آخر المستجدات
“الوطني لحقوق الإنسان”: اعتقال محتجي الرابع يمثل انتهاكاً لحق التجمع السلمي الرزاز: هناك فرق بين الفوضى وحرية الرأي.. ولن نقف عند عوني مطيع الاوقاف تعلن المرشحين لإشغال وظيفة مؤذن وخادم مسجد - اسماء عوني مطيع الأول رقميا بالأردن الملك يلتقي عباس ويؤكد تمسك الأردن بحلّ الدولتين ورفض الممارسات الإسرائيلية الأحادية ممدوح العبادي يتحدث عن عوني مطيع.. ويهاجم الرزاز والحمارنة.. ويوضح المقصود بـ "وزراء الشارع" الزعبي في اعتصام امام مجمع النقابات: السجون للفاسدين وليست للمطالبين بالاصلاح مداخلة النائب السعود تثير مشادة بين الحباشنة والشوابكة تحت قبة البرلمان خدام يطالب الحكومة بمخاطبة السلطات السورية واللجوء إلى المعاملة بالمثل العاملون في البلديات يلوحون بتجديد اعتصاماتهم.. ويتهمون المصري بالضغط على البلديات الرزاز: جهود ملكية استثنائية.. ومتابعة أمنية حرفية.. وتعاون تركي مثمر أدى للقبض على عوني مطيع مصدر حكومي: قانون الانتخاب بعد منتصف العام القادم.. وارساله للنواب في اخر دورة الخصاونة ل الاردن٢٤: حجب ٥ تطبيقات نقل ذكي.. وتحديد عدد المركبات لكل شركة مرخصة عند ٥٠٠٠ الطراونة يطالب بالكشف عن أعوان وشركاء عوني مطيع  تعيين 41 متصرفا وحاكما اداريا بالداخلية - أسماء التلهوني: عوني مطيع لن يكون مشمولا بالعفو العام الرزاز مغردا: عوني مطيع في قبضتنا وللحديث بقية الحباشنة: النواب لن يقرّ العفو العام كما يرده من الحكومة.. وسيوسع شريحة المشمولين به الحكومة تعلن تسلمها عوني مطيع من السلطات التركية مجلس الوزراء يوافق على الاسباب الموجبة لمعدل نظام نقل الركاب عبر التطبيقات الذكية
عـاجـل :

الطراونة يبدأ بمخاطبة البرلمانات العربية والدولية بشأن نقل السفارة - وثائق

الاردن 24 -  
أبرق رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة بعدة رسائل عاجلة إلى رؤساء الاتحادات والجمعيات البرلمانية العربية والإسلامية والدولية، لوضعها بصورة تداعيات قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية للقدس واعتبارها عاصمة أبدية لإسرائيل.

وطالب الطراونة رئيس البرلمان العربي ورئيس الإتحاد البرلماني العربي، والأمين العام للإتحاد البرلماني للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بالدعوة لعقد اجتماع طارئ، لتبني موقف حازم وقوي ضد الإجراء الأمريكي غير مدروس النتائج.

وحذر الطراونة في رسائله من تداعيات القرار الأمريكي وأثره على المنطقة برمتها وتأجيجه لمشاعر المسلمين والمسيحيين، وانعكاساته السلبية على الجهود المبذولة لتحقيق السلام العادل والشامل في الشرق الأوسط استناداً إلى قرارات الشرعية الدولية بما في ذلك القرارات الخاصة بالقدس ومبادرة السلام العربية ويسبق نتائج الوضع النهائي للقدس.

ووجه الطراونة ببرقياته لحث البرلمانات الدولية على تواصل إداراتهم السياسية مع الإدارة الأمريكية لثنيها عن هكذا قرار.

والاتحادات والبرلمانات التي وجه إليها الطراونة بالبرقيات هي: رئيس البرلمان العربي ورئيس الإتحاد البرلماني العربي، والأمين العام للإتحاد البرلماني للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، ورئيس الجمعية البرلمانية الآسيوية، الاتحاد البرلماني الدولي، الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط، الجمعية البرلمانية للإتحاد من أجل المتوسط، البرلمان الأوروبي، الجمعية البرلمانية الأرثوذكسية والاتحاد البرلماني الافريقي وبرلمان امريكا اللاتينية والجمعية البرلمانية لرابطة الدول المستقلة.