آخر المستجدات
المركزي يصدر تعليمات تنظيم خدمة الحوالات لشركات الصرافة عبيدات يكشف تفاصيل حالة الوفاة الثالثة بفيروس كورونا: أعطي دواء الهيدروكسي كلوروكين العوران يحذّر من التخبط في منح التصاريح للمزارعين: بعض القائمين على العملية يفتقدون للخبرة دلع الأثرياء.. امتطاء الأزمة والتنكر لإحسان الدولة! الاردن: وفاة جديدة بالكورونا .. وتسجيل (13) اصابة جديدة بالفيروس الحكومة تعلن تعطيل أعمال الوزارات والمؤسسات العامة لمدة أسبوعين اضافيين البطاينة: تمكين أصحاب العمل من التوجه لمكاتبهم.. والوصول إلى البنوك سيرا على الأقدام الحكومة تعلن آلية منح تصاريح الحركة الالكترونية.. والغرايبة يتحدث عن بيع تصاريح في السوق السوداء الملك يوجه بمراقبة الأسعار ومواصلة اجراء الفحوصات.. ومنع التجاوز على القانون اربد: اجراءات احترازية على بنايتين يقطنها طلبة عرب بعد معلومات عن اصابتهم بفيروس كورونا لا أخاف على وطني إلا من هؤلاء! أسطورة غزة وهواة الإعلام وزير الأوقاف يوجه رسالة للأئمة والعاملين في المساجد: أعلم حجم الألم.. لكننا مضطرون لذلك العضايلة ينفي تسجيل أي اصابة بالكورونا في الطفيلة.. ومبادرة لتمكين المواطنين من قضاء أوقاتهم في حظر التجول ميناء العقبة: مخزون الغذاء والدواء الاستراتيجي مطمئن مجلس الافتاء يوضح حكم تغسيل الميت المصاب بفيروس كورونا الطاقة لـ الاردن24: آلية خاصة للتعامل مع فواتير الكهرباء.. ولن يتمّ جمع استهلاك شهرين معا حملة غاز العدو احتلال: جائحة الكورونا فرصة ذهبية لن تتكرر المعونة الوطنية: لا تغيير على موعد التقدم لدعم الخبز.. والصرف نهاية الشهر القادم الاحتلال: ارتفاع العدد الى 3865- نتنياهو يجتمع لبحث الاغلاق الكامل
عـاجـل :

الحالي طلب والسابق أعطى

م. أسعد البعيجات
في تسعينات القرن الماضي كان يزدحم مكتب روؤساء الوزراء والوزراء والنواب والأعيان ومدراء الأجهزة الأمنية والأمناء العامين والمدراء بأبناء الوطن كلٌ في فلك يسبحون هذا كتابه بيمينه وهذا بشماله.

كُتبهم
بين تعين حارس
تزفيت دخلة
عمل مطب
إيصال كهرباء
طلب قطعة ارض لبناء مسجد
نقل مجند
إيصال ماء
اعفاء رسوم جامعي
خصم علاج طبي

كلها وإن كان بها امتهان للمواطن بوقوفه على مكتب المسؤول للمطالبة بحقوقه المهدورة الا انها طلبات مشروعة لسد رُمق او لتيسير حال مختنق.

اليوم نفس المشاهد تتكرر لابن ذلك المواطن الذي لم يأبه لطول انتظاره او وقوفه . لكان شتان بين وقوف الأب ووقوف الابن، وليس كل وقوف وقوف وان كانت الهيئة هيئة وقوف. وهل تستوي الكهوف بالسقوف .... احيانا القعود وربما الانبطاح أفضل مليون درجة من الوقوف .

اليوم تجد المشهد يتراقص طرباً بوقوف هذا المواطن على عتبة باب ( سائق او ربما مدير مكتب ) المسؤول ليستجدي منه :
مصافحة،
ابتسامة،
حضور افتتاح ،
توقيع كتاب،
ترأس جاهة،
التقاط صورة سيلفي والوطن خلفي
او دعوة على طبخة مكمورة لتبقى الادمغة مخمورة .

اخشى ان نصل الى يوم نرى فيها حرق للإطارات وإغلاق الطريق العام لعدم حضور رئيس الوزراء لجاهة فلان
وقلب الحاويات وتكسير الزجاج لعدم حضور وزير على عزاء علان.

او مظاهرة على دوار الداخلية
كُلٌّ حامل يافطته :
هذا يطالب المسؤول بافتتاح مطعم الحمص والفول
وذلك يطالب الرئيس بالتكلم باسم العريس
وتلك تطلب التقاط صورة لتعليقها فوق الجورة
والعائلة الفلانية تعتب لعدم قيام الوزير بتلبية دعوتهم على صواني الهيطلية.

يومها سنرفع صوتنا عالياً لنطالب
بتعين خمسين رئيس وزراء
و مئة نائب رئيس وزراء ،
و الفين وزير أساسي،
والفين إحتياط.

لتلبية احتياجات المواطن أربعة وعشرون ساعة سبعة ايام ولتطبيق روح الدستور نصا وعملا :

" ان المواطنين امام القانون سواء "

ويكون الخط الساخن مفتوح على الدوام :

لحضور جاهاتكم ، لحضور حفلاتكم، لافتتاح مطاعمكم، ولتوقيع دفاتركم ولطهور ابنائكم. الرجاء الحجز مسبقاً .

الله المستعان !

 
Developed By : VERTEX Technologies