آخر المستجدات
بعد "هجوم المشارط".. المعلمين تستهجن ممطالة التربية وتطالب بحماية أرواح الطلبة مزارعو زيتون يغلقون طريق (جرش - عجلون) بعبوات زيت زيتون العبادي لـ الاردن24: الحكومة تحاول تجميل القبيح في موازنتها.. وحزم الرزاز لم تلمس جوهر المشكلة النعيمي لـ الاردن24: لا تغيير على نظام التوجيهي.. ولن نعقد الدورة التكميلية في نفس الموعد السابق توق لـ الاردن24: اعلان المستفيدين من المنح والقروض الجامعية قبل منتصف شباط أبو حسان لـ الاردن24: ندعم رفع الحدّ الأدنى للأجور منخفض جوي جديد اليوم وتحذيرات من تشكل السيول “الضمان” للمتقاعدين: القانون لا يسمح بزيادات مجلس الشيوخ قد يبدأ مساءلة ترامب الشهر المقبل ارشيدات لـ الاردن24: مستوى الحريات انحدر إلى حدّ لم يصله إبان الأحكام العرفية البطاينة لـ الاردن24: نحو 100 ألف عامل صوبوا أوضاعهم.. ولن نمدد الطفايلة في مسيرة المتعطلين عن العمل: إذا ما بتسمعونا.. عالرابع بتلاقونا سامح الناصر يتعمّد تجاهل مطالب الصحفيين الوظيفيّة عبير الزهير مديرا للمواصفات وعريقات والجازي للاستثمارات الحكوميّة والخلايلة لمجلس التعليم العالي وفاة متقاعد سقط من أعلى السور المقابل لمجلس النواب خلال اعتصام الثلاثاء ترفيعات واحالات واسعة على التقاعد في وزارة الصحة - اسماء وقفة أمام الوطني لحقوق الإنسان تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام الخميس توق يُشعر جامعات رسمية بضرورة تعيين أعضاء هيئة تدريس أو خفض عدد طلبتها الكنيست تصادق على حل نفسها والدعوة لانتخابات جديدة شج رأس معلم وإصابة ٤ آخرين في اعتداء على مدرسة الكتيفة في الموقر

المتعطلون عن العمل في الكرك: توقيف عبيسات لا يخرج عن سياق محاولات التضييق الأمني

الاردن 24 -  
تامر خورما - قامت الأجهزة الأمنيّة الليلة الماضية بإلقاء القبض على الناشط أحمد عبيسات، منسّق لجنة المتعطّلين عن العمل المعتصمين أمام مبنى محافظة الكرك، على خلفيّة مطالبة ماليّة تبلغ 34 دينارا.

وفي التفاصيل كان أحد المعتصمين أمام مبنى المحافظة قد تعرّض لوعكة صحيّة بسبب تدنّي درجات الحرارة، والمبيت في العراء، ما استدعى إسعافه إلى المستشفى، حيث قام عبيسات بنقله لتلقّي العناية اللازمة. وعندما همّ النشطاء بالمغادرة، طلب عناصر أمن، بطاقة عبيسات الشخصيّة للتحقّق منه، ليتبيّن أنّه مطلوب على خلفيّة شكوى تتعلّق بمطالبة ماليّة.

وقد تمّ اقتياد عبيسات إلى مركز أمن الكرك، وفشلت كلّ محاولات تكفيله، كون الوقت كان قد تجاوز منتصف الليل.

وفي صباح اليوم الخميس، توجّه النشطاء إلى المشتكي، الذي قام بالتنازل عن شكواه، وتمّ إخلاء سبيل عبيسات.

وأعرب النشطاء عن استغرابهم من هذه "المصادفة" واصفين الحادثة بأنّها جاءت في سياق التضييق على المعتصمين، المطالبين بحقّهم بفرصة عمل لائق.

كما انتقدوا ملاحقة النشطاء على شكاوى تتعلّق بحفنة من الدنانير، في ذات الوقت الذي يقوم فيه المتنفذون بإنفاق وتبديد أموال طائلة، دون رقيب أو حسيب.

هذا وأكد النشطاء استمرار احتجاجاتهم حتّى تحقيق مطلبهم المشروع، رغم كلّ محاولات التضييق والتخويف.