آخر المستجدات
الارصاد الجوية تحذر من طقس الجمعة التلهوني لـ الاردن24: القوائم النهائية للمنح والقروض مطلع الشهر القادم رسميا: تحديد مواجهات دور ال ١٦ في كأس آسيا.. الأردن يلاقي فيتنام الحياري: بيع أكثر من 149 ألف اسطوانة غاز خلال يوم واحد الاردنيون يتندرون على خفض ضريبة السلاحف والثعابين.. وعتب على عدم شمول الفئران! طهبوب تحرج الوزيرة زواتي على تويتر سلامة العكور يكتب: ترامب يؤجج الصراعات في شمال سورية قطيشات لـ الاردن24: تراجع مبيعات الهايبرد بنسبة 80% منذ بداية العام.. والتخليص شبه متوقف! نقابة المهندسين تستهجن مشاركة الاردن في تحالف "غاز" مع اسرائيل ترفيعات واسعة في وزارة الصحة - اسماء متى كانت الثعابين والسلاحف والجمال وغيرها سلعا غذائية اساسية على موائد الاردنيين؟! البيت الأبيض يعلق على تسريبات "صفقة القرن": أربعة فقط يعرفون تفاصيلها الحموي ل الاردن٢٤: الطلب على الخبز ارتفع للضعف.. وبعنا نحو ١٨ مليون رغيف وزير المياه والري:تخزين السدود 116ملبون م٢ بنسبة 34,5% الثلوج تؤجل جلسة الأعيان تأجيل امتحان التوجيهي المقرر الخميس إلى يوم الاحد وتعليق دوام مراكز التصحيح الدفاع المدني يؤمن 101 شخصا علقت مركباتهم بالثلوج اصابة اثنين من كوادر كهرباء اربد بصعقة كهربائية الخارجية: وفاة معتمر أردني واصابة ٤ آخرين بجروح خطيرة بحادث حافلة في السعودية الامانة: 135 آلية تتعامل مع الثلوج على 36 مسار

الاردن يسلم أمين عام وزارة الدفاع العراقية الأسبق لبغداد

الاردن 24 -  
قالت بغداد، الأحد، إنها تسلمت من الأردن الأمين العام الأسبق لوزارة الدفاع العراقية زياد القطان، المدان باختلاس مليار دولار من عقود صفقات سلاح أجرتها الوزارة.

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، أن "القطان أحد أكبر المتهمين بالفساد، وجُلب إلى العراق لمحاسبته عن القضايا المتهم بها”.

وبين المكتب أن "المدعو زياد القطان متهم بصفقات سلاح فيها فساد كبير بملايين الدولارات، وتمت متابعته في الدولة التي يقيم فيها بالتعاون مع الإنتربول، وحاليا في يد الأجهزة الامنية العراقية حيث سينال جزاءه العادل”.

واعتقلت السلطات الأردنية القطان في فبراير/ شباط 2017، بناءً على مذكرة اعتقال دولية صادرة من الإنتربول.

وشغل القطان منصب الأمين العام لوزارة الدفاع العراقية في عهد الوزير حازم الشعلان في حكومة إياد علاوي عام 2004، وهو محكوم غيابيا مدة 7 سنوات إثر إدانته باختلاس نحو مليار دولار من عقود في وزارة الدفاع.

وأوضح مصدر في وزارة الداخلية العراقية للأناضول، طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالتصريح لوسائل الإعلام، أن "وزارة الداخلية العراقية تسلمت القطان من الجانب الأردني ونقلته جوا إلى العاصمة بغداد”.

وأضاف: "الداخلية سلمت القطان إلى السلطات المختصة في هيئة النزاهة تمهيدا لإعادة محاكمته على التهم الموجهة إليه”.
ووفق هيئة النزاهة العراقية (المعنية بملاحقة المتهمين بالفساد)، فإن عددا من الوزراء السابقين مطلوبين للقضاء بتهم فساد، لكنهم فروا خارج البلاد وهم وزير الكهرباء أيهم السامرائي (سُني)، والدفاع حازم الشعلان (سُني)، والنقل لؤي العرس (شيعي).

وهذا ثاني مسؤول كبير ينجح العراق في استعادته من الخارج، بعد تسلمه في يناير/ كانون الثاني الماضي وزير التجارة الأسبق عبد الفلاح السوداني.

والعراق من بين أكثر دول العالم فسادا، بموجب مؤشر منظمة الشفافية الدولية على مدى السنوات الماضية وهو ما يثير استياء السكان الذي يحتجون منذ سنوات طويلة على نقص الخدمات العامة من قبيل الكهرباء والصحة والتعليم وغيرها.


(الأناضول)