آخر المستجدات
سباق الترشح النيابي.. أمنيات مستحيلة ووساوس طامعة تسجيل إصابة جديدة بكورونا في اربد تخفيض الدين العام بجرة قلم! اغتيال المركز الثقافي الملكي.. عشاء المسرح الأخير! حظر تدخل شاغلي المناصب العليا وموظفي الحكومة بدعم مرشحي البرلمان أو الدعاية لانتخابية خلاف حول الموازنة الاسرائيلية ينذر بإطاحة حكومة الائتلاف مجلس يسلم ذاته.. إعادة تدوير البرلمان! عن الانتحار الاقتصادي ضبط طنين من الألبان الفاسدة في اربد الاردن: تسجيل (5) اصابات محلية بفيروس كورونا.. وواحدة خارجية فعاليات ثقافية تستهجن دمج المركز الثقافي الملكي مع الوزارة.. والطويسي يعتذر عن التعليق اربد: اغلاق حدائق الملك عبدالله بعد زيارتها من قبل مصابين بفيروس كورنا اغلاق 200 منشأة خلال أسبوع لمخالفتها إجراءات السلامة العامة الضمان يدعو المدينين من الأفراد والمنشآت للإستفادة من أمر الدفاع رقم (15) المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: سجلات الناخبين تخضع للمراجعة.. وقد نعرضها قبل الموعد المحدد الرزاز يعلن أمر الدفاع رقم (15).. واجراءات لاعادة الأردنيين المغتربين - فيديو محكمة صلح عمان تقرر منع النشر بقضية نقابة المعلمين جمعية جذور: رصدنا رفض تقديم علاج لكبار السن بحجة احتمالية عدم بقاء المريض على قيد الحياة! تحذير هام من وزارة التعليم العالي حول جامعات وهمية النعيمي: نتائج التوجيهي ستكون بعد يوم الخميس

الخصاونة يتحدث لـ الاردن24 عن حقل حمزة النفطي: النتائج ايجابية.. وأنهينا المرحلة الأولى والثانية

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - كشف مدير عام شركة البترول الوطنية، المهندس محمد الخصاونة، عن دور شركة البترول الوطنية في عمليات تطوير إنتاجية آبأر حقل حمزة النفطي، والتي تراجعت إنتاجيتها إلى حوالي 10 براميل يوميا نتيجة عدم القيام بأي عمليات صيانة للحقل منذ 30 عاما.

وقال الخصاونة لـ الاردن24 إن وزارة الطاقة والثروة المعدنية قامت بتكليف شركة البترول الوطنية بتنفيذ برنامج عمل يتكون من ثلاثة مراحل تهدف إلى رفع القدرة الإنتاجية من الحقل ابتداء من الآبار المحفورة سابقا. 

وانتهت الشركة من المرحلتين الأولى والثانية، حيث كانت المرحلة الأولى تقييمية للقدرات الإنتاجية من هذه الآبار ومدى جدوى تطويرها، وقد تم استخدام أسلوب التحفيز بالنيتروجين السائل من خلال وحدة الكيول تيوبنغ (المواسير المرنة)، وتم تحقيق نتائج إيجابية بزيادة القدرة الإنتاجية من هذه الآبار خلال فترة التجربة إلى 11000 برميل نفط إضافي خلال 60 يوما. 

وأضاف الخصاونة: "كان لابد قبل بدء عمليات تطوير الإنتاج الدائم الذهاب إلى المرحلة الثانية لتحسين وإعادة تأهيل البنية التحتية للحقل المتهالكة، فمن غير الممكن العمل في ظلّ وضعها الحالي، وقد تم إنجاز ذلك، وبشكل متوازٍ مع هذه الأعمال فقد قامت وزارة الطاقة بإنجاز عمليات توصيل التيار الكهربائي وإعادة تأهيل الطريق إلى الحقل".

أما فيما يتعلق بالمرحلة الثالثة والتي تهدف إلى اعتماد أسلوب إنتاجي جديد باستخدام المضخات الكهربائية الغاطسة، قال الخصاونة إن الشركة بدأت بعمليات شراء المعدات اللازمة من شركات عالمية متخصصة، ومن المتوقع توريدها والبدء بتركيبها في الربع الأخير من هذا العام باستخدام حفارات شركة البترول الوطنية وطواقمها الفنية.

وأكد الخصاونة أن الشركة ستقيّم المعلومات الفنية للحقل ونتائج أعمال المرحلة الثالثة وذلك لدراسة الخطوات اللاحقة للتطوير الأشمل للحقل ودراسة إمكانية حفر المزيد من الآبار بالتعاون مع كوادر وزارة الطاقة والثروة المعدنية.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies