آخر المستجدات
نديم لـ الاردن٢٤: تدخل الفايز والطراونة يبشر بامكانية العودة لطاولة الحوار.. ولدينا قاعدة أساسية وهادنة لـ الاردن٢٤: اعلان أسماء المستفيدين من البعثات الخارجية بعد انتهاء المناقلات جابر لـ الاردن٢٤: أوشكنا على التوصل لاتفاق مع النقابات الصحية.. ولا مساس بالمكتسبات إنطلاق انتخابات الكنيست الإسرائيلي..نتنياهو يسعى للحسم فتح شارع الجيش امام الحركة المرورية احالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء بدء تقديم طلبات الالتحاق بالجامعات الرسمية لــ "أبناء الاردنيات" - رابط النسور يحذر الأمانة من تكرار سيول عمان والانهيارات في الشتاء.. ويدعو الشواربة لاستحداث قسم جديد الوحش ل الاردن24: قرار الحكومة خطير.. ويؤشر على عجزها عن تحصيل ايرادات الضريبة المتوقعة مجلس الوزراء يقرّ نظامين لتسهيل إجراءات إزالة الشيوع في العقار النواصرة: الحكومة تعمل عكس توجيهات الملك وكلنا نعاني من ادارتها.. وهذا ما سنفعله في المرة القادمة - فيديو ذبحتونا: "التعليم العالي" تخفي النتائج الكاملة للقبول الموحد.. والمؤشرات الأولية تشير إلى كارثة التربية تحيل نحو 1000 موظف الى التقاعد - اسماء قانونا التعليم العالي والجامعات يدخلان حيّز التنفيذ.. ويمهدان لتغييرات قادمة بيان شديد اللهجة من مجلس محافظة العاصمة يهاجم قرار الرزاز المحكمة الدستورية تقضي بعدم الزامية عرض اتفاقية الغاز الاسرائيلي على مجلس الأمة - وثائق اللصاصمة يدعو معلمي الكرك لعدم التعاطي مع تعميم المعاني البطاينة: خفض معدلات البطالة يحتاج لتوفير عدد استثنائي من فرص العمل ارباك بين المحامين.. والصوافين: ننتظر اقرار (4) أنظمة متعلقة بالملكية العقارية اليوم.. وننتظر (11) لاحقا الاوقاف تنفي استدعاء خطيب جمعة أشاد بالمعلمين وأيّد موقفهم

الأردني لن يقبل بأي قانون لضريبة الدخل

كامل النصيرات
بالمختصر ومن الآخر: الأردني لا يريد أي قانون لضريبة الدخل..! تحكوا اقتصاد تحكوا تاريخ أو تحكوا جغرافيا وفيزيا؛ الأردني لا يريد قانون ضريبة..! تلفوا على المحافظات محافظة محافظة راكبين سيارات وإلا ماشيينها مشي ؛ الأردني لا يريد قانون ضريبة..تحلفوا أيمان سواء غليظة أو رفيعة؛ الأردني لا يريد قانون ضريبة..!
الأردني فقد الثقة بكل شيء..لو تم بناء هذه الثقة خلال السنوات الخداعات المنصرمة لكان الأردني يقدم عيونه وعن طيب خاطر ..لو لم تضحك الحكومات على الأردني أمام الله وخلق الله وأكلته قطعة قطعة بوهم المن و السلوى لكانت الآن تحصد سمناً وعسلاً منه ..! لو أنها لم تهن الأردني (المستور) في طوابير العشرين والثلاثين ديناراً..لو أنها ألقت القبض على أربعة فاسدين من الكبار فقط ..لو أنها استردت بعض المليارات التي دفعها الأردني من قوت عياله ومن صحته وتعليمه ..لو أنها لم تكمّم فمه ولم تفتح له السجون يوم كان يصرخ : يا ناس يا هو ؛ البلد بتنسرق..فتمّ سجنه لأنه لا يملك دليلاً على ذلك ..!! لو أنها شاركته في طعامها وشرابها ولباسها ..! لو أنها قالت له المساس بك خط أحمر وليس المساس بالحيتان..! لو أنها ولو أنها ولو أنها...!!
لكنها الحكومات..تعتقد أن كلامها منزل..وقراراتها قطعية..ومجرد الاعتراض عليها فأنت متهم بوطنيتك وانتمائك..أتذكرون تلك الأيام القريبة حينما كنّا نطلب الأذن بالكلام وحين كنّا ننصح ربع نصيحة ؛ كانت الحكومات تغلق فمنا بكنادرها و تتهمنا بالجنون و الهرطقة ..! ها هي الآن تجني من العنب شوكاً فقط..!
الأردني لن يقتنع بأي قانون ضريبة قبل تعديل المسار؛ واجتثاث الفساد وإثبات حسن النوايا..غير ذلك فنحن كمن يحرث في بحر ..
أعيدوا لنا الوطن سليماً ومعافى ويلبس حذاءً لامعاً ولا يمشي حافياً بين الأمم وافرضوا علينا بعدها ما شئتم من القوانين ..