آخر المستجدات
ترجيح خفض أسعار المحروقات.. والشوبكي: الضريبة المقطوعة ستحرم الأردنيين من فائدة أكبر تشكيلات أكاديمية واسعة في الجامعة الأردنية - اسماء “ديوان الخدمة” يحدد مواعيد مقابلات المرشحين للتعيين (أسماء) المياه : اعتداء سيوقف ضخ مياه الديسي لعمان والزرقاء ومحافظات الشمال اسبوعا خريجو تخصص معلم الصف يواصلون اعتصامهم المفتوح لليوم الثالث على التوالي ويرفعون شعار إقالة الأمين العام حملة الدكتوراة يواصلون اعتصامهم لليوم الواحد والعشرين ويرفعون شعار من لايعمل عليه أن يرحل الحجايا ل الاردن 24: التقاعدات الأخيرة أفرغت وزارة التربية من الكفاءات ... والمدارس غير جاهزة لاستقبال الطلبة جابر ل الاردن 24 : برنامج الإقامة شارف على الانتهاء .. وهدفنا تصدير الكفاءات عن موقف ابو صعيليك من خلاف الطراونة - الرزاز.. وقفة احتجاجية في البقعة للمطالبة بالافراج عن المعتقلين - صور عبد الله حمدوك: هدفنا هو كيف سيحكم السودان وليس من سيحكم السودان الاردن24 تنشر اسماء محالين على التقاعد في امانة عمان مسؤول إسرائيلي: ترامب سيعلن عن "صفقة القرن" خلال أسابيع سعيدات يرجح خفض اسعار المحروقات بنسبة 3% على الاقل.. ويؤكد: كلها انخفضت عالميا ايهاب سلامة يكتب: ضد الدولة! موانئ العقبة تفرض رسوما جديدة.. وأبو حسان لـ الاردن24: الحكومة اذن من طين وأخرى من عجين! تدهور الحالة الصحية للمعتقل عطا العيسى نتيجة الاضراب عن الطعام ذبحتونا: 260% نسبة زيادة رسوم التمريض في أردنية /العقبة عن نظيرتها في المركز النواب يضع نفسه أمام اختبار جديد.. المطلوب ليس الاعتصامات بل الالتزام بالتوصيات! سليمان معروف البخيت.. بطل ليس من ورق - صور
عـاجـل :

مراقبة الشركات.. حركة كبيرة وانجاز ضعيف!

خالد الزبيدي


تقديم خدمات للمراجعين في وزارات الدولة ومؤسساتها خصوصا قي المرافق التي ترتبط بالاعمال والاستثمارات يعتبر مكونا رئيسيا من مناخ الاستثمار، فالسرعة والتيسير على المراجعين غاية في الاهمية، فالمؤسسات التي حصلت على جوائز وحوافز يفترض ان تشكل قاطرة لخدمات المستثمرين والتسهيل عليهم، الا ان مديرية مراقبة الشركات التي سجلت يوما حالة مميزة قد تكلست، فالتباطؤ وتجاهل المراجعين والقسم الاكبر من الموظفين إما لا يجلسون على مكاتبهم أو يماطلون في الاستجابة للمراجعين ينشغلون بإحتساء الشاي والقهوة.

أما سعيد ..فهو موظف مجد يحب عمله لا يرفع رأسه عن الملفات اما الواسطة وتدخل زملائه غير مقبول يكثر من التدقيق فالصورة واضحة عند سعيد، وكم تمنيت لو أن كل موظفات وموظفي مراقبة الشركات كلهم سعيد وإعتماد حقا النافذة الواحدة (التلر) لإكمال معاملة المراجع بدون عناء والانتقال من مكتب لآخر بدون مبررات.

تطوير بيئة الاستثمار عملية مستمرة حيث نجحت دول ومقاصد استثمارية كثيرة في تحسين القوانين والتشريعات الناظمة للاستثمارات وقيام الموظفين بأعمالهم بشكل فعال وتقديم خدمات فضلى للمراجعين، الا ان حال معظم المؤسسات الحكومية يعتريها الارتخاء وعدم القيام بأعمالهم كما يجب فالمراجع هو المصدر الرئيس لدخل المؤسسات وموظفيها وبرغم ذلك يتم التعامل مع المراجعين بشكل غير مقبول.

ثلاث ساعات قضيتها في اروقة مراقبة الشركات امس .. حركة كبيرة وإنجاز اقل ما يقال عنه بأنه ضعيف، فإنجاز اي معاملة يعني زيادة ايرادات المديرية والخزينة، فالشكل العام نظامي من الدور والمناداة على المراجعين طبيعي لكن الانجاز كما اسلفت يمكن ان يكون افضل واكثر فعالية، وهذا يتطلب إجراء تقيم لاداء الموظفين من قبل مراقب الشركات و/ او مدير السجل العام وغير ذلك وصولا الى الوزير.

الاقتصاد الاردني يمر في مرحلة صعبة إذ يحتاج الى مضاعفة الجهود لا التراخي، فالتسهيل على المستثمرين والتجار والمصدرين للاستفادة من الوقت الذي يوصف بأنه فرص واموال ضائعة في حال التأخير غير المبرر، وهذا لا ينطبق على وزارة الصناعة والتجارة ومؤسساتها فقط وانما لكافة مؤسسات الدولة الاردنية.

الانفتاح على اسواق التصدير بعد فتح الحدود الشرقية والشمالية يتطلب نفض الغبار والقيام بالاعمال بشكل مبدع حتى لا تفوت علينا فرص مهمة، فبيئة الاستثمار منظومة متكاملة كالماكينة بعضها يساعد البعض الاخر للوصول الى افضل النتائج، فالاردن قبل اكثر من عقد كان حاضنة استثمارية دافئة للاستثمارات والمستثمرين وان استرداد تلك الصورة يحتاج الى عمل مخلص مجد وهذا ما نحتاجه في هذه الايام.. ومرة اخرى شكرا لـ سعيد في مراقبة الشركات.