آخر المستجدات
تحذيرات داخلية إسرائيلية من تداعيات ضم غور الأردن متقاعدو الضمان يحتجون أمام النواب على استثنائهم من زيادات الرواتب سقوط قصارة أسقف ثلاثة صفوف في سما السرحان: الادارة تعلق الدوام.. والوزارة ترسل فريقا هندسيا - صور السقاف لـ الاردن24: الضمان لن يدخل أي مشاريع لا تحقق عائدا مجزيا.. والصندوق المشترك قيد الدراسة الحكومة: وفاة و49 إصابة بانفلونزا الخنازير في الأردن البترول الوطنية: نتائج البئر 49 مبشرة.. وبدء العمل على البئر 50 قريبا الحكومة خفضت مخصصات دعم الخبز والمعالجات الطبية للعام القادم! المملكة على موعد مع منخفض جوي ماطر الخميس هل ترفع الحكومة أجور العلاج في مستشفياتها؟ القبض على المتورطين بسلب ٥٣ دينارا من فرع بنك في وادي الرمم - صور رغم الأمطار والأجواء الباردة.. اعتصام المعطلين عن العمل أمام الديوان الملكي يحافظ على زخمه الوزير المصري: زيادات رواتب الجهاز الحكومي تنطبق على موظفي البلديات الشواربة: زيادة رواتب موظفي ومستخدمي الأمانة اعتبارا من العام المقبل ديوان المحاسبة يوصي وزارة المياه بإعداد استراتيجية لتخفيض نسبة الفاقد المائي مجلس الوزراء يقرر تعيين العرموطي مراقباً عاماً للشركات النقابات المهنيّة تنظّم وقفة تضامنية مع الأسرى الأردنيين في سجون الإحتلال معتقلون سياسيون يبدأون اضرابا عن الطعام في ثلاثة سجون النواصرة لـ الاردن24: لا شراكة حقيقية مع التربية دون الغاء المادة 5/ د من قانون النقابة عن القطامين والصراوي وسلطة العقبة.. ألاّ تطغوا في الميزان! سائقو التربية يستمرون في إضرابهم المفتوح ويرفضون اتفاق لجنة الفئة الثالثة والوزارة

الداخلية تلغي مؤتمر السلام بين الأديان وتضاربات في رسائل الجهة المستضيفة

الاردن 24 -  
قالت وزارة الداخلية، في بيان صادر عنها، أنّها قرّرت إلغاء مؤتمر "السلام بين الأديان"، والذي كان من المزمع عقده في أحد الفنادق بالعاصمة عمان.

وكان جدلا واسعا قد أثير حول هذا المؤتمر، بسبب ورود معلومات تفيد بنيّة وفد "اسرائيلي" المشاركة فيه، ما دفع نشطاء تونسيّين إلى إعلان مقاطعتهم له.

وقد قام تجمّع "اتحرك" لدعم المقاومة ومجابهة التطبيع، قبل يومين، بمخاطبة إدارة الفندق الذي كان من المفترض أن يستضيف ذلك المؤتمر، للوقوف على التفاصل، حيث ردّت الإدارة بالقول إن المؤتمر لايزال قائما، وأنّها لم تتبلّغ بأيّ قرار يتعلّق بمنعه، أو إلغاء حجز جمعيّة المبادرة المتّحدة للأديان، التي كانت تعتزم إقامته.

هذا الردّ من إدارة الفندق جاء بعد نشر وسائل الإعلام لقرار محافظ العاصمة بمنع إقامة المؤتمر، ولكنّ البرنامج الذي قامت الإدارة بإرساله لتجمّع تحرّك، كان مختلفا تماما عن البرنامج السابق المعلن، والذي يفيد بمشاركة ممثلين عن الإحتلال الصهيوني.

وقال التجمّع إن هذا الأمر مثير للريبة، منوّها بأن إرسال برنامج مختلف عن الذي كان معلنا، يثير المخاوف حول احتماليّة وجود تضليل حول هذه المسألة.

وحذّر تجمع اتحرّك من استغلال العنوان الديني كبوابة لتسويق التعايش مع الإحتلال، وأكد أنّه يعدّ "من أخطر العناوين الثقافية، وذلك لأن العدو الصهيوني ومروجي التطبيع معه يهدفون الى إنتاج وعي جديد مزور حول طبيعة الصراع وترويج خطاب التعايش والسلام والحب... إلخ بين المُعتدي والمعتدى عليه".