آخر المستجدات
طقس غير مستقر وغبار كثيف وأمطار رعدية غزيرة حكومة الملقي .. من عنق الزجاجة الى غياهب قعرها ! معتصمو السلط يطالبون بايصال مطالبهم الى الملك بدلا من محاربتهم عطية يحذر الحكومة من تطفيش الاستثمار ويدعوها لفتح حوارات مع القطاع الخاص حدث في وزارة الصحة.. أراد الانتقام من زميلته فوقع في الشباك! البنك العربي بعد إغلاق ملف الدعاوى في أمريكا : نصر تاريخي اصحاب المطاعم يهاجمون وزير العمل.. ويسألون عن اليومين اللذين اصبحا سنتين الخارجية تعلن وفاة المواطن الاردني منير النجار بحادث الدهس الذي وقع في كندا العدل العليا الأميركية تمنع مقاضاة البنك العربي تجار الألبسة يطالبون بخفض الضرائب على ملابس الاطفال.. ويبدأون الاستعداد للعيد مطالبات نيابية بتجميد نظام الخدمة المدنية وعدم تطبيقه على المعلمين الحمود ينفي وجود تجاوزات في تعيينات دائرة الجمارك.. ويدعو من يمتلك معلومة لتزويده بها المصري: العجز وارتفاع نسبة رواتب الموظفين حال دون المصادقة على موزانات بعض البلديات النائب العام يقرر تمديد توزيع الأموال المحصلة بقضايا البورصة الاردن: قرض جديد من البنك الدولي.. وحزمة "اصلاحات" اقتصادية للسنوات الخمس القادمة الزبن لـ الاردن24: جميع عينات المواد الغذائية لشهر رمضان "اجتازت الفحوصات" الصحة لـ الاردن24: تعيين دفعة جديد من مديري الادارات الاسبوع الحالي بيتا: استمرار تعرض الحمير والبغال في الاردن للضرب بقسوة - فيديو النواب يرفضون رفع مدة المكتب الدائم إلى عامين.. والعرموطي يسأل عن مقترحاته الـ28 العجارمة لـ الاردن24: انتهاء عملية حجب تطبيق (كريم) مساء اليوم
عـاجـل :

الرزاز يستهجن الاعتداء على مدرسة المرقب.. ويؤكد ملاحقة جميع المعتدين على المعلمين

الاردن 24 -  
أكد وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز أن حادثة الاعتداء على مدرسة المرقب الثانوية للبنين يوم أمس أمر مرفوض ومستهجن، مشيراً إلى أن هيبة المدرسة ومعلميها وممتلكاتها جزء لا يتجزأ من هيبة الوطن.

جاء ذلك خلال زيارته اليوم للمدرسة، ولقائه الهيئتين التعليمية والإدارية فيها بحضور متصرف لواء ماركا جلال العساف ومدير التربية والتعليم الدكتور عبد الكريم اليماني وممثلين عن مجلس نقابة المعلمين وعدد من وجهاء وأهالي المنطقة.

وأكد الرزاز رفض الوزارة للاعتداءات على المعلمين بأي شكل من أشكال، وأنها ستقوم بملاحقة المعتدين قضائياً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، مشيراً إلى أن الوزارة رفعت أمام المحاكم القضائية المختصة عدداً من القضايا بحق المعتدين على المعلمين والمدارس وممتلكاتها ولن تتنازل عن حقوق المعلمين في هذه القضايا.

وثمن الدكتور الرزاز دور وزارة الداخلية والأجهزة المعنية في ملاحقة المعتدين وسرعة الاستجابة والتعامل مع الحادثة بروح المسؤولية العالية.

وأشاد الرزاز بوعي إدارة ومعلمي وطلبة المدرسة في التعامل مع هذه الحادثة بالأساليب التربوية وبأخلاقيات المعلم وأخلاقيات المهنة، وبقدر عالٍ من المسؤولية والمؤسسية، مثمناً دور المدرسة في غرس القيم وتعزيز السلوكات الايجابية في المجتمع.

كما دعا المجتمع المحلي ومجالس التطوير التربوي إلى التفاعل البناء مع احتياجات المدرسة والاضطلاع بدورهم في حماية المدرسة بجميع مكوناتها والتعاون مع الوزارة في مواجهة حالات الاعتداء على المعلمين.

واشار الدكتور الرزاز إلى أننا شركاء مع نقابة المعلمين في الحفاظ على هيبة المعلم وصون كرامته باعتباره الركن الأساس في العملية التربوية.

بدورهم شكر معلمو المدرسة وزارة التربية والتعليم ونقابة المعلمين وكافة الجهات المعنية على اهتمامهم البالغ في التعامل مع هذه الحادثة، داعين إلى اتخاذ كل ما من شأنه لمنع حدوث مثل هذا الاعتداء على أي من مدارس المملكة.

وأكد المشاركون في اللقاء أن حادثة الاعتداء على المدرسة وعلى حرمتها واستباحتها بهذا الشكل تعتبر دخيلة على المجتمع الأردني الذي يتحلى بالقيم والعادات والأعراف الأصيلة التي تنبذ مثل هذه التصرفات، داعين إلى تكاتف جميع الجهود الوطنية للتصدي لمثل هذه المظاهر السلوكية السلبية وبما يضمن عدم تكرارها.

من جانب آخر ثمن أعضاء مجلس نقابة المعلمين مأمون محاسنة وفراس السرحان خلال حضورهما اللقاء جهود وزارتي التربية والتعليم والداخلية وسرعة الاستجابة في التعامل مع حادثة الاعتداء على المدرسة، مؤكدين رفض النقابة الاعتداء على المعلمين وضرورة ملاحقة المعتدين وتقديمهم إلى القضاء وتفعيل التشريعات التي تضمن أمن وحماية المعلم.

واستمع الدكتور الرزاز من مدير ومعلمي مدرسة المرقب الثانوية للبنين لتفاصيل حادثة الاعتداء وتعامل المعلمين معها بوعي كبير وبأسلوب مؤسسي وتربوي.

وفي وقت لاحق من الزيارة، قالت ادارة العلاقات العامة والاعلام في مديرية الأمن العام إن المدعي العام المختص قرر ايقاف اربعة من المعتدين على المدرسة لدى مركز الاصلاح والتأهيل عن جرم ضرب موظف بشده والاعتداء على عضو تدريس والاضرار بالاموال العامة وتم كذلك تحويل الثلاث الاخرين للحاكم الاداري لاتخاذ الاجراءات الادارية بحقهم.