آخر المستجدات
توافق فيصلاوي وحداتي على وضع حد لهتاف الجماهير المثير للنزعات الاقليمية معلمو المعلوماتية والصحي يطالبون الرزاز بايجاد حل جذري لمشكلتهم دراسة اسعار المطاعم الاسبوع المقبل.. واضافة 5 قروش على علبة الحمص و4 قروش على اللبن فريق طبي في "الملك المؤسس" يجري عملية قص معدة بالمنظار المومني: أهمية سياسية واقتصادية كبيرة لقمة عمان العربية حظر استخدام مواقع التواصل في وزارة الاوقاف.. وموظفون: قرارات متخبطة "الخارجية" تتواصل مع السلطات الاماراتية للوقوف على حيثيات مقتل مواطنة اردنية إدراج بند اللاجئين والنازحين على "القمة" بناء على طلب الأردن معروف البخيت: ملفات اللاجئين والقدس والحدود والمياه قد تصبح محل مساومة بين قوى عديدة الاعتداء على كوادر الرقابة في وزارة الصحة اثناء محاولة اغلاق عيادة طبيب اسنان النائب العتوم تفتح ملف شركة تطوير معان وتطلب كشفا مفصلا للرواتب والمستشارين الزراعة: اللحوم الواردة للأردن تخضع لفحوصات مشددة.. ولا تساهل بمنح تصاريح الاستيراد زيادين لجو24: سنطلب اتفاقية شراء الكهرباء من رياح الاردن.. ولا بد من اثارة القضية تحت القبة هميسات: اتحدى ان يثبت احد وجود محسوبيات في امتحانات ديوان الخدمة مقتل أردنية وإصابة أطفالها على يد باكستاني في الإمارات التربية لجو24: تعيين 400 موظف خلال ايام.. وارجاء الهيكلة حتى أيلول القادم التربية: خطة لحل مشكلة اكتظاظ الصفوف في مدارس الزرقاء توجه لتعديل تعرفة الكهرباء نهاية الشهر الحالي الطاقة النيابية: سنطلب من الحكومة اتفاقية شراء الكهرباء من شركة رياح الاردن الجامعة الاردنية تحيل رئيس اتحاد الطلبة الى التحقيق

الأردن بالمرتبة 74 في البلدان الأكثر سعادة

JO24 -  
أعلنت الأمم المتحدة في تقرير رسمي نشرته الإثنين النرويج أكثر بلدان العالم سعادة، فيما جاءت الأردن بالمرتبة 74 عالميا.
ويعدد تقرير السعادة العالمي خصوصا "التعاطف والحرية والسخاء والنزاهة والصحة والشبكات الاجتماعية والحوكمة الرشيدة" كمعايير أساسية للتشجيع على السعادة.
وتقوم المنهجية المستخدمة على الطلب من عينة تضم حوالى ألف شخص الرد على سلسلة أسئلة في شأن رؤيتهم لنوعية الحياة على مقياس من 1 إلى 10.
وباتت النرويج التي كانت في المرتبة الرابعة من هذا التصنيف العام الماضي تتصدر قائمة البلدان الأكثر سعادة في العالم، مطيحة بالدنمارك التي تراجعت إلى المرتبة الثانية تليها ايسلندا ثم سويسرا، بحسب نسخة العام 2017 من تقرير السعادة العالمي الذي يصادف نشره في اليوم العالمي للسعادة الذي أقرته الأمم المتحدة في 20 آذار/مارس.
وتشمل القائمة فنلندا في المرتبة الخامسة وهولندا في المرتبة السادسة وكندا في المرتبة السابعة ونيوزيلندا في الثامنة وأستراليا والسويد بالتساوي في المرتبة الأخيرة ضمن البلدان العشرة الأولى.
ويقضي الهدف من هذا التقرير السنوي تسليط الضوء على رفاه السكان بعيدا عن المؤشرات الاقتصادية البحتة وإدماج هذا المعيار في الإحصاءات العامة.
وعلى الرغم من أن البلدان المتصدرة للقائمة هي كلها متقدمة وغنية، يشير التقرير إلى أن المال ليس المكون الوحيد في وصفة السعادة.
ومن بين الدول الأغنى، ترتبط الفوارق في مستوى السعادة بدرجة كبيرة بـ"الاختلافات في الصحة العقلية والصحة الجسدية والعلاقات الجسدية: إذ أن أكبر مصدر للبؤس هو المرض العقلي" وفق التقرير.
وأشار معدو التقرير إلى أن "الفوارق في الدخل تؤثر أكثر على الدول الفقيرة لكن حتى المرض العقلي لديهم يمثل مصدرا كبيرا للبؤس".
وتراجعت الولايات المتحدة من المرتبة الثالثة عشرة إلى الرابعة عشرة خصوصا في ظل تقلص الدعم الاجتماعي وتدني الثقة في المؤسسات الحكومية والاعتقاد المتزايد بوجود فساد في الدولة.
وفي حين يركز الخطاب السياسي في الولايات المتحدة على النمو الاقتصادي، لم يسجل مستوى الرضا لدى الأميركيين على مقياس السعادة أي تقدم منذ الستينات بحسب التقرير.
وأحرز بلد كبير آخر هو الصين (المرتبة 79) تقدما اقتصاديا كبيرا خلال السنوات الأخيرة. غير أن الشعب الصيني ليس أكثر سعادة مقارنة مع ما كان عليه وضعه قبل 25 عاما بحسب التقرير.
واحتلت فرنسا موقعا متأخرا بين البلدان المتقدمة مسجلة تقدما طفيفا في هذا التصنيف الجديد عبر حلولها في المرتبة الحادية والثلاثين بتقدم مركز واحد مقارنة مع التقرير السابق.
وفي ختام الترتيب حلت بلدان غارقة في الحروب والكوارث. واحتلت سوريا المرتبة الثانية والخمسين بعد المئة في هذا التصنيف الذي يضم 155 بلدا وذيلته جمهورية افريقيا الوسطى.