آخر المستجدات
اصابة عشريني بعيار ناري في اربد الرزاز يجري تشكيلات ادارية جديدة تشمل تعيين مديري ادارات وتربية ورؤساء أقسام -اسماء سائق تكسي يلقي سيدة من السيارة بعد خلاف على الاجرة - فيديو جامعة عمان العربية تتجه لانهاء عقود عشرات الموظفين.. والجامعة: اجراء طبيعي طلبة البوليتكنك يعتصمون امام وزارة التعليم العالي رفضاً لفصل زملائهم وانذارهم صفقة القرن.. هل يدفع الأردن الثمن؟! كناكرية يوعز بمتابعة شمول عمّال صوامع العقبة بالضمان وضمان حقوق المتوفين بالحادث الاخير الزوايدة يتهم الحكومة بعرقلة "العفو العام".. ويناشد الملك التدخل القضاة لـ الاردن24: بحث فتح اسواق تصديرية جديدة لزيادة حجم الصادرات الاوقاف لـ الاردن24: لا تمديد لفترة استلام تصاريح الحج.. والفيزا خلال شوال القادم الكرك: حملة شعبية لمقاطعة الدجاج وبعض أصناف الخضار النقل المدرسي.. مطلب مجتمعي وضرورة وطنية عطوة اعتراف لمدة شهر بحادثة صوامع العقبة.. ولا حقوق عمالية للمتوفين صناعة الاردن: الحكومة لم تتشاور معنا بخصوص تعديلات الضريبة.. وعلى النواب التصدي لها نقابات أصحاب العمل ترفض مشروع قانون ضريبة الدخل في رسالة إلى الملقي أجواء حارة نسبيا نهار اليوم ولطيفة ليلا استياء نيابي من التفاف الملقي على البرلمان لتمرير تعديلات الضريبة اليعقوب يكشف معلومات صادمة حول حادثة صوامع العقبة.. ويؤكد: مخالفة صريحة للقانون! معتصمو السلط: اقتصاد الأردن يتعرض لعملية تدمير ممنهجة يحدث في عهد الملقي: رجال أعمال يتداعون للاضراب عن الطعام والاعتصام احتجاجا على تعديلات الضريبة!
عـاجـل :

"الخارجية الفلسطينية" ترفض تطبيق القانون الإسرائيلي على المؤسسات الأكاديمية في الضفة

الاردن 24 -  
أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية بشدة مصادقة الكنيست الإسرائيلي مساء أمس، على تطبيق القانون الإسرائيلي على المؤسسات الأكاديمية في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة. وقالت في بيان لها اليوم الثلاثاء، إن هذا القانون الذي قدمه حزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف والمدعوم من الحكومة الإسرائيلية وأنصارها في الكنيست، "يعتبر حلقة في سلسلة القوانين التمييزية العنصرية التي تقدمها الحكومة الإسرائيلية بهدف تكريس سيطرة اليمين واليمين المتطرف على مفاصل الحكم ولتعزيز نفوذ الأيديولوجية اليمينية الظلامية القائمة على تكريس الاحتلال وتعميق الاستيطان في أرض دولة فلسطين".

وأضافت، ان هذا القانون "يأتي في سياق سياسة احتلالية معلنة ترمي إلى الضم التدريجي لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة لدولة الاحتلال، ودعم ومساندة وتشجيع عمليات التوسع الاستيطاني في الأرض الفلسطينية المحتلة"، مؤكدة أن تقديم هذا القانون ومصادقة الكنيست عليه، "دليل واضح على أن الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو وأنصارها، هي حكومة مستوطنين بامتياز، يتسابق أركانها على تنفيذ البرامج والسياسات التي تُحقق دعماً أوسع وأكبر للمستوطنين ومصالحهم وعصاباتهم المتطرفة، في سعيٍ متواصل لتوسيع دائرة الجمهور المستهدف في إسرائيل".

وقالت إنها "تنظر بخطورة بالغة لهذه الخطوة الاستعمارية التوسعية وتداعياتها الكارثية على مستقبل السلام المنشود، خاصة ما تمثله من تعميق لنظام فالصل العنصري في فلسطين المحتلة"، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي يقر فيه الكنيست هذا القانون، "تصعد سلطات الاحتلال من حملاتها ضد المنهاج الفلسطيني والمدارس التي تعتمده في القدس الشرقية المحتلة، وتواصل حربها على المؤسسات الأكاديمية، وحصارها ومحاولة عرقلتها للمسيرة التعليمية الفلسطينية بمستوياتها كافة، بالإضافة إلى عمليات هدم المدارس وحرمان مئات الأطفال والطلبة الفلسطينيين من مقاعد الدراسة".

وأكدت الوزارة أن إقرار مثل هذا القانون "يشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وامتداداً للانقلاب على الاتفاقيات الموقعة والتنكر لها، وتمادياً صريحاً لتمرد سلطات الاحتلال على الشرعية الدولية وقراراتها، ومحاولة احتلالية مستمرة لإغلاق فرص تحقيق السلام على أساس حل الدولتين، وإفشال مسبق لأي جهد دولي يهدف إلى استئناف المفاوضات".

وطالبت الوزارة، الدول والجهات الدولية المختصة، بـ "الخروج عن صمتها واتخاذ الإجراءات الكفيلة بمساءلة ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية على خروقاتها الجسيمة وجرائمها وانتهاكاتها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني"، داعية الاتحادات والمؤسسات الأكاديمية الدولية والجامعات الى "فرض عقوبات صارمة على سلطات الاحتلال لإجبارها على التراجع عن هذا القانون، الذي يشكل إهانة صريحة للتعليم والحياة الأكاديمية الإنسانية".

--(بترا)