آخر المستجدات
احالات على الاستيداع والتقاعد المبكر في التربية - اسماء الخارجية: ارتفاع عدد الأردنيين المصابين بانفجار بيروت إلى سبعة التعليم العالي لـ الاردن24: خاطبنا سبع دول لزيادة عدد البعثات الخارجية النعيمي يجري تشكيلات إدارية واسعة في التربية - أسماء عدد قتلى انفجار بيروت بلغ 100.. وضحايا ما يزالون تحت الأنقاض مصدر لـ الاردن24: الحكومة أحالت دراسة اجراء انتخابات النقابات إلى لجنة الأوبئة المعايطة لـ الاردن24: نظام تمويل الأحزاب سيطبق اعتبارا من الانتخابات القادمة الادارة المحلية لـ الاردن24: القانون لا يخوّل البلديات بالرقابة على المنشآت الغذائية انفجار أم هجوم؟.. رأي أميركي "مغاير" بشأن كارثة بيروت اجواء صيفية عادية في اغلب مناطق المملكة اليوم الديوان الملكي يعلن تنكيس علم السارية حداداً على أرواح ضحايا انفجار مرفأ بيروت صور وفيديوهات جديدة للحظات الأولى لانفجار بيروت الضخم تفاصيل إمكانيّة مغادرة أراضي المملكة والقدوم إليها نذير عبيدات يوضح أسباب توصية لجنة الأوبئة بتأجيل فتح المطارات بيان صادر عن "حماية الصحفيين": أوامر وقرارات حظر النشر تحد من حرية التعبير والإعلام الخارجية لـ الاردن24: رحلات جديدة لاعادة الأردنيين من الامارات والسعودية صرف دعم الخبز للمتقاعدين على رواتب الشهر الحالي.. والاستعلام عن الطلبات الخميس أردنيون تقطعت بهم السبل في الامارات يواجهون خطر السجن.. ويطالبون الحكومة بسرعة اجلائهم المياه لـ الاردن24: تأخر التمويل تسبب بتأخر تنفيذ مشروع الناقل الوطني المحارمة يستهجن نفي وزير الزراعة لعدم تعليق استيراد الدواجن من أوكرانيا

الدرك و تعذيب الطفل النسور!

كامل النصيرات
دائماً ما أبدأ مقالاتي في الحالات التي فيها شجب و استنكار يجملة ( لا أصدق ) كنوع من عدم جعل المصيبة عادية ..و لكنني اليوم و أمام التقرير و مقاطع الفيديو التي بثّها موقع جو 24 عن تعذيب الطفل إيهاب النسور ؛ فإنني أعلن بأنني أصدّق أن هذا يجري في بلدي ..! و أعلن بعد التصديق أنّ أخلاقنا الرسميّة تنحرف .. و أن هناك من يوجد لديه داخل أجهزتنا عقد نقص و لديه تلذذ حتى بتعذيب الأطفال ..ولاحظوا أن قلت ( من يوجد لديه ) بمعنى أنا لا أعمم حتى لا يتم اتهامي بالاساءة إلى الأجهزة الأمنية ..بل أخصص من قام و يقوم بأفعال التعذيب متستراً برتبته أو مختبئاً خلف أن القيادة تحميه ..!

أيها السادة ..نحن ننحرف ..و أذكركم فقط بحمزة الخطيب ..الطفل السوري الذي أصبح فيما بعد وقوداً للثورة السورية و الذي للآن كلما تمّ ذكره ازدادت الثورة اشتعالاً ..!! أذكركم خوفاً عليكم إذا كنتم لا تدركون عواقب تعذيب الأطفال بهذه الطريقة المخزية و التي لا تنمّ إلا عن أننا بحاجة إلى إعادة تعريفنا ( للانسانيّة ) ..وبالتأكيد الذي يقوم بتعذيب طفل بهذه الطريقة سيضيق صدره بالنقد و لا يتحمّل كلمة لأنه فارغ و لا يملأ فراغه إلا بإجرام يجب ألا يُسكت عنه ..!

لن أطالب بإقالة قائد الدرك كردة فعل ..ولكنني أطالب قائد الدرك بسرعة تحويل المجرمين إلى المحكمة .. وعندما أقول بسرعة تعني بسرعة ولا تعني بعد يومين ..لأن الأجهزة الأمنية هي الوحيدة الأكثر تنظيما فليست الأمور بحاجة لا إلى تمحيص ولا تدقيق و لا تحقيق ..!

إذا أرادت قوات الدرك تبرئة تفسها فعليها أن تتصرف بمستوى براءتها و ألا تلوّث هذه البراءة بالمماطلة و التخريجات و اللت و العجن ..القضيّة واضحة ولا تحتاج لأية اجتهادات ..و أية مماطلة فإني أبشّر الجميع بما هو أسوأ لا سمح الله ..!

تعالوا نحترم إنسانيتنا ..تعالوا نتصارح ..تعالوا نحترم الطفولة ..تعالوا ننظر لهذا الوطن باعتباره لنا كلّنا ..زمن التعذيب ولّى ومن أراد أن يمارسه علينا فليتجهّز لمغادرة مشهدنا القادم لأن المشهد القادم لا يحتمل طفلاً تحت التعذيب ولا حتى تحت التوبيخ ..!

الزمن القادم القريب للمتحضرين فقط ..!

Abo_watan@yahoo.com
 
Developed By : VERTEX Technologies