فقدت خلالها الوعي، ثم أخبرها الأطباء بضرورة إزالة قدميها وساقيها.

وظهر الطبيب والشابة، خلال الحلقة وهما حريصين على عدم ذكر اسم الطبيب الذي أجرى عملية الشفط وكذلك اسم المستشفى التي أجريت فيها العملية، فيقول الطبيب أنه فعل ذلك رغم أن دوره هو ألا يُشجع الناس على عمليات التجميل، مشيدًا بثبات الفتاة وقدرتها على المواجهة رغم خسارتها لأطرافها في تلك الواقعة.
فيسأل الطبيب الفتاة: "ماهدف تلك العملية”، فتجيب: "كانت عبارة عن عملية شفط قمت بها منذ 8 شهور”، ثم حدث بعد ذلك مضاعفات، وتكمل: أصبت بـ "كاتمة” وعدت مرة أخرى للمستشفى بعد أن كنت قد خرجت منها، وشعرت بألم في مكان الشفط، وتوجهت للمستشفى وطلبت مسكن.
وأوضحت أنها عندما توجهت إلى المستشفى فتحوا مكان الشفط ووجدوا "بيكتريا”، وأعطوها مضادات حيوية أثرت على الأطراف، وحدثت "غرغرينة" في الأطراف وتم بتر الأطراف الأربعة اليدين والرجلين، وتضيف: "الثبات اللي أنا فيه من عند ربي، وأناشد الملك سلمان بالتدخل لمنع ما يمُكن أن يحدث مع غيري، فأطرافي لن تعود”.

 

 


 
أضف تعليق