آخر المستجدات
جابر: تسجيل اصابتين جديدتين بفيروس كورونا.. وقمنا بتحليل تركيبته الجينية العضايلة: وزير الصحة قدّم لمجلس الوزراء توصيات بشأن فتح المساجد ومختلف القطاعات.. وحظر شامل الجمعة وزارة العمل حول انهاء خدمات عشرات العمال في أحد مصانع اربد: عقودهم ستنتهي! بلاغ حكومي حول عمل المؤسسات الرسمية والمحاكم: عودة دوام المؤسسات الأحد استياء واسع يجتاح موظفي أمانة عمان الرزاز يصدر تعديلاً لأمر دفاع يخص طلبة الجامعات الزرقاء: وفاة طفل بانفجار قنبلة قديمة وإصابة والده ووالدته وشقيقه استياء بعد تنسيب العبوس بتشكيل لجنة لادارة نقابة الأطباء من خاسرين للانتخابات - وثائق 21 ألف أردني في الخارج سجلوا للعودة إلى الوطن إعادة فتح المسجد الأقصى الأحد.. والأوقاف تنفي فرض شروط للفتح المياه: الانتهاء من اعمال اصلاح اعتداء خط ناقل الديسي في خان الزبيب التربية: لا تمديد لتقديم طلبات النقل الخارجي للمعلمين والاداريين الأردنية: تقاضي رسوم التسجيل من طلبة المنح والقروض معمول به منذ سنوات احالة موظفين في وزارة الصحة على التقاعد - اسماء مرشحون للتعيين على الحالات الانسانية يناشدون الرزاز: أوضاعنا سيئة للغاية المصري لـ الاردن24: دراسة الاحالات على التقاعد تحتاج 3 أشهر دراسة إحالة موظفين ممن بلغت خدماتهم (۲۸) سنة فأكثر على التقاعد - وثيقة النواصرة يطالب باستئناف صرف علاوات المعلمين كاملة.. ويدعو التربية والعمل للقيام بمسؤولياتها سعد جابر: توصية بفتح المساجد والمقاهي ومختلف القطاعات بدءا من 7 حزيران توقع رفع اسعار البنزين بسبب عدم تحوط الحكومة!

الهواملة يهاجم الرزاز: أحلامك وردية.. ودعم لاءات الملك لا يكون بانهاك المواطن

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - هاجم النائب غازي الهواملة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز قائلا إنه يخدع المواطنين بالكلام المعسول وتسويق "مشروع نهضة" لا يعرف أحد معالمه حتى بعد أن بدأ بتدريب شباب دون تأمين فرص عمل لهم، مطالبا بالكشف عن الـ30 ألف فرصة عمل التي أعلن عنها سابقا.

وقال الهواملة لـ الاردن24 إنه وبينما يتغنى رئيس الحكومة ويرسم ويعيش أحلاما وردية، يلمس المراقب تسرّب التجار والمستثمرين الأردنيين إلى خارج البلاد بعد تصفية أعمالهم في المملكة جراء الضرائب الكثيرة والمرتفعة.

وأكد الهواملة على أن مقاومة صفقة القرن تستوجب من الحكومة العمل على دعم المواطن وتعزيز الجبهة الداخلية، وأن مقاومة الصفقة لا تكون بانهاك المواطن وافقاره من أجل اجباره على القبول بالتسويات، رافضا حديث الحكومة عن دعم "لاءات الملك" وهي تنخر في جسد الدولة الأردنية وتزيد من فقر المواطن وشعوره بالظلم وانعدام العدالة الاجتماعية بينما يجري تفريخ الهيئات المستقلة وغير المستقلة لتنفيع أبناء الذوات أو أشقاء نواب.

ولفت إلى أن الأوان قد آن لأن ينزع المواطن الحجر الذي اخترعته الحكومة وربطته على بطنه ليتحمل الجوع "ويلقي هذا الحجر على رأس الحكومة وكبار الفاسدين الذي نهبوا أموال الشعب".

وطالب الهواملة الحكومة ببيان كيف صرفت 15 مليار مُنحت للأردن من أجل استيعاب اللاجئين السوريين، و4 مليارات أخرى هي ثمرة مؤتمر لندن، مستهجنا الأنباء التي تحدثت عن بحث وزير المالية الدكتور عز الدين كناكرية عن قرض مليار من البنك الدولي بالرغم من تعديل قانون ضريبة الدخل الذيل قيل وقتها انه سيوفر 280 مليون دينار للحكومة.

اقرا ايضا:

 
 
Developed By : VERTEX Technologies