آخر المستجدات
أبو عبيدة : مليون صهيوني سيكونون بدائرة صواريخنا اقتصاديون: تعديلات ضريبة الدخل تزيد انكماش الاقتصاد.. واللجنة اضاعت وقت الجميع شكاوى من تجاوزات في تعيين رؤساء ومديري المدارس المهنية في وزارة التربية - تفاصيل قرار اسرائيلي بالتصعيد وحديث عن بدء استعداد القوات البرية الاردن يؤكد خطورة التصعيد في غزة ويدعو للتحرك الفوري لوقف العدوان عليها قناة الأقصى تعود إلى الهواء رغم قصفها بطائرات الاحتلال الصهيوني مجلس الوزراء يوافق على تعديل أسس منح الجنسية للمستثمرين الدرك يطلق الغاز المسيل للدموع باتجاه محتجين يطالبون بالافراج عن سعد العلاوين اسماء المرشحين لحضور امتحان محلل نظم في الصحة صداح الحباشنة يصف تصريحات الحكومة وتعديلات لجنة الاقتصاد بمسرحية من انتاج الحكومة واخراج اللجنة الاتصالات تعمّم رسائل تحذيريّة للمواطنين حول حالة الطقس الرزّاز يحيل 30 مخالفة جديدة في البلديات إلى "مكافحة الفساد" شارع ابو السوس يتحول إلى مصائد للمركبات 3 شهداء- رشقات صاروخية وقصف إسرائيلي بالقطاع رشاد تهاجم قانون الجرائم الالكترونية.. وتعبر عن تضامنها مع دعاس الأمن يحيل شخصا نشر مقطع فيديو مفبرك لانقاذ أطفال خلال مداهمة السيول لهم للمدعي العام حالة عدم استقرار جوي تؤثر غدا على المملكة.. والارصاد تحذر من تشكل السيول المعلمين تدعو إلى وقفة أمام قصر العدل تضامنا مع موقوفات قضية البحر الميت محكمة الاستئناف تبرئ مركز حماية وحرية الصحفيين ورئيسه التنفيذي برنامج شبيه بـ خدمة العلم العام القادم.. والرزاز ينفي تعرضه لضغوطات في قضية الدخان
عـاجـل :

الرزاز: أقف على مسافة واحدة من الكتل.. وهناك شبه اجماع على خلل في التشكيل

الاردن 24 -  
قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إن حكومته تقف على مسافة واحدة من جميع الكتل النيابية، وتتطلع من كلّ كتلة أن تقدّم أي مقترحات ودراسات تملكها في أي مجال من أجل دراستها بشكل جدّي، مشيرا إلى أن التشاركية بين الحكومة ومجلس النواب تعني "أن كليهما في مركب واحد، وإن غرقنا فلن ينجو أحد، ولكن مع الالتفات إلى الدور الواضح المناط بكلّ سلطة سواء أكانت السلطة التشريعية والرقابية أو السلطة التنفيذية".

وأضاف الرزاز إن هناك شبه اجماع نيابي على وجود مشكلة في التشكيل الوزاري، ولكن ليس هناك اتفاق على تلك المشكلة؛ فهناك من يرى المشكلة في الـ 15 وزيرا الذين كانوا أعضاء في الحكومة السابقة، وهناك من يرى المشكلة في الوزراء الجدد.

وأكد الرزاز على أنه "يجتهد ويصيب ويخطئ، وأن ثقته عالية في أعضاء فريقه الوزاري"، مستدركا بالقول: "إن الأداء وحده هو ما سيشفع للوزير وحتى الحكومة كلها بما في ذلك رئيسها".

وحول الانتقادات الموجهة للبيان الوزاري، قال الرزاز: "لا أستطيع خلال 10 أيام أن أخرج بخطة تفصيلية لكافة القطاعات، وإن فعلتها لن أتمكن من قراءتها أمام النواب، لكني أتعهد بتحقيق انجازات خلال الـ 100 يوم الأولى والتي سيتم خلالها وضع خطط ومؤشرات أداء محددة"، داعيا النواب لقياس أداء كلّ وزير في مجال اختصاصه.

وأشار الرزاز خلال لقائه كتلة مبادرة إلى أن النهج الجديد سيقوم على المكاشفة والمصارحة، وايجاد خدمات تتناسب مع ما يدفعه المواطن من ضرائب، لافتا إلى أن الحكومة لدى اعلانها عن تسعيرة النفط كانت تعلم أن ردة الفعل ستكون كبيرة على هذا الافصاح "لكن أمامنا خياران إما أن نمضي بهذا النهج القائم على الشفافية أو نبقى نراوح في المنطقة الرمادية".