آخر المستجدات
منخفض قطبي يؤثر على المملكة مساء الأحد أهازيج وأوشحة وتحية إجلال للشهيد أبو ليلى بالأردن الطعاني لـ الاردن24: أبلغنا سفراء الاتحاد الاوروبي وروسيا والسفارة الامريكية رفضنا صفقة القرن اصحاب المطاعم يستهجنون رفع الرسوم على العمالة الوافدة: اعباء اضافية في ظلّ واقع اقتصادي متردّ! رغم التضييق.. تواصل اعتصام شباب المفرق واربد المعطلين عن العمل أمام الديوان الملكي مرشحون لانتخابات نقابة المعلمين يحتجون على نتائجها واجراءاتها مستوطنون يعتدون على فلسطينية ونجلها بالخليل - فيديو الحكومة تحدد شروط الاستفادة من حملة الغارمات.. وتخضع جميع شركات التمويل لرقابة البنك المركزي الزبن لـ الاردن24: سيكون لدينا اكتفاء ذاتي من الاطباء والاخصائيين عام 2020 اعتصام ابو السوس: كيف تباع اراضي الخزينة لاشخاص، من الذي باع، ومن الذي قبض؟ - صور اعتصام حاشد امام النقابات المهنية للمطالبة بالافراج عن باسل برقان.. وتلويح باجراءات تصعيدية - صور التربية: امتحانات "الاكمال" لطلبة التوجيهي يجب أن تنتهي قبل 10 حزيران.. والحرمان بسبب الغياب له شروط الارصاد تحذر من الامطار الغزيرة والسيول الأحد.. وفرصة لتساقط الثلوج فجر الاثنين اعوان قضاة وموظفون في المحاكم الشرعية يلوحون بالاضراب عن العمل الأسبوع القادم مدرسة طائفة الكنيسة المعمدانية توضح آلية ضم فضلة أرض إلى حرمها الشريدة لـ الاردن24: أعداد المستفيدين من العفو العام مرشحة للارتفاع.. واللجنة الخاصة تبحث (40) قضية مصادر لـ الاردن24: اصابة الوزيرة شويكة بسيطة.. وغادرت المستشفى وفاة والدة أحد شهداء الحادث الإرهابي في نيوزيلانده بعد مشاركتها بتشيع جثمانه الزعبي ل الاردن٢٤: سنعلن نتائج مسوحات الفقر في الموعد الذي حدده الرئيس المعاني لـ الاردن٢٤: لا تفكير بحل مجالس أمناء الجامعات.. والقانون يمنع ذلك
عـاجـل :

الرزاز: الأردن سوق استثمارية ناجحة بكافة المجالات

الاردن 24 -  

قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إن تركيز الاردن على استقطاب الاستثمارات من خلال التسهيلات الجديدة في قانون الإستثمار ، مما جعل الأردن سوقا استثمارية ناجحة في كافة المجالات الطبية والعلمية والتعليمية وفِي مجالات الطاقة والإتصال .

وإلتقى الرزاز في جلسة حوارية ، مساء امس الخميس ، مجموعة من الصحفيين يمثلون أبرز وكالات الصحافة الأمريكية والعالمية.

وإستهل رئيس الوزراء حديثه خلال اللقاء بالتأكيد على النهج الأردني في الإصلاح ، وخصوصا في ظل التحديات التي تواجه الأردن والأقليم ،وقال أن الأردن وبفضل جهود جلالة الملك تمكن من تجاوز الظروف الصعبة وتحويل التحديات إلى فرص، والعمل على بناء مستقبل افضل .

ودعا رئيس الوزراء من خلال حديثه مع الصحفيين الشركات والمستثمرين للاطلاع على الفرص المتوفرة للاستثمار في الاردن وما يشهدة الأردن من تقدم في كافة المجالات الإقتصادية والصناعية والتكنولوجية وقطاعي الطاقة والتعليم .

وأضاف رئيس الوزراء ان جلالة الملك عبد الله الثاني وجهنا الى توظيف كل علاقاتنا الدولية من أجل خدمة اقتصادنا وجلب الاستثمارات التي توفر فرص العمل وتطلق المشاريع الاقتصادية في البلد. حيث ان منهجيتنا تعتمد على تحسين البيئة الاستثمارية وتطوير مواردنا البشرية، وضمان قدرة الأردن على الإفادة من الاقتصاد العالمي والتفاعل معه من خلال تسهيل الإجراءات والترحيب برؤوس الأموال العالمية في الأردن .

كما تحدث رئيس الوزراء عن أعباء استضافة نحو 3ر1 مليون لأجىء سوري في الأردن حيث قام بتأمينهم وعائلاتهم بمدارس ومستوصفات صحية علاجية وأماكن للسكن مشيرا إلى الكلفة العالية لاستضافتهم على مدى سنوات الازمة السورية والتي فاقمت من عجز الموازنة العامة .

وركز رئيس الوزراء على أن الإستثمار الأكبر في الأردن هو الإستثمار في قطاع الشباب والأيدي العاملة ، حيث بلغت نسبة الشباب في المجتمع الأردني نحو 70 بالمائة ، ويتمتعون بأقصى درجات العلم والتكنولوجيا والمهارة الإلكترونية مما جعلهم مطلبا عربيا وعالميا كبيرا ، حيث تستعين بهم دول المنطقة والعالم في رفد مؤسساتها ومصانعها .

وأضاف رئيس الوزراء إن الأردن يرتبط بإتفاقيات تجارة حرة عالمية مع العديد من الدول والتكتلات الاقتصادية ، أبرزها إتفاقية التجارة الحرة الأمريكية ومع شركات عالمية وبحجم تبادل تجاري كبير .

واستعرض رئيس الوزراء اولويات عمل الحكومة للعامين 2019 و 2020 ومحورها الانسان الاردني لافتا إلى أن الاولويات تركز على 3 محاور رئيسية هي دولة القانون ودولة الانتاج ودولة التكافل التي تشكل نقطة الانطلاق نحو مشروع النهضة الوطني .

واشار الى ان دولة القانون تركز على قوة الدولة وتعزيز سيادة القانون فيها وتنمية الحياة السياسية ومكافحة الفساد وتعزيز الشفافية والحفاظ على المال العام .

وبخصوص دولة الانتاج، تطرق الرزاز الى معالجة البطالة وتحقيق النمو الاقتصادي ورفع كفاءة القطاع العام والقضاء على الترهل الاداري، فيما يتضمن محور دولة التكافل الحماية الاجتماعية، وتحسين الخدمات العامة من تعليم وصحة ونقل عام .