آخر المستجدات
المالية تسدد مليار دولار اقترضها الأردن عام 2014 بالقرض الجديد والسندات اعتصام الرابع: مؤتمر البحرين خيانة للأمة.. ونرفض أي مشاركة باسم الأردن المعلمين تصدر بيانا شديد اللهجة بشأن لقائها مع وزير الصحة: النقابة ليست كسيحة ولا عاجزة ذوو ابو ردنية يطالبون بالافراج عن ابنهم: معتقل منذ شهر ونصف دون تهمة! الخارجية تتابع اعتقال أردني زعم الاحتلال تجسسه لصالح ايران التربية توضح كيفية احتساب معدل الثانوية العامة - تفاصيل الوزير البطاينة يقدّم رواية مرتبكة لحادثة اليرموك ويناقض تصريح ناطقه الرسمي مع اقتراب انتهاء مهمته.. السفير السوري: تجنيس الفلسطينيين خيانة.. وهذا مبرر توقيف بعض الاردنيين اختناق ٢٢ عاملا داخل مصنع ملابس في مادبا - تفاصيل الأمن يمنع حملة شهادة الدكتوراة من بناء خيمة اعتصام أمام رئاسة الوزراء - صور الجبور ل الاردن 24 : لا نية لتحديد عدد الشركات التي ترغب بتقديم خدمة الإنترنت للمواطنين غنيمات لـ الاردن24: اعداد السوريين العائدين الى بلدهم ما زالت متواضعة.. وعدم وفاء دول مانحة يفاقم الازمة موظفو الفئة الثالثة في وزارة التربية يطالبون بتصويب أوضاعهم والوزارة ترد النفط ومشتقاته یستحوذان علی 54 % من مصادر الطاقة الممرضين تمهل مستشفى الجامعة الاردنية 14 يوما قبل التصعيد مسيرة ليلية في الزرقاء تطالب بالافراج عن المعتقلين ومقاطعة مؤتمر البحرين - صور الاحتلال يسلم الاردن مواطنا عبر الحدود عن طريق الخطأ مجلس العاصمة يلتقي مع وزير المالية امن الدولة تعلن استكمال سماع شهود النيابة بقضية الدخان الثلاثاء المقبل الانخفاض الكبير لأسعار البنزين في لبنان تثير حفيظة اردنيين.. والشوبكي لـ الاردن24: الضريبة المقطوعة
عـاجـل :

امريكا تعلن عن أول اجراء في اطار صفقة القرن: مؤتمر اقتصادي في البحرين

الاردن 24 -  
قالت ادارة البيت الأبيض اليوم الاحد، انها ستعلن عن الجزء الأول من اقتراح السلام في الشرق الأوسط المعروف بـ"صفقة القرن"، مؤكدة ان هذا الجزء سيشمل الخطة قتصادية لتشجيع استثمار رأس المال في الضفة الغربية وغزة والمنطقة ، حسبما صرح مسؤول كبير في الإدارة لشبكة CNN.

وقالت الشبكة ان الخطة ستعلن خلال ورشة عمل في العاصمة البحرينية المنامة يومي 25 و 26 يونيو "حزيران" ، بحضور وزراء المالية وقادة الأعمال العالميين والإقليميين ووزير الاقتصاد الاسرئيلي كحلون وبحضور فلسطيني.

واكدت ان هذه الورشة سيترأسها صهر الرئيس جاريد كوشنر، ومبعوث البيت الأبيض في الشرق الأوسط جاسون غرينبلات، الذين أمضوا سنوات في تطوير الاقتراح.

واكد كوشنر للصحيفة "ان الخطة ستناقش أربعة مكونات رئيسية هي: البنية التحتية، الصناعة، التمكين والاستثمار في الأفراد، وإصلاحات الحكم "لجعل المنطقة قابلة للاستثمار قدر الإمكان".

وقال كوشنر "انه عمل تفاصيل نموذجية للاقتراح الاقتصادي تحاكي قصص نجاح بولندا واليابان وسنغافورة وكوريا الجنوبية، مؤكدا ان الورشة ستحاول العمل على تجنب القضايا السياسية الكثيرة التي جعلت السلام بعيد المنال لفترة طويلة مثل قضايا ما إذا كان الفلسطينيون سيحصلون على دولتهم الخاصة، ووضع القد ، والإجراءات التي تتخذها إسرائيل باسم الأمن، واللاحئين".

وقال المسؤول "نحن ندرك أن هذا يجب أن يسير جنبا إلى جنب مع الخطة السياسية ، لكن هذه ستكون أول فرصة لطرح تفاصيل الخطة الاقتصادية".

وقال المسؤول إن كوشنر وصف الحدث بأنه "ورشة عمل" بدلاً من أن يكون قمة ، لأنه يعتمد على ردود الفعل على الاقتراح المقدم من العديد من المتحدثين والمشاركين الآخرين المدعوين، بما في ذلك من الأراضي الفلسطينية.

وقال المسؤول "نعتقد أن هذا سيعرض إمكانات المنطقة بأسرها"، مضيفا "إذا كان هناك سلام ، فسوف يمس ليس فقط الضفة الغربية وقطاع غزة ولكن أيضًا الأردن ولبنان وإسرائيل ومصر. ستصبح الاقتصادات متكاملة".

وقال المسؤول " هناك مقدار كبير من الأموال تنفق على الرصاص في الوقت الحالي، إذا كان يمكن إنفاقها على البنية التحتية ورأس المال البشري ، فكر في مدى قد تكون المنطقة أفضل".

وقد نفى المسؤول أن يتم تنفيذ هذه الطريقة من اجل الضغط على الفلسطينيين لتشجيع المزيد من التنازلات في أي محادثات سياسية.

وقال المسؤول "من الصعب استيعاب المقترحات الاقتصادية والسياسية في آن واحد لأنها مقترحات مفصلة للغاية".


(معا)