آخر المستجدات
طقس الجمعة.. أجواء باردة والحرارة تلامس الصفر المئوي ليلاً لهذه الاسباب تم الغاء مسيرات العودة اليوم وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات - أسماء اجواء باردة نسبيا اليوم وغدا المعتصمون أمام الديوان الملكي يعلنون تعليق اعتصامهم بعد الاستجابة لمطالبهم العطيات: بدأنا استقبال طلبات استملاك الأراضي في ثلاث محافظات نتنياهو يفتح النار على النيابة: ما يحدث انقلاب ومحاولة لهدر دمي مركز العدل: قرار نقابة المحامين استهداف لمحامي الفقراء خيارات نتنياهو الثلاثة بعد تقديم لائحة اتهام ضده معتصمو الرابع ينددون بتدهور الأوضاع الإقتصادية ويطالبون بمواجهة قرار ضم غور الأردن للإحتلال رسميا- المدعي العام يتهم نتنياهو بالرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال شقيق وأبناء عمومة أسير لدى الاحتلال مهددون بالسجن عشر سنوات في الأردن المتعطلون عن العمل في المفرق: خايف ليش والجوع ذابحك؟! تشكيل المجلس الوطني للتشغيل برئاسة الرزاز المتعطلون عن العمل في الكرك: توقيف عبيسات لا يخرج عن سياق محاولات التضييق الأمني رسالة إلى عقل الدولة.. (إن كان مايزال يعمل)!؟ مهندسو الطفيلة ومادبا يغلقون فروع النقابة بالجنازير احتجاجا على انهاء خدمات موظفين: تصفية حسابات مليحان لـ الاردن24: السعودية صادرت 66 رأس ابل أردنية عبرت الحدود.. وعلى الحكومة التدخل مختبرات الغذاء و الدواء توسع مجال اعتمادها قعوار لـ الاردن24: اجراءات الرزاز ضحك على الذقون.. والحكومة تربح أكثر من سعر المنتج نفسه!
عـاجـل :

الوحش لـ الاردن24: الحكومة تحمّل المواطن نتائج أخطائها.. وعليها الغاء فرق أسعار الوقود

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - طالب عضو اللجنة المالية النيابية، الدكتور موسى الوحش، الحكومة بالغاء بند فرق أسعار الوقود على فواتير الكهرباء، نظرا لما يحمّله من أعباء على المواطنين والقطاعات الصناعية والتجارية، اضافة إلى عدم وجود مبررات لتقاضي تلك المبالغ.

وقال الوحش لـ الاردن24 إن الحجج والمبررات التي تسوقها الحكومة بأن شركة الكهرباء الوطنية تخسر ومديونة غير منطقية، وهي عبارة عن جباية من خلال فرض الأمر الواقع، وقد أدت إلى ارتفاع فواتير الكهرباء بشكل غير طبيعي رغم أن أسعار الكهرباء في الأردن مرتفعة أصلا بشكل مبالغ فيه.

وأضاف إن الحكومة تُحمّل المواطنين نتائج أخطائها وسوء ادارتها، خاصة في ظلّ وجود طاقة زائدة بعد التوسع بالاتفاقيات مع شركات الطاقة المتجددة والتي يدفع ثمنها المواطنون لعدم الحاجة إليها، مشيرا إلى أن وزارة الطاقة كانت تخطط للتصدير إلى لبنان والعراق إلا أنها لم تنجح في ذلك وتحمّل النتائج للمستهلكين في ظلّ غياب الرقابة وعدم المساءلة.

ولفت إلى أن بند فرق أسعار الوقود أصبح يحد من تنافسية السلع الأردنية نظرا لارتفاع الكلف التشغيلية، اضافة إلى رفع الكلف التشغيلية على القطاعات الأخرى.