آخر المستجدات
النعيمي حول طلبة البرامج الدولية: لا نعتمد علامة مدرسية.. وبرنامج البكالوريا اعتمد التنبؤ التنمية والتشغيل: قمنا بتأجيل أقساط أشهر (7،6،5،4) دون فوائد ولا غرامات الناصر لـ الاردن24: فترة ولاية الأمناء والمدراء العامين ستكون مقيّدة بأربع سنوات قابلة للتجديد عبيدات: ثبوت انتقال كورونا في الهواء سيفرض اجراءات جديدة في الأردن في تطور خطير.. منظمة الصحة: أدلة على انتقال كورونا في الهواء تظاهرة إلكترونية احتجاجا على إلغاء المعاملة التفضيلية لأبناء التكنولوجيا في مدارس اليرموك الصحة العالمية تقر لأول مرة بظهور دليل على احتمال انتقال كورونا عبر الهواء السلطة التنفيذية تتربع على عرش التفرد في صنع القرار.. والبرلمان يضبط إيقاعه على وضع الصامت!! شكاوى من تأخر معاملات إصابات العمل.. ومؤسسة الضمان تؤكد تشكيل خلية لحل المسألة في أسرع وقت فريز: احتياطيات العملات الأجنبية مُريح ويدعم استقرار سعر صرف الدينار والاستقرار النقدي زواتي: استئناف تحميل النفط الخام العراقي للاردن خلال يومين سعد جابر: لم تثبت اصابة طبيب البشير بكورونا.. وسجلنا اصابتين لقادمين من الخارج زواتي تعلن استراتيجية الطاقة: زيادة مساهمة الطاقة المتجددة.. وعودة النفط العراقي خلال يومين العضايلة: الموافقة على تسوية الأوضاع الضريبية لعدة شركات واستقبلنا 411 طلب سياحة علاجية الكباريتي يدعو الحكومة لمراجعة قراراتها الاقتصادية.. ويحذّر من الانكماش اغلاق 2300 منشأة لعدم التزامها بأوامر الدفاع وإجراءات السلامة العامة أداء النواب خلال كورونا: 48 سؤالا نيابيا.. و76 تصريحا وبيانا - انفوغرافيك الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا: لن نعترف بأي تغييرات لا يوافق عليها الفلسطينيون عبيدات لـ الاردن24: تصنيف الدول حسب وضعها الوبائي قيد الاجراء.. ومدة الحجر بناء على التصنيف القرالة يكشف تفاصيل حول الطبيب المشتبه باصابته بكورونا.. ويطالب بصرف مستحقات أطباء الامتياز

الملك ورائحة بخور القدس

حسين دعسة

بمثل بهاء وبهجة اشجار الزيتون والسنديان والسرو والصنوبر بزينة اعياد الميلاد المجيدة، ها هي عمان بفيض من عز وشموخ ملكها الهاشمي سبط المقام النبوي الهاشمي يستقبل الملك المعزز عبدالله الثاني ابن الحسين بحنو الاب وقوة القائد، اثر وروح القدس بكل بهاء وجلال ما يمثله وجود رؤساء الكنائس في الأردن و فلسطين وبالذات في «القدس» وهي تتواصل مع صنوها العتيد من الشخصيات المسيحية الأردنية، وما يمثل أوقاف وهيئات مقدسية إسلامية عديدة ولها دورها في حماية القدس من اثر التهويد والصهيونية والتمرد السياسي اليهودي الاستيطاني.

.. «منذ نشوء الزمان والحضور العربي الاسلامي - المسيحي في القدس، حاضرة فلسطين المحتلة وهوى قلوب الملوك الهاشميين معلق بالحق والوصاية الحضارية ببعدها التاريخي والازلي الذي يعد الحبل المتين والوعد الحق بعودة وحماية واعمار الارث المقدسي المسيحي والمسلم، ايمانا بأن ما في القدس من حقوق دمه معلق في الولاية والوصاية التي تسندها ارادة الملك الهاشمي المعزز ايا ما كانت الاحوال والاحداث.

.. دون اي مواربة ولا حاجة للتأكيد أن المسلمين والمسيحيين في الأردن أسرة واحدة، تعمل من أجل مصلحة الوطن وتقدمه وازدهاره.. وهذا ما وشدد عليه جلالة الملك من ان «علينا»، اسرتنا الهاشمية والشعب والجيش المصطفوي، وتكاتف الجهاز الامني يعزز قوة المملكة الاردنية الهاشمية على تأكيد الوصاية في حق كنائس القدس في الحفاظ على مقدسات المسيحيين وممتلكاتهم وممارسة شعائرهم بحرية ودورهم القوي.

.. وببهاء هاشمي، ارتقى جلالته عشية احتفاء العالم بالاعياد وأمام نخب لها ردنها المضمخ بالروحانية والصمود والدفاع عن المقدسات المسيحية والتي تعود الى ظلال حضارة انسانية عربية اصيلة في القدس وما جاورها،هنا نستبين عزم جلالته: «دفاعي عن حقوق المسلمين والمسيحيين في القدس واجب وإرث هاشمي».

.. ما ينعش القلوب وهي تبحث عن الفرح وتتمسك بالقيادة واصالتها واصرارها على حماية القدس قول جلالته: «دفاعي عن حقوق المسلمين والمسيحيين في القدس واجب وإرث هاشمي».

.. ونحن يا سيدي نتمسك معك بتاج العز والغار النابض بما في اديرة وتكايا وكنائس وحواضر ومساجد وقباب وبوابات القدس من بهاء ومجد لولا المجد الهاشمي لفقدناه.

يا سيدي نحن معك ودمنا ثرى لشهداء ولصوت القدس المجلل في كل السماوات والأرض.
الراي

 
Developed By : VERTEX Technologies