آخر المستجدات
خالد رمضان لـ الاردن24: صفقة القرن مسار بدأ تنفيذه بتواطؤ عربي رسمي.. ونحتاج إلى ثورة بيضاء التربية تعمم على المدارس: نتائج الدورة التكميلية لن تعتمد في قوائم أوائل المملكة الامن يحقق بمقتل رجل وامرأة داخل منزل في خريبة السوق مراد لـ الاردن24: مستمرون بضبط سوق العمل.. ولجنة دراسة أوضاع العمالة الوافدة تواصل عملها الخارجية: لا أردنيين ضمن ضحايا انهيار سقف مسجد في الكويت السلايطة لـ الاردن24: لا نصّ قانوني يلزمنا بعرض نتائج الفرز على الأبواب.. وحددنا موعد انتخابات الفروع ذنيبات ل الاردن٢٤: دمج عدة بطاقات في الهوية الذكية.. و"حجز الرخص" يعيق اضافتها للبطاقة الأردن .. الرزاز وكل هذه العواصف أبو حسان ل الاردن٢٤: اتصالات لاعادة فتح وتشغيل المنطقة الحرة السورية الأردنية استشهاد منفذ عملية سلفيت وشابين اخرين برصاص الاحتلال الاسرائيلي ميركل تواصل تحدي ترمب بخفض النفقات العسكرية المبعوث الأممي إلى سوريا يبشر بـ"المصالحة" وفيات الأربعاء 20/3/2018 الاحتلال يؤكد اغتيال الشاب عمر ابو ليلى منفذ عملية سلفيت توقيف الناشط البيئي المناهض للمشروع النووي باسل برقان السلايطة يرد على تقرير الوطني لحقوق الانسان.. ويؤكد سير انتخابات نقابة المعلمين وفق القانون وسائل إعلام جزائرية: بوتفليقة يعتزم التنحي في 28 أبريل حراثة البحر في مشكلة البطالة!! "الوطني لحقوق الانسان" يبدي ملاحظاته على انتخابات نقابة المعلمين تحديث22 || الاردن24 تنشر النتائج الرسمية لانتخابات نقابة المعلمين في جميع المحافظات - أفراد وقوائم
عـاجـل :

النوتي: الأنظمة تساعد على انتهاك حقوق عاملات المنازل من قبل عصابات الاتجار بالبشر

الاردن 24 -  
أكد نائب نقيب اصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل طارق النوتي ان أنظمة وقرارات وزارة العمل تساعد على وقوع انتهاكات لعاملات المنازل، من قبل عصابات الاتجار بالبشر(المكاتب غير المرخصة)، اضافة الى قرار الوزارة في رفع رسوم تصريح العاملة الى 800 دينار.

وبين النوتي أن النقابة طلبت من وزارة العمل أكثر من مرة ملاحقة عصابات المكاتب غير المرخصة الذين يستخدمون مختلف الوسائل لمساعدة عاملات المنازل على الفرار، بعد أيهامهن بتشغيلهن بالمنازل على نظام المياومة، بمبالغ باهظة او أكبر من الراتب الذي تتقاضاه من مخدومها،مستخدمين في تهريبهن مواقع التواصل الاجتماعي او من خلال عاملات منازل هاربات، مشيرا الى انه عندما تهرب عاملة المنزل، يصبح وضعها غير شرعي داخل المملكة، بيدا أن اصحاب المكاتب المرخصة يقومون بتشغيلها عبر نشر اعلانات على مواقع التواصل او في مختلف وسائل الاعلام، وبعد ان يتم تشغيلهن، يتقاضى صاحب المكتب غير المرخص اجر العاملة بالكامل، ويكتفي بأطعامها وتأمين مسكن لها وأجر رمزي لها.

وبين النوتي ان العاملات الهاربات المتواجدات لدى عصابات المكاتب غير المرخصة، يتعرضن للتعذيب في حال رفضن العمل، كما أنهن يعشن في منازل سكنية غير ملائمة، وهن عرضة دائما للتحرش، اضافة الى سرقة رواتبهن بالمياومة، واجبارهن على العمل في ظروف سيئة، ورفض معالجتهن في حال توعكهن، مستغلين عصابات الاتجار بالبشر(المكاتب غير المرخصة)تخوف العاملات من تقديم شكوى لدى الجهات الامنية بسبب تواجدهن غير الشرعي في البلاد بسبب فرارهن.

ولفت النوتي الى ان مواجهة عصابات الاتجار بالبشر يتم من خلال تغليظ العقوبات بالقانون وتشكيل حملات أمنية على أماكن تواجدهن وأمكان اخفاء العاملات الهاربات .

واكد النوتي ان قرار وزارة العمل برفع رسوم تصاريح العمالة المنزلية العام الماضي الى 800 ، دينار ، ادى الى ايجاد نحو 50 الف عاملة منزل لا يحملن لتصاريح عمل، ومخالفات لشروط الاقامة، لافتا الى ان وجود عاملة المنزل بشكل غير قانوني يجعلها عرضة للاعتداء والانتهاك، وبالتالي عدم قدرتها على تقديم شكوى للجهات المسؤولة في حال تعرضها لاعتداء بسبب وجودها غير القانوني في الاردن.

واضاف انه يتوجب على وزارة العمل اذا أرادت الحد من ظاهرة فرار عاملات المنازل ومنع تعرضهن لانتهاكات، ان تتراجع عن قرار رفع رسوم تصريح العمل لعاملة المنزل، وتغليظ العقوبات على من يسيء لعاملات المنازال او يساعدهن على الفرار ويعمل على تشغيلهن بطريقة غير قانونية.