آخر المستجدات
الملقي: الاشهر الاخيرة شهدت خللا في المنظومة الامنية الداخلية الدباس مستشارا للملك ومديرا لمكتب جلالته.. والعسعس مستشارا للشؤون الاقتصادية طالع - السيرة الذاتية لوزراء حكومة الملقي الجدد رفع قدرة محطات تحويل الكهرباء في دير ابي سعيد إرادة ملكية بالموافقة على إجراء تعديل على حكومة الملقي - اسماء طلبة التوجيهي التركي يحتجون على جسر عبدون للمطالبة بمعادلة شهاداتهم الخارجية لـ الاردن 24: اسرائيل تصادق على تعيين السفراء ثم تستمزج راي الدول المضيفة الوزراء الجدد يؤدون اليمين أمام الملك بعد الظهر المزارعون يجددون اعتصامهم امام النواب: الحكومة كذبت علينا العمل تطلب من الحكومة تمديد فترة تصويب اوضاع العمالة الوافدة وتعديل التعليمات ترجيح تخفيض اسعار المحروقات 1.5 بالمئة.. وتثبيت الغاز وفيات الاحد 25/2/2018 اعلان نتائج "القبول الموحد" (رابط) العرموطي: صفعة على وجه مانحي الثقة.. وبعض المرشحين نسبة عجزهم 100% او عليهم قضايا مجلس الأمن يقر وقف إطلاق النار في سورية لمدة شهر اعتصام السلط.. تأكيد على السلمية ومطالب اسقاط الحكومة والنواب والافراج عن المعتقلين اعتصام في ذيبان احتجاجا على رفع الاسعار وتضامنا مع معتقلي السلط والكرك توضيح من القوات المسلحة حول أراضي الخزينة المخصصة لها عمان: القبض على ثلاثة أشخاص امتهنوا الاحتيال بإيهام ضحاياهم أنهم من رواد الاعمال الخيرية نظام التوجيهي الجديد: يمكن للطالب أن لا يدرس مادة "حسب التخصص الجامعي"
عـاجـل :

الاردنيون على موعد مع رفع اسعار يطال معظم السلع والخدمات

الاردن 24 -  
إحسان القاسم- قال الخبير الاقتصادي حسام عايش إن الاردنيين على موعد مع حزمة جديدة من الرفوعات ستطال اغلب السلع والخدمات، وذلك ضمن الإجراءات الاقتصادية التي تعهدت الحكومة بها لصندوق النقد الدولي.

وأضاف عايش لـ الاردن24 إن مشروع الموازنة العامة تضمن رفع إيرادات الضريبة بمقدار 520 مليون دينار، في حين قُدّر العجز ضمن مشروع الموازنة المقدم لمجلس النواب ب 543 مليون دينار بعد المنح.

وتوقع عياش ان يؤدي رفع الضرائب على السلع والخدمات إلى نتائج عكسية تؤثر على معدلات النمو الاقتصادي وخفض القدرات الشرائية.

وقال إن هذه الإجراءات تكشف عن عجز الحكومة في احداث نمو حقيقي في الاقتصاد اذ يفوق معدل النمو السكاني النمو الاقتصادي.

واضاف عايش ان معظم دول العالم باتت تتجه الى تخفيض الضرائب بهدف تحسين القدرة الشرائية للمواطنين وتحفيز الاقتصاد وتشجيع عملية الاستثمار.

ولفت عايش الى ان رفع ضريبة المبيعات على مختلف السلع الى 16% سيؤدي الى خفض القدرة الشرائية.

واضاف ان الحكومة من خلال موازنة العام المقبل والماضي فرضت ضرائب جديدة ورفعت اخرى بقيم قدرت بحوالي المليار دينار فيما استمر نمو الاقتصادي بطيء وتضخم في المديونية.

واكد ان الموازنة لا تعالج النمو الاقتصادي داعيا الى توضيح خطة التحفيز الاقتصادي في ظل موازنة لاتتفق مع رغبات وتطلعات وطموحات المواطنين بشكل مباشر.

ودعا مجلس النواب الى انجاز قراءة عميقة للغة الارقام الدارجة في الموازنة.