آخر المستجدات
الرياطي: لو كانت راقصة شهيرة لحظيت بحماية كبارهم.. مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني يحذر الاردنيين من فيروس الفدية مجددا مكاتب الحج والعمرة تهاجم الحكومة: لسنا وحدنا المسؤولين عن حوادث السير د. البراري يكتب عن أزمة قطر: ابتزاز دولي وسيناريوهات الطراونة ينفي التصريحات المنسوبة إليه: ما قلته كان تحليلا وليس معلومة ضبط كميات كبيرة من الشاورما والدجاج منتهي الصلاحية في المفرق.. وانذار 13 مطعما في اربد الدفاع المدني يحذر من نشوب حرائق مفتعلة في عجلون تجار الالبسة يهاجمون امانة عمان.. وعلان: مبيعات العيد انخفضت 40% تفاصيل حول حادثة المعتمرين: الشركة استبدلت الحافلة على الحدود، والعناية الالهية أنقذتنا من كارثة! الامن: ضبط شخص اقدم على طعن اخر في وسط البلد جيش الاحتلال يشن غارات على غزة الموجة الحارة تبلغ ذروتها اليوم ودرجات الحرارة تلامس الـ40 درجة وزير خارجية قطر يجري مباحثات مع نظيره الامريكي لحل الازمة الخليجية البيت الأبيض يتهم بشار الاسد بالتحضير لهجوم كيميائي.. ويقول انه سيدفع ثمنا باهظا اربد: اغلاق مطعم وجبات سريعة لمخالفات حرجة.. واحالة مالكه إلى القضاء وفاة طفلين بحادث دهس تسبب به سائق غير مرخص في اربد وزير النقل لـ الاردن24: سائق الحافلة سلك طريقا غير مؤهل.. وتعليمات جديدة لنقل المعتمرين قريبا الاوقاف تكشف مخالفات لدى الشركة التي تعرضت احدى حافلاتها لحادث تدهور وتلغي اعتمادها ألمانيا: مطالب دول حصار قطر مستفزة جدا.. ومن الصعب تنفيذها وزارة الصحة تحذر من المخاطر الصحية التي قد تنتج عن ارتفاع درجات الحرارة

الرزاز يستهجن الاعتداء على مدرسة المرقب.. ويؤكد ملاحقة جميع المعتدين على المعلمين

الأردن 24 -  
أكد وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز أن حادثة الاعتداء على مدرسة المرقب الثانوية للبنين يوم أمس أمر مرفوض ومستهجن، مشيراً إلى أن هيبة المدرسة ومعلميها وممتلكاتها جزء لا يتجزأ من هيبة الوطن.

جاء ذلك خلال زيارته اليوم للمدرسة، ولقائه الهيئتين التعليمية والإدارية فيها بحضور متصرف لواء ماركا جلال العساف ومدير التربية والتعليم الدكتور عبد الكريم اليماني وممثلين عن مجلس نقابة المعلمين وعدد من وجهاء وأهالي المنطقة.

وأكد الرزاز رفض الوزارة للاعتداءات على المعلمين بأي شكل من أشكال، وأنها ستقوم بملاحقة المعتدين قضائياً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، مشيراً إلى أن الوزارة رفعت أمام المحاكم القضائية المختصة عدداً من القضايا بحق المعتدين على المعلمين والمدارس وممتلكاتها ولن تتنازل عن حقوق المعلمين في هذه القضايا.

وثمن الدكتور الرزاز دور وزارة الداخلية والأجهزة المعنية في ملاحقة المعتدين وسرعة الاستجابة والتعامل مع الحادثة بروح المسؤولية العالية.

وأشاد الرزاز بوعي إدارة ومعلمي وطلبة المدرسة في التعامل مع هذه الحادثة بالأساليب التربوية وبأخلاقيات المعلم وأخلاقيات المهنة، وبقدر عالٍ من المسؤولية والمؤسسية، مثمناً دور المدرسة في غرس القيم وتعزيز السلوكات الايجابية في المجتمع.

كما دعا المجتمع المحلي ومجالس التطوير التربوي إلى التفاعل البناء مع احتياجات المدرسة والاضطلاع بدورهم في حماية المدرسة بجميع مكوناتها والتعاون مع الوزارة في مواجهة حالات الاعتداء على المعلمين.

واشار الدكتور الرزاز إلى أننا شركاء مع نقابة المعلمين في الحفاظ على هيبة المعلم وصون كرامته باعتباره الركن الأساس في العملية التربوية.

بدورهم شكر معلمو المدرسة وزارة التربية والتعليم ونقابة المعلمين وكافة الجهات المعنية على اهتمامهم البالغ في التعامل مع هذه الحادثة، داعين إلى اتخاذ كل ما من شأنه لمنع حدوث مثل هذا الاعتداء على أي من مدارس المملكة.

وأكد المشاركون في اللقاء أن حادثة الاعتداء على المدرسة وعلى حرمتها واستباحتها بهذا الشكل تعتبر دخيلة على المجتمع الأردني الذي يتحلى بالقيم والعادات والأعراف الأصيلة التي تنبذ مثل هذه التصرفات، داعين إلى تكاتف جميع الجهود الوطنية للتصدي لمثل هذه المظاهر السلوكية السلبية وبما يضمن عدم تكرارها.

من جانب آخر ثمن أعضاء مجلس نقابة المعلمين مأمون محاسنة وفراس السرحان خلال حضورهما اللقاء جهود وزارتي التربية والتعليم والداخلية وسرعة الاستجابة في التعامل مع حادثة الاعتداء على المدرسة، مؤكدين رفض النقابة الاعتداء على المعلمين وضرورة ملاحقة المعتدين وتقديمهم إلى القضاء وتفعيل التشريعات التي تضمن أمن وحماية المعلم.

واستمع الدكتور الرزاز من مدير ومعلمي مدرسة المرقب الثانوية للبنين لتفاصيل حادثة الاعتداء وتعامل المعلمين معها بوعي كبير وبأسلوب مؤسسي وتربوي.

وفي وقت لاحق من الزيارة، قالت ادارة العلاقات العامة والاعلام في مديرية الأمن العام إن المدعي العام المختص قرر ايقاف اربعة من المعتدين على المدرسة لدى مركز الاصلاح والتأهيل عن جرم ضرب موظف بشده والاعتداء على عضو تدريس والاضرار بالاموال العامة وتم كذلك تحويل الثلاث الاخرين للحاكم الاداري لاتخاذ الاجراءات الادارية بحقهم.