آخر المستجدات
الأردن يتسلم جثمان الشهيد سامي أبو دياك من سلطات الاحتلال نتنياهو: لنا الحق الكامل بضم غور الأردن الخدمة المدنية يمكّن موظفي القطاع العام من احتساب رواتبهم بعد الزيادة - رابط أمطار في عمان وبعض المحافظات وتحذير من الانزلاقات وتدني الرؤية الأفقية حملة الكترونية للمطالبة باستعادة الأسرى الأردنيين مقابل المتسلل الصهيوني لقاء يجمع نوابا بوزير العدل في سياق الجهود الرامية لإلغاء حبس المدين اعتصام قرب الدوار الرابع احتجاجا على الأوضاع الإقتصادية والسياسية وزير الصحة لـ الأردن24: بدء العمل في مراكز صحية متطورة.. وتحسينات في رحمة والبشير نانسي بيلوسي تقول إنها وجهت باعداد لائحة بنود مساءلة ترامب تعليق إضراب موظفي الفئة الثالثة في التربية حتى الإثنين المدعي العام يوقف مالك مكتب التكسي المميز وسائقا ادعى عثوره على مليون دولار متقاعدو الضمان يحشدون للاعتصام احتجاجا على استثنائهم من زيادة الرواتب طلبة مدرسة "مرحبا" يمتنعون عن الالتحاق بصفوفهم احتجاجا على "الفترتين" موظفو الفئة الثالثة في التربية يدرسون زيادة الحكومة على رواتبهم.. ويلوحون باجراءات تصعيدية تعديلات الخدمة المدنية: توحيد الاجازات.. ونقاط اضافية للعاملين في القطاع الخاص.. ولا مكافآت للموظفين الجدد إحالة عدد من الضباط على التقاعد في الأمن العام - اسماء الحكومة تعلن تفاصيل زيادة رواتب العاملين والمتقاعدين بالجهازين الحكومي والعسكري وتستثني المعلمين الداوود يعلن الغاء شركتين حكوميتين واعادة هيكلة سلطة اقليم البترا وهيئة الأوراق المالية الرزاز يعلن زيادة رواتب موظفي القطاع العام - تفاصيل لماذا يتمتع الوزير بالحصانة حتى بعد استقالته؟
عـاجـل :

المعتصمون في الكرك: قضيتنا قضية كرامة.. والمتنفذون لم يخلقوا من ذهب

الاردن 24 -  
تامر خورما - 

ثمن المتعطلون عن العمل، المعتصمين أمام مبنى محافظة الكرك، مبادرة "شهادتك وعلى الجامعة"، الرامية لتوحيد الجهود، وتنسيق الفعاليات الإحتجاجية بمختلف المحافظات، في مواجهة آفة البطالة، واحتكار الوظائف، وتفشي الفساد.

وكانت المبادرة قد دعت كافة خريجين الجامعات المتعطلين عن العمل إلى إلصاق صور شهاداتهم على أسوار المحافظات، في لفتة إحتجاجية تهدف إلى الضغط باتجاه انتزاع الحق بالعمل، وفقا للنشطاء.

كما استهجن المتعطلون عن العمل في الكرك استمرار اعتقال المواطن خالد الصرايرة، بتهمة إطالة اللسان، مشيرين إلى أن هذا الأمر جاء إثر احتجاج الصرايرة على قيام أحدهم بتسجيل أرقام سيارات المواطنين، الذين يزودون المعتصمين بالمياه وغيرها من الإحتياجات.

وينوه للنشطاء بأن الصرايرة كان قد شارك بالإعتصام لا لشيء إلا للمطالبة بفرصة عمل، حيث أن آلاف الدنانير قد ترتبت عليه كديون، جراء حادث سير.

هذا ويواصل المحتجون في الكرك اعتصامهم اليوم الحادي والعشرين على التوالي، رغم انخفاض درجات الحرارة، وإصابة عدد منهم بأمراض البرد، جراء النوم بالعراء.

ويؤكد الناشط أحمد العبيسات أن المعتصمين سيواصلون الإحتجاج أمام مبنى محافظة الكرك، حتى انتزاع حقوقهم. ويقول: "لا نطالب بمناصب.. مطلبنا بسيط: الوظيفة".

ويضيف: "المواطن بات مذلولا ليس له احترام، وبالكاد يتدبر قوت يومه"، متسائلا: "هل خلق المسؤولون الذين يتقاضون الآلاف من ذهب، بينما خلقنا نحن من طين فقط؟!".

ويشير عبيسات في تصريحاته لـ الأردن24 إلى أن المعتصمين في الكرك سيشاركون في المبادرة الجماعية تحت شعار: "شهادتك وعلى المحافظة".

ويطالب ناشط آخر شيوخ الكرك، وأبناء الهية، بنصرة المتعطلين عن العمل، "المرتمين" على أبواب المحافظة، على حد تعبيره.

ويؤكد أنه عمل لسنوات كبائع "بسطة"، رغم حصوله على درجة البكالوريوس في المحاسبة، بالإضافة إلى دورات اللغات، والحاسوب، وإدخال البيانات. ويضيف: "القضية باتت قضية كرامة.. ووظائف الـ 220 دينارا المزعومة لا تفتح بيتا".