آخر المستجدات
ذوو ابو ردنية يطالبون بالافراج عن ابنهم: معتقل منذ شهر ونصف دون تهمة! الخارجية تتابع اعتقال أردني زعم الاحتلال تجسسه لصالح ايران التربية توضح كيفية احتساب معدل الثانوية العامة - تفاصيل الوزير البطاينة يقدّم رواية مرتبكة لحادثة اليرموك ويناقض تصريح ناطقه الرسمي مع اقتراب انتهاء مهمته.. السفير السوري: تجنيس الفلسطينيين خيانة.. وهذا مبرر توقيف بعض الاردنيين اختناق ٢٢ عاملا داخل مصنع ملابس في مادبا - تفاصيل الأمن يمنع حملة شهادة الدكتوراة من بناء خيمة اعتصام أمام رئاسة الوزراء - صور الجبور ل الاردن 24 : لا نية لتحديد عدد الشركات التي ترغب بتقديم خدمة الإنترنت للمواطنين غنيمات لـ الاردن24: اعداد السوريين العائدين الى بلدهم ما زالت متواضعة.. وعدم وفاء دول مانحة يفاقم الازمة موظفو الفئة الثالثة في وزارة التربية يطالبون بتصويب أوضاعهم والوزارة ترد النفط ومشتقاته یستحوذان علی 54 % من مصادر الطاقة الممرضين تمهل مستشفى الجامعة الاردنية 14 يوما قبل التصعيد مسيرة ليلية في الزرقاء تطالب بالافراج عن المعتقلين ومقاطعة مؤتمر البحرين - صور الاحتلال يسلم الاردن مواطنا عبر الحدود عن طريق الخطأ مجلس العاصمة يلتقي مع وزير المالية امن الدولة تعلن استكمال سماع شهود النيابة بقضية الدخان الثلاثاء المقبل الانخفاض الكبير لأسعار البنزين في لبنان تثير حفيظة اردنيين.. والشوبكي لـ الاردن24: الضريبة المقطوعة عليمات لـ الاردن24: توصلنا لاتفاق مع بحارة الرمثا.. والمظاهر الاحتجاجية انتهت التربية تنفي شطب السؤال الرابع في الفيزياء.. وتؤكد: سنحاسب على طريقة الحل تفاعل واسع مع #خليها_تبيض_عندك .. والحملة: "الشلن" لا يعني شيئا
عـاجـل :

انهاء عقد رئيس مجلس ادارة الغد محمد المومني.. وصحفيون: دفع ثمن وقوفه إلى جانبنا

الاردن 24 -  
علمت الاردن24 أن ناشر صحيفة الغد، محمد عليان، قد أنهى عقد رئيس مجلس ادارة الصحيفة الدكتور محمد حسين المومني، وذلك بعد انحياز الأخير المطلق لمطالب الزملاء والعاملين في الصحيفة.

وأثار القرار تساؤلات فيما إذا كان المومني قد دفع ثمن وقوفه إلى جانب الزملاء الصحفيين الذين كانوا قد احتجوا على قرارات لادارة الصحيفة بشكل دفع نقابة الصحفيين للتدخل في ظلّ تلويح الزملاء باجراءات تصعيدية تشمل تنفيذ اعتصامات متتالية لحين تلبية مطالبهم.

صحفيون وعاملون في "الغد" أكدوا لـ الاردن24 أن المومني دفع ثمن وقوفه إلى جانبهم وإلى الحقيقة، حيث أنه كان الملاذ الآمن دائما للصحفيين والعاملين، وصوت العقل في المؤسسة بوقوفه على مسافة واحدة من الجميع.

وأكد صحفيون في الغد أن اعتصاما يجري تنفيذه هذه الأثناء داخل الصحيفة احتجاجا على عودة المدير العام الذي يبدو أن ناشر الصحيفة متمسك به، ورفضا لقرار انهاء عقد المومني.

في المقابل عبر صحفيون في الغد عن رضاهم على قرار الناشر، قائلين إنه يصب في صالح الموسسة، حيث أن "المومني لم يكن طرفا محايدا في الازمة الاخيرة خصوصا وان القضايا المطروحة لم تعد مطلبية حقوقية بل شخصية بحتة".

واشاروا الى ان القضايا الحقوقية المطلبية قد تم التوافق عليها في منتصف الشهر الماضي، ودخلت حيز التتفيذ وقامت الصحيفة بصرف راتب الثالث عشر قبل العيد ومن المقرر بدء صرف الزيادة السنوية مع راتب الشهر الحالي.

الثابت في هذه القضية، أن مسافة كانت بين وزير الاعلام الأسبق الدكتور محمد حسين المومني وبين القرارات التي كانت الادارة تتخذها وأثارت احتجاجات لدى الموظفين والصحفيين العاملين في الغد.

يُذكر أن أنباء رشحت وتداولها صحفيون تحدثت عن تفكير عليان ببيع صحيفة الغد.