آخر المستجدات
وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة القبول الموحد توضح حول أخطاء محدودة في نتائج القبول وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري المعلمين: الوزير المعاني لم يقدم أي تفاصيل لمقترح الحكومة.. وتعليق الاضراب مرتبط بعلاوة الـ50% انتهاء اجتماع الحكومة بالمعلمين: المعاني يكشف عن مقترح حكومي جديد.. ووفد النقابة يؤكد استمرار الاضراب العموش: الأردن يسخر امكاناته في قطاعي الهندسة والمقاولات لخدمة الأشقاء الفلسطينيين وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي مجلس نقابة الأطباء يعلن عن تجميد جميع الإجراءات التصعيدية المالية: وقف طرح مشروعات رأسمالية إجراء اعتيادي عند إعداد الموازنة أبو غزلة يكتب: الإدارة التربوية ستموت واقفة في عهد حكومة النهضة الأجهزة الأمنية تطلب من المعطلين عن العمل في المفرق ازالة خيمتهم الداخلية: أسس جديدة لمنح الجنسية والاقامة للمستثمرين عاطف الطراونة: نشعر في الأردن بأننا تحت حصار مطبق المعلمين لـ الاردن٢٤: محامي النقابة ناب عن ٣٢٠ محاميا متطوعا.. ولقاءات الحكومة بدون حلول وزير الداخلية يقرر ادامة العمل في مركز الكرامة الحدودي على مدار الساعة أبو عاقولة لـ الاردن٢٤: تراجع تجارة الترانزيت بنسبة ٧٠- ٨٠٪..وشركات تخليص أوقفت أعمالها هنطش لـ الاردن٢٤: الجزائر اتفقت مع الأردن على بيعها الغاز.. وتفاجأت بالغائها وتوقيع أخرى مع الاحتلال!
عـاجـل :

الزوايدة يشكك بنوايا اصدار عفو عام.. ويتهم الرزاز باللعب على عامل الوقت

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - اتهم رئيس لجنة الحريات في مجلس النواب، النائب عواد الزايدة، رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بعدم امتلاك الجراءة لاتخاذ قرار اصدار قانون العفو العام، مشيرا إلى أنه يتهرب من هذا المطلب باطلاق وعود وتصريحات للعب على عامل الوقت.

واضاف الزوايدة ل الاردن 24 ان الرئيس عرض عليه اصدار عفو خاص اثناء لقاء يوم الثلاثاء، حيث جرى رفض ذلك بشدة نظرا لعدم وجود مبررات لتدخل الحكومة بالعفو الخاص وهو موجود أصلا.

وقال الزوايدة: "نحن نرفض هذا التوجه والمطلوب اصدار الحكومة قانون عفو عام يوازي العفو العام الذي صدر بالعام 2011 ويشمل جميع المواطنين ضمن شروط، ويستفيد منه أكبر عدد من المحكومين" . مشيرا الى ان الرئيس ليس لديه القوه لطلب اصدار قانون العفو العام.

واشار الى ان اصدار عفو مقزم يعتبر ذرا للرماد بالعيون، حيث أن مطلب النواب والشعب واضح وهو اصدار عفو عام ووقف طريقة الهروب للامام التي تتبعها الحكومة.