آخر المستجدات
حاخامات بريطانيون: التاريخ سيحاكم إسرائيل واليهود إذا ما تمت عملية الضم اطلاق مبادرة الإقلاع عن التبغ عالميا بدءا من الأردن الصحة العالمية: انتشار كورونا عبر الهواء يقلقنا زواتي تتحدث عن امكانية استخراج النفط في الأردن.. وتواصل العمل على حفر 3 آبار غاز جديدة الفرّاية: اعلان اجراءات فتح المطار والدول المسموح لمواطنيها دخول الأردن دون حجر الأسبوع القادم تسجيل (4) اصابات جديدة بفيروس كورونا.. جميعها لقادمين من الخارج رسميا.. أردوغان يصدر قرارا بافتتاح آيا صوفيا للعبادة وتحويل ادارتها إلى الشؤون الدينية مكافحة الفساد: سنلاحق الفاسدين بغضّ النظر عن مراكزهم الأشغال: نسبة الإنجاز في الصحراوي 93%.. وفتح تحويلتي الجرف والزميلة أمام حركة السير الوطنية للأوبئة تدعو لعودة نشاط بعض القطاعات.. وتحذّر من خطر ظهور اصابات جديدة اعتصام حاشد أمام الحسيني رفضا لخطة الضم.. واستهجان لمحاولات التقليل من الخطر التربية تعلن مواعيد وإجراءات امتحانات التعليم الإضافي - اسماء ومواعيد ماذا يعني حصول الأردن على ختم السفر الآمن؟ حوادث مواقع العمل.. درهم وقاية خير من قنطار علاج أمر الدفاع رقم (6).. مبرر التوحش الطبقي! بانتظار العام الدراسي.. هل تكرر المدارس الخاصة استغلالها للمعلمين وأولياء الأمور؟ شركات الكهرباء.. جناة ما قبل وما بعد الكورونا!! التعليم العالي توضح بخصوص طلبة الطب الأردنيين في الجزائر عربيات لـ الاردن24: لن يُسمح للقادمين من أجل السياحة العلاجية بادخال مركباتهم إلى الأردن قلق في الفحيص بعد لجوء لافارج إلى الإعسار: التفاف على تفاهمات البلدية والشركة حول مستقبل الأراضي

الرواشدة من سجنه: نعيش بكرامة أو نموت بشرف

الاردن 24 -  
مالك عبيدات_ وجه الناشط السياسي المعتقل، المضرب عن الطعام، بشار الرواشدة، رسالة إلى الشعب الأردني والحراك الشعبي، من خلال وفد من الحراك وحزب الشراكة والإنقاذ، عند زيارته، جاء فيها: "نحن أصحاب مشروع ورسالة حضارية إنسانية وأخلاقية، نعيش بكرامة أو نموت بشرف.. أنا مستمر بالإضراب عن الطعام، وعلى الجميع الثبات "

وقال نائب الأمين العام لحزب الشراكة والانقاذ، سالم الفلاحات، إن وضع الرواشدة الصحي يزداد سوء. وتابع: "لاحظنا أثناء زيارته اليوم أن لديه صعوبة في التنفس، وثقل بالحركة، كما أنّه يرفض تناول أي شيء، حتى الماء والملح ".

وأضاف الفلاحات في حديثه لـ الاردن 24: إن بشار ومالك يرفضان فك الإضراب عن الطعام، رغم تراجع وضعهما الصحي، وهما مصمّمان على الاستمرار في إضرابهما لحين الإفراج عنهما او الموت.

وناشد منظمات حقوق الإنسان زيارتهما ومتابعة وضعهما الصحي، نظرا للتراجع الواضح في قدرتهما على الكلام والوقوف، مشيرا إلى أن محامي الدفاع سلم تقريرا للمركز الوطني لحقوق الانسان حول وضعهما الصحي، بناء على طلبهما.

يشار إلى ان المعتقل بشار الرواشدة قد دخل يومه الثالث عشر بالإضراب عن الطعام، في حين دخل المعتقل مالك المشاقبه يومه الحادي عشر.

 
 
Developed By : VERTEX Technologies