آخر المستجدات
مسيرة ليلية في الزرقاء تطالب بالافراج عن المعتقلين ومقاطعة مؤتمر البحرين - صور الاحتلال يسلم الاردن مواطنا عبر الحدود عن طريق الخطأ مجلس العاصمة يلتقي مع وزير المالية امن الدولة تعلن استكمال سماع شهود النيابة بقضية الدخان الثلاثاء المقبل الانخفاض الكبير لأسعار البنزين في لبنان تثير حفيظة اردنيين.. والشوبكي لـ الاردن24: الضريبة المقطوعة عليمات لـ الاردن24: توصلنا لاتفاق مع بحارة الرمثا.. والمظاهر الاحتجاجية انتهت التربية تنفي شطب السؤال الرابع في الفيزياء.. وتؤكد: سنحاسب على طريقة الحل تفاعل واسع مع #خليها_تبيض_عندك .. والحملة: "الشلن" لا يعني شيئا بعد تصريحات نتنياهو.. حماس تجدد مطالبتها الدول العربية بالامتناع عن حضور مؤتمر البحرين تباين آراء نواب حول حلّ لجان مجلس النواب مع نفاذ تعديلات النظام الداخلي استطلاع: حكومة الرزاز ثاني اسوأ حكومة.. و 79% من الاردنيين يرون الاقتصاد في الاتجاه الخاطئ الفاعوري: سنخاطب مكافحة الفساد لفتح ملف عقود تأمين عاملات المنازل عائلة المفقود حمدان العلي تواصل اعتصامها.. والجهات الرسمية تتجاهل مطالبها حملة الدكتوراة يجددون اعتصامهم المفتوح امام مبنى مجلس الوزراء الجغبير ل الاردن 24 : الغاء بند فرق اسعار الوقود اولوية وتكلفة النقل من عمان للعقبة اعلى منها مع الدول الاخرى الحجايا ل الاردن 24 : مطالب المعلمين أولوية ولانستبعد اللجوء للإجراءات التصعيدية التربية: تخصص 20% من الجدول الدراسي للأنشطة الصفية واللاصفية طرح عطاء دراسة احتیاجات المدینة الاقتصادیة الأردنیة العراقیة الشهر المقبل اعتصام ذوي الاحتياجات الخاصة يُسقط ورقة التوت عن حكومة الرزاز نتنياهو: هناك اسرائيليون سيحضرون مؤتمر البحرين.. ونجري اتصالات مع كثير من الزعماء العرب
عـاجـل :

ابو محفوظ: نريد وزير خارجية لا يمضي وقته مع قادة الاحتلال.. ورئيس ينطق

الاردن 24 -  
أحمد عكور - استأنف مجلس النواب، الاثنين، جلسته المخصصة لبحث الاعتداءات الصهيونية في القدس والمسجد الأقصى، وذلك بعد رفعها مدة (15) دقيقة اثر الفوضى التي عمّت قبة البرلمان نتيجة المشاجرة التي اندلعت بين النائبين خالد الفناطسة ومحمد هديب.

ووافق المجلس على منح كلّ كتلة ترغب بالحديث (10) دقائق، حيث استفتح النائب سعود أبو محفوظ الحديث نيابة عن كتلة الاصلاح، والتي استهجن فيها موقف الحكومة من الانتهاكات الصهيونية.

وقال أبو محفوظ إن المطلوب من الحكومة اليوم ليس قراءة رئيس الوزراء "خواطر"، بل اصدار بيان تفصيلي من الحكومة حول موقفها وخطتها لحشد الناس حولها من أجل مواجهة المخططات التي يجري رسمها من أجل تصفية القضية الفلسطينية، مستهجنا عدم ذكر الرئيس الرزاز لفظ "المسجد الأقصى" على لسانه منذ تكليفه "إلا اليوم".

وأضاف أبو محفوظ: "نحتاج اليوم وزير خارجية يكشف المستور ويفضح الاحتلال يوميا، ولا يمضي وقته مع قادة الاحتلال في وارسو وغيرها".

وأكد أبو محفوظ رفض الكتلة اتفاقية وادي عربة، مجددا المطالبة بطرد سفير الاحتلال من الأردن، والغاء معاهدة وادي عربة.

وأشار إلى أن الاحتلال الصهيوني استكمل تقسيم المسجد الأقصى الزماني "بعلم الحكومة الأردنية"، وجاء الدور على التقسيم المكاني.

وعبّر عن رفض الكتلة المؤامرات التي تجري على الأوقاف الاسلامية في القدس باعتبار الأوقاف آخر آمال الحفاظ على القدس، داعيا إلى دعم واحتضان الجماهير الفلسطينية والمقدسيين والمرابطين والمرابطات باعتبارهم "درع الأوقاف الحقيقي".